من خلال أدوية مستخلصة من أعشاب ونباتات طبية توجد في بلاده

طبيب مغربي يجري دراسة لإثبات احتمال معالجة القصور الكلوي المزمن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - طبيب مغربي يجري دراسة لإثبات احتمال معالجة القصور الكلوي المزمن

طبيب مغربي يجري دراسة بشأن مرضى القصور الكلوي المزمن
الدار البيضاء ـ الحسين إدريسي

يسير طبيب مغربي يجري دراسة بشأن مرضى القصور الكلوي المزمن في اتجاه إثبات أن هذا المرض يمكن علاجه، خلافًا لما يقر به الأطباء في الغرب بأنه لا علاج له (IRREVERSIBLE). ويعرف عمومًا داء القصور الكلوي، وهو نوعان (مزمن وحاد)، بفشل أو عجز الكلي على أداء مهامها في تصفية الدم. وبالتالي يتقلص حجم الكلي المريضة من قرابة 13 سنتيمتر طولا، إلى قرابة 5 سنتيمتر، كما أنها تفقد طبيعتها وتصبح شبه صلبة. وأعراض هذا الداء يمكن ملاحظتها من قبل المريض قبل الطبيب، بحدوث نقص في التبول أو انعدام التبول، بارتفاع في مادتي "الكرياتنين" و"الإيراي" التي يفرزها الجسم، جراء الأكل.
إذ لا ينبغي أن تتجاوز مثلا كمية "الإيراي" في الدم 0.45 غرام في اللتر الواحد، في حين أن "الكرياتنين" لا ينبغي أن يتعدى 13 ملغرام في اللتر.
وكشف الطبيب المغربي عبد القادر زبيطو (خريج كلية الطب في باريس)، في مقابلة له مع "مصر اليوم"، في عيادته أن "الحقيقة التي توصل إليها علماء الطب، بشأن مرضى القصور الكلوي المزمن، باتت اليوم قابلة للنقاش".
ويضيف الدكتور زبيطو لـ "مصر اليوم" أنه "وقف على أسباب أخرى لهذا المرض غير المعروفة من قبل، وأن بعض الحالات التي عالجها الدكتور في إطار أبحاثه تعطي الأمل مستقبلا، في إيجاد العلاج التام، من خلال أدوية مستخلصة من نباتات وأعشاب طبية توجد في المغرب". ويقصد الدكتور زبيطو في حديثه مرض القصور الكلوي المزمن وليس الحاد، وهو يتريث قبل الكشف عن النتائج النهائية لدراسته في انتظار استكمال أكبر عدد من المرضى المعالجين من طرفه، ليتسنى له تأكيد هذه الحقيقة. ووعد بنشر الحقائق والنتائج التي سيتوصل إليها على موقع "المغرب اليوم" و"العرب اليوم".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - طبيب مغربي يجري دراسة لإثبات احتمال معالجة القصور الكلوي المزمن   مصر اليوم - طبيب مغربي يجري دراسة لإثبات احتمال معالجة القصور الكلوي المزمن



  مصر اليوم -

​خلال افتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور النجوم

بوبي ديليفينجن ترتدي فستانًا مثيرًا في احتفال "بالمان"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
ظهرت عارضة الأزياء بوبي ديليفينجن، البالغة من العمر 31 عاما، في آخر احتفال لدار أزياء "بالمان" الشهير في بيفرلي هيلز في ولاية كاليفورنيا الخميس الماضي. وتحتفل العلامة التجارية بافتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور عدد من النجوم أبرزهم كيم كاردشيان. وبدت بوبي ديليفينجن المعروفة بلياقتها البدنية والتي تظهر في مجموعة أزيائها الجريئة، مرتدية فستانا مثيرا من خيوط الذهب المعدني والخيوط الفضية المتشابكة معا لتشكّل مربعات صغيرة بشبكة تكشف عن بعض أجزاء جسدها وملابسها الداخلية السوداء عالية الخصر وهو ما أضفى عليها إطلالة جريئة ومثيرة. ويظهر الفستان القصير الذي يصل إلى فوق الركبة، ساقيْها الممشوقتين مع زوج من صنادل "سترابي" السوداء ذات كعب. واختارت بوبي تسريحة بسيطة لشعرها الأشقر إذ انقسم إلى نصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت بعضا مع أحمر الشفاه الجريء، كما أمسكت بيدها حقيبة سوداء صغيرة لتكمل إطلالتها الجذابة والأنيقة.  كما التقتت الصور مع مصمم الأزياء والمدير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - طبيب مغربي يجري دراسة لإثبات احتمال معالجة القصور الكلوي المزمن   مصر اليوم - طبيب مغربي يجري دراسة لإثبات احتمال معالجة القصور الكلوي المزمن



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon