ارتفاع قيمة القروض البنكية إلى نسبة 9.2 %

تعثر الأسر يحرم البنوك المغربية من استرداد 37.3 مليار درهم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تعثر الأسر يحرم البنوك المغربية من استرداد 37.3 مليار درهم

أحد البنوك المغربية
الرباط ـ رضوان مبشورم

لم تتمكن البنوك المغربية منذ نهاية العام الماضي من خفض قيمة القروض المتعثرة الأداء، إذ حافظت هذه الأخيرة على منحاها التصاعدي وارتفعت عند نهاية آذار/ مارس الماضي، لما يزيد على  9.2 في المائة مقارنة مع الشهر ذاته من العام الماضي، لتستقر قيمتها في حوالي 37.3 مليار درهم (4.66 مليار دولار) مقابل 35.3 مليار درهم (4.41 مليار دولار) سنة قبل ذلك، وهو ما يعادل زيادة ناهزت ملياري درهم .
وحسب مصادر لـ "العرب اليوم" فأن هذه الزيادة ترتبط بتضخم التأخير وارتفاع حالات تعثر المقترضين من شركات السلف والبنوك، وهو ما دفع البنوك إلى التشدد في منح السلفات أمام تراجع السيولة النقدية، واعتماد إجراءات احترازية على مستوى المخاطر، من أجل مواجهة تزايد المديونية المفرطة للأسر المغربية.
وارتفع حجم الديون صعبة الاستيراد، وفقا لبيان صادر عن بنك المغرب بشأن الإحصاءات النقدية خلال الربع الأول من العام الجاري، بتراجع جاري القروض البنكية، الذي انخفض عند نهاية الربع الأول من السنة الجارية بأزيد من 19.5 مليار درهم ( 2.43 مليار دولار) لتستقر قيمته في حدود 699.6 مليار درهم (87.45 مليار دولار) مقارنة بـ 719.2 مليار درهم (89.9 مليار دولار) عند نهاية 2012، متأثرة حسب معطيات صادرة عن بنك المغرب، بانخفاض ودائع البنوك عند نهاية آذار/ مارس الماضي بأزيد من 12.7 مليار درهم (1.58 مليار دولار) إلى 676.1 مليار دولار (84.5 مليار دولار) مقارنة مع 688.9 مليار دولار (86.1 مليار دولار) العام الماضي.
وأضاف البيان أن التراجع شمل القروض الموجهة إلى التجهيز، والتي انخفضت خلال الربع الأول من السنة الجارية بقيمة 3.14 مليار درهم (392.5 مليون دولار)، لتنتقل قيمتها من 138 مليار درهم (17.25 مليار دولار) نهاية 2012 إلى 134.8 مليار درهم (16.85 مليار دولار) نهاية آذار/ مارس الماضي، وقروض الاستهلاك بقيمة 39.6 مليار درهم (4.95 مليار دولار) عوض 39.4 مليار درهم (4.92 مليار دولار) خلال الفترتين.
وارتفع جاري القروض العقارية التي منحتها المؤسسات البنكية عند نهاية شهر آذار / مارس الماضي إلى 224.3 مليار درهم (28 مليار دولار) مقارنة بـ 220 مليار درهم (27.5 مليار درهم) نهاية 2012، مستفيدة من نمو تلك الموجهة إلى تملك السكن بقيمة 3.19 مليار درهم (398 مليون درهم) إلى 153.7 مليار درهم (19.2 مليار دولار) مقارنة مع 150.7 مليار درهم (18.83 مليار دولار) عند نهاية العام الماضي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تعثر الأسر يحرم البنوك المغربية من استرداد 373 مليار درهم   مصر اليوم - تعثر الأسر يحرم البنوك المغربية من استرداد 373 مليار درهم



GMT 15:21 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

سحر نصر تكشف أسباب نجاح البرنامج الاقتصادي المصري

GMT 14:46 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إحالة إصدار لائحة قانون حماية المستهلك إلى رئيس الوزراء

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تعثر الأسر يحرم البنوك المغربية من استرداد 373 مليار درهم   مصر اليوم - تعثر الأسر يحرم البنوك المغربية من استرداد 373 مليار درهم



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

ليفلي تخطف الأنظار بإطلالة أنيقة باللون الأصفر الجذاب

واشنطن - رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء
  مصر اليوم - مسؤولة في كيرينغ تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
  مصر اليوم - حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات
  مصر اليوم - منزل ستكد بلانتيرز يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 08:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران
  مصر اليوم - ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران

GMT 09:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي
  مصر اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي

GMT 03:21 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد لمشروع سينمائي جديد مع محمد نور

GMT 09:09 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

روضة عاطف تحلم بظهورها على غلاف فوغ

GMT 02:17 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تفصح أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 09:00 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بمبلغ 1,2 مليون استرليني

GMT 04:19 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

علاج جديد يُساعدكِ على السيطرة على "السلس البولي"

GMT 05:18 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يعرض مطاعم بلمسة هوليوود

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 02:40 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُقدِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon