بعد تآكل الإحتياطي النقدي في مصر للشهر الثالث على التوالي

مساعدات الخليج لن تستمر للأبد وثلاث سيناريوهات لوقف نزيف الدولار

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مساعدات الخليج لن تستمر للأبد وثلاث سيناريوهات لوقف نزيف الدولار

تآكل الإحتياطي النقدي في مصر للشهر الثالث على التوالي
القاهرة- محمد عبدالله

بدأ مسلسل التآكل في الإحتياطي النقدي لمصر من الدولار مجدداً، خاصة بعد حزمة الانقاذ العربية التي رصدتها كل من الإمارات والكويت والسعودية لتدعيم موقف مصر أمام دول العالم ومساندتها في الوفاء بإلتزاماتها الخارجية عقب الموجة الثانية للثورة في 30 يونيو الماضي والتي أطاحت بحكم الإخوان المسلمين. وعلى الرغم من إعلان محافظ البنك المركزي المصري هشام رامز أن عمليات التأكل في حدودها الأمنة، إلا أن المتابع لرصد هذا الإحتياطي يجد أنه بدأ في التأكل منذ شهر أيلول/سبتمبر الماضي بعد أن سجل أكبر قمة له في نهاية شهر أب/أغسطس الماضى عند 18.9 مليار دولار، وفقد حتى نهاية نوفمبر أي منذ أيام نحو 1.1 مليار دولار مقارنة بمستويات أب/أغسطس.
ورغم أن الاحتياطي لا يزال عند حدوده الآمنة حتى الآن ، إلا أن دعم الخليج لمصر لن يستمر طويلاً فضلاً عن ضعف حركة التدفقات النقدية الداخلة لمصر بسبب التباطؤ الاقتصادي الشديد الذي تعاني منه البلاد، ومن الممكن أن يسبب مشكلات لا حصر لها وتزيد الأمور تعقيداً على المدى المتوسط.
ويرى رئيس الإتحاد العربى للإستثمار المباشر هاني توفيق إن هناك ثلاثة سيناريوهات لإنقاذ الاحتياطي النقدي من التأكل مجدداً، خاصة وأن هذا الاحتياطي عبارة عن سندات دولية وذهب ولا يتمتع بصورة سائلة أى نقدية الكامل.
أما السيناريو الأول فيتمثل في الإتجاه بقوه نحو تقليل الفترة الزمنية للوضع الحالي، بمعنى نقل السلطة إلى رئيس منتخب وليس مؤقت وبالتالي سيبدأ الاقتصاد معه الدخول في دورة جديدة من العمل والإنتاج، ومعها يمكن جذب استثمارات جديدة، تعززمن الاحتياطي الدولاري للبلاد.
أما السيناريو الثانى فيتمثل في فى عودة الأمن والتي من الضرورى أن تكون من أهم أولويات الرئيس الجديد، فالاستثمار لن يعود دون الأمن.
وبالنسبة للسيناريو الثالث فيتمثل في هيكلة الموازنة العامة للدولة وترشيد الدعم، خاصة دعم الوقود، ووضع ألية جديدة تمنع تسريبة لغير مستحقية، فالعامين الماضيين سجلت فاتورة إستيراد الوقود من الخارج مستويات غير مسبوقة، إلى جانب البحث عن منظومة جديدة لرغيف الخبر، خاصة وأن مصر تعد أول مستورد للقمح على مستوى العالم وهذا يتطلب عملة صعبة، وبالتالى تأكل الاحتياطي النقدي لمصر مجدداً، كما أن المساعدات العربية لمصر والقروض التي قدمتها دول الخليج ستستحق آجالها خلال الثلاثة أعوام المقبلة وبالتالي فلن نجد من يساندنا مرة أخرى.
وتؤكد بيانات مركز معلومات مجلس الوزراء المصري إن الاحتياطي النقدي للبلاد سجل أدنى مستوى له خلال الثمانية أشهر الماضية خلال أبريل الماضي عند مستوى 14.42 مليار دولار، ووصل في نهاية يونيو نحو 14.92 مليار دولار، ثم بدأ فى الصعود نتيجة حزمة المساعدات الخليجية لمصر وسجل أعلى قمة له عند 18.91 مليار دولار في نهاية أغسطس، ومعها بدأ في التآكل مجدداً.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مساعدات الخليج لن تستمر للأبد وثلاث سيناريوهات لوقف نزيف الدولار   مصر اليوم - مساعدات الخليج لن تستمر للأبد وثلاث سيناريوهات لوقف نزيف الدولار



GMT 09:37 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

بدء إجراءات القرعة العلنية لأراضي "الإسكان" الأحد المقبل

GMT 21:49 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

توقيع مذكرة تعاون بين شركتَي "روس أتوم" و"CMI Développement"

GMT 17:28 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أبو بكر الجندي يؤكد سعادته بالانتهاء من التعداد السكاني

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مساعدات الخليج لن تستمر للأبد وثلاث سيناريوهات لوقف نزيف الدولار   مصر اليوم - مساعدات الخليج لن تستمر للأبد وثلاث سيناريوهات لوقف نزيف الدولار



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو البنفسجي الفاخر وحذاء براق

بيونسيه جاءت متألقة في حفلة تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعادة
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 06:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أوروبا تحتفظ بذكريات طرق الحج المقدسة في الماضي
  مصر اليوم - أوروبا تحتفظ بذكريات طرق الحج المقدسة في الماضي

GMT 09:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث
  مصر اليوم - الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث

GMT 05:31 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مصطفي شحاتة يكشف تفاصيل أوجه الرعاية الطبية للسجناء
  مصر اليوم - مصطفي شحاتة يكشف تفاصيل أوجه الرعاية الطبية للسجناء

GMT 08:40 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مذيع "بي بي سي" دان ووكر يرفعه "الوحش" على الهواء
  مصر اليوم - مذيع بي بي سي دان ووكر يرفعه الوحش على الهواء

GMT 07:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
  مصر اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
  مصر اليوم - سيدة تغيّر شكلها لامرأة مسلمة لتكشف عن عنصرية البريطانيين

GMT 07:27 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات ""GTS
  مصر اليوم - بورش الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات GTS

GMT 07:34 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "570 S سبايدر" الأحدث في سلسلة "ماكلارين"
  مصر اليوم - سيارة 570 S سبايدر الأحدث في سلسلة ماكلارين

GMT 02:23 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يؤكّد سعادته بالتكريم في مهرجان الإسكندرية
  مصر اليوم - حسين فهمي يؤكّد سعادته بالتكريم في مهرجان الإسكندرية

GMT 02:39 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
  مصر اليوم - دراسة تكشف أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 02:54 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تُعلن استعدادها للمشاركة في فيلم "كارما"

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي وتتعرض للانتقادات

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 04:57 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يهددان بقاء إنسان الغاب

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 02:47 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد وجود علاقة بين النوم وخصوبة الرجال

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon