فيما أمر هادي بوضع حد للأسعار الحالية ابتداءً من 2014

اليمن يستعد لمفاوضات مع شركائه لتعديل العقود الآجلة لبيع الغاز

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اليمن يستعد لمفاوضات مع شركائه لتعديل العقود الآجلة لبيع الغاز

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي
صنعاء ـ علي ربيع

أمر الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، السبت، وزير النفط في بلاده  باتخاذ خطوات تكفل تعديل بيع أسعار الغاز المسال المصدر للخارج لتتناسب مع الأسعار في السوق العالمية، ابتداء من مطلع العام القادم 2014.وكان اليمن بدأ تصدير الغاز المسال في العام 2009، ووقعت الحكومة آنذاك ثلاثة عقود تصدير طويلة الأجل لصالح شركات جي دي إف سويس، وكوغاز، وتوتال للغاز والطاقة، وبكمية إجمالية تبلغ 6.7 مليون طن متري في السنة، بسعر يزيد قليلاً عن ثلاثة دولارات لكل مليون وحدة حرارية وذلك لـمدة 20 عاماً.وقالت وكالة الأنباء اليمنية الرسيمة، إن الرئيس هادي" أكد خلال استقباله السبت، وزير النفط والمعادن أحمد دارس أن الغبن الكبير الذي عاناه اليمن جراء بيع الغاز بثمن بخس كبد اليمن خسائر اقتصادية كبيرة ولا بد من وضع حد لهذه الحالة والعمل على تصحيح سعر الغاز المسال كما هو الحال في الأسواق الدولية".كما حث الرئيس اليمني وزارة النفط "على ضرورة بذل الجهود من أجل فتح أبواب الاستثمار في الحقول النفطية الجاهزة والمحددة للعمل وإجراء الاتصالات والتفاهم من أجل رفع الإنتاج في حقول النفط والعمل بحقول جديدة من من أجل تنمية الاقتصاد اليمني خصوصا في هذه الظروف التي يعاني منها الاقتصاد من تذبذبات تؤثر على مسيرة التنمية والإنتاج والعمل".وتبلغ احتياطيات اليمن المؤكدة من الغاز الطبيعي المسال من حقول مأرب نحو 10 تيرليون قدم مكعب، كما تؤكد دراسات جيولوجية وجود كميات كبيرة من الغاز في مناطق يمنية أخرى من المتوقع أن تسعى الدولة لاستغلالها في الأعوام القادمة.ويتم تصدير الغاز عبر ميناء بلحاف على البحر العربي بمحافظة شبوة(جنوب شرق)  ويقود هذا المشروع الذي يعد الثاني من نوعه في المنطقة، تحالف من الشركات تقوده توتال الفرنسية بنسبة 39.62% إلى جانب مساهمة شركة هنت الأمريكية للنفط 17.22%، ومؤسسة إس كي الكورية 9.55 % ، وشركة كوجاز الكورية 6%، وشركة هيونداي الكورية 5.88%، فيما ساهمت الحكومة اليمنية ممثلة بالشركة اليمنية للغاز بحصة 16.73%، والهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية والمعاشات 5%.ويعتمد اليمن في 70 بالمائة من ميزانيته العامة على إيرادات النفط والغاز، إذ يصدر نحو 300 مليون برميل يومياً من حقول مأرب وحضرموت، وسط تراجع في كمية النفط المصدر بسبب تراجع الحقول الإنتاجية، وتكرر الهجمات التخريبية لمسلحي القبائل على أنابيب التصدير، ما يؤدي إلى توقف الإنتاج كل مرة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اليمن يستعد لمفاوضات مع شركائه لتعديل العقود الآجلة لبيع الغاز   مصر اليوم - اليمن يستعد لمفاوضات مع شركائه لتعديل العقود الآجلة لبيع الغاز



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اليمن يستعد لمفاوضات مع شركائه لتعديل العقود الآجلة لبيع الغاز   مصر اليوم - اليمن يستعد لمفاوضات مع شركائه لتعديل العقود الآجلة لبيع الغاز



بدت أكبر كثيرًا من عمرها بفستان مرصَّع بالترتر

وينتر تخطف الأنظار بإطلالة مثيرة في "إيمي أووردز"

نيويورك ـ مادلين سعادة
ظهرت النجمة أرييل وينتر، بإطلالة مثيرة على السجادة الحمراء، خلال حفلة توزيع جوائز "إيمي أووردز"، في دورته التاسع والستون لعام 2017 الجاري، ليلة الأحد. وبدت النجمة الشابة ذات الـ19 عاما، أكبر بكثير من عمرها، في ثوب من اللون الأسود والفضي دون أكمام، والمرصع بحبات الترتر اللامعة مع قلادته السوداء السميكة حول العنق، واثنين من الشقوق تصل لأعلى الفخذ، ما جعلها تجذب أنظار الحضور وعدسات المصورين. وقد انتقد البعض إطلالة الممثلة الأميركية لإخفاقها في اختيار ثوبها المزود بشقين كبيرين على كلا الجانبين، على السجادة الحمراء بالحفل الذي يحتضنه مسرح مايكروسوفت بمدينة لوس أنجلوس. وانتعلت وينتر صندلا مكشوفا من اللون الأسود ذو كعب الذي أضاف إلي قامتها القصيرة مزيدا من الطول، حيث بدا قوامها كالساعة الرملية، وصففت شعرها لينسدل بطبيعته على ظهرها. وقد ظهرت وينتر بجانب صديقها الذي أكمل عامه الـ30 هذا الأسبوع. وليفي، الذي كان ثابتا في حياة أرييل

GMT 12:15 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منافسات بين المصمّمين وحضور بارز لأرماني وفرساتشي
  مصر اليوم - منافسات بين المصمّمين وحضور بارز لأرماني وفرساتشي

GMT 09:09 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"Peak District" أوّل حديقة في بريطانيا في كتاب
  مصر اليوم - Peak District أوّل حديقة في بريطانيا في كتاب

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

اللون "البنفسجي الرمادي" الأفضل في الدهانات لعام 2018
  مصر اليوم - اللون البنفسجي الرمادي الأفضل في الدهانات لعام 2018

GMT 10:19 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"غولد كوست" تضم النساء اليافعات فقط وليست الصغار

GMT 07:17 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"البوتوكس" يُمكنها حل مشكلة انحسار الذقن للخلف
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon