مصدر أمنيّ أكَّد لـ"مصر اليوم" أن القانون يجيزه حال الخطر

إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة

سجن برج العرب
القاهرة ـ أكرم علي

رَفَضَت إدارة سجون برج العرب، اليوم الخميس، زيارة وفد لأعضاء هيئة الدفاع عن الرئيس السابق محمد مرسي، رغم حصولهم على موافقة من المحامي العام لنيابات شرق القاهرة المستشار مصطفى خاطر، فيما أكَّد مصدر أمني مسؤول في وزارة الداخلية لـ "مصر اليوم" أن المادة 142 من القانون 396 للعام 1956، تجيز منع أي زيارات عن النزلاء، خاصة أن هناك معلومات تفيد بأن هناك خطرًا يهدد حياة الرئيس السابق.وجدَّدَت وزارة الداخلية في بيان لها تأكيدها أن الدكتور مرسي موجود داخل سجن برج العرب، ولم يتم نقله، وأوضحت أن "منع الزيارة عنه جاء لدواعٍ أمنية، وفقًا لقانون السجون".وأكَّد مصدر أمني مسؤول في وزارة الداخلية لـ "مصر اليوم" أن المادة 142 من القانون 396 للعام 1956، تُجيز منع أي زيارات عن النزلاء، خاصة أن هناك معلومات تفيد بأن هناك خطرًا يهدد حياة الرئيس السابق.
ومن جانبه، أكَّد عضو هيئة الدفاع عن مرسي، علي كمال أن قوات الأمن في سجن برج العرب رفضت السماح له بزيارة الرئيس السابق، مشيرًا إلى أن أسامة مرسي، نجل الرئيس السابق مرسي، كان في صحبته، وتم منعه كذلك من الزيارة لدواعٍ أمنية، بحسب مسؤولي السجن.
وأوضح كمال في تصريحات صحافية، اليوم الخميس، "أنه حصل على تصريح بالزيارة من المستشار مصطفى خاطر، وتم استيقافه عند الحاجز الأمني لمدة ساعة، وبعدها تم منع الزيارة داخل السجن لجميع المواطنين، وتحجَّجوا بأن هناك دواعي أمنية تمنع إتمام الزيارات"، حسب قوله.
وأشار كمال إلى أن هذه هي المرة الثانية التي يتم فيها منع الزيارة عن مرسي خلال أسبوعين، وهو الأمر الذي يزيد الشكوك بشأن الأنباء التي تم تداولها بشأن نقله خارج السجن، وهيئة الدفاع عن مرسي ستجتمع لبحث اتخاذ الإجراءات القانونية.
فيما أكَّد أسامة مرسي، نجل الرئيس السابق محمد مرسي، الخميس، في حسابه على موقع "فيسبوك" أن قوات الأمن منعته من زيارة والده، مضيفًا "يقيني أن الرئيس ليس في سجن برج العرب".
وكانت النيابة العامة أعطت تصريحًا لهيئة الدفاع عن الرئيس السابق محمد مرسي لزيارته في محبسه، ويحاكم مرسي في قضية التحريض على قتل المتظاهرين خلال "أحداث الاتحادية" في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة



GMT 22:41 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الطرق الصوفية في الإسكندرية تطالب بتهجير أهالي سيناء

GMT 16:04 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

افتتاح قسم المعلومات الجنائية في إدارة شرطة مترو الأنفاق

GMT 08:25 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تزايد المناطق العشوائية في دمياط نتيجة تنامي فرص العمل

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة



خلال خضوعها لجلسة تصوير لمجلة Billboard

سيلينا غوميز تبدو مثيرة في سترة سوداء مكشوفة الصدر

واشنطن ـ رولا عيسى
يعتبر عام 2017 للنجمة الشهيرة سيلينا غوميز، عاما حافلا بالكثير من الأحداث، بداية من طرح فيديو أغنيتها الجديدة wolves التي تخطت أكثر من 58 مليون مشاهدة على موقع اليوتيوب، وتصنيفها واحدة من أكثر المشاهير متابعة من الجماهير على إينستاغرام، إلى انفصالها عن حبيبها مغني الراب "ويكند"، وانتشار الشائعات حول رجوعها إلى حبيبها السابق جاستن بيبر، وقد انهت عامها بحصولها على لقب "إمرأة العام 2017" من قبل مجلة "Billboard" العالمية. وبعد حصولها اللقب الشهر الماضي، خضعت المغنية البالغة من العمر 25 عاما لجلسة تصوير خاصة بمجلة Billboard، حيث ظهرت مرتدية بدلة سوداء مثيرة، مع سترة مكشوفة الصدر، ولمسات من احمر الشفاة الداكن ومكياج العيون الدخاني، إضافة إلى شعرها الأسود الذي تركته منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها. وستنضم سيلينا إلى النجمات "مادونا"، "ليدي غاغا"، "تايلور سويفت" و"بيونسيه"، الاتي حصلوا على اللقب من قبل. وقال جون أماتو، رئيس مجلة "Billboard" :

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 08:59 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

متجر جيمس أتكينسون يتمتع بتصميمات مذهلة
  مصر اليوم - متجر جيمس أتكينسون يتمتع بتصميمات مذهلة

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:30 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

نشرت أماكن فارغة في صفحاتها الافتتاحية
  مصر اليوم - نشرت أماكن فارغة في صفحاتها الافتتاحية

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 01:42 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف سيدة وزوجها في القاهرة ينصبان على الضحايا بصور جنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 11:49 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع منتخب مصر في التصنيف الشهري لـ"فيفا" مركزًا

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon