توقيت القاهرة المحلي 14:12:49 آخر تحديث
  مصر اليوم -

صورة محمد رمضان مع الإسرائيلي تتسبب في الكثير الانتقادات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صورة محمد رمضان مع الإسرائيلي تتسبب في الكثير الانتقادات

الفنان محمد رمضان واللاعب محمد صلاح
القاهرة ـ مصر اليوم

دائما ما تكون علاقة المشاهير العرب في غاية الحساسية مع الجانب الإسرائيلي، خاصة أن الجماهير العربية لا تُؤيد التطبيع مع دولة الاحتلال، وهذا ما وقع فيه الفنان محمد رمضان بعد تداول صورة تجمعه مع الفنان الإسرائيلي عومير آدام خلال الساعات القليلة الماضية.

وبالنظر إلى جمهور محمد رمضان، نجد أنه يمتلك عددا كبيرا من المتابعين من داخل مصر والوطن العربي، وهو الأمر الذي جعل الصورة تداول بشكل كبير مما تسبب في شن حملة هجوم قوية طالبت بمقاطعة أعمال الفنان الذي يلقب نفسه بـ"نمبر 1"، كما اتهمه جماهيره بالتطبيع مع إسرائيل.

الأمر لم يسير بنفس الوتيرة مع محمد صلاح نجم منتخب مصر وفريق ليفروبول الإنجليزي، عندما كان لاعبا في صفوف بازل السويسري، حيث كان موقف صلاح مختلفا عن محمد رمضان بشكل كبير خلال مواجهة فريق ماكبي تل أبيب الإسرائيلي، حتى أن الجماهير المصرية والعربية أشادته بما فعله "مو" وأطلقوا عليه فيما بعد لقب "فخر العرب".

فخر العرب

محمد صلاح سبق وتسبب في إغضاب الإسرائيليين بسبب استفزازه لهم خلال مواجهات بازل مع مكابي حيفا، حيث رفض في مرتين مصافحة لاعبي الفريق المضيف آنذاك.

وتجاهل فخر العرب مصافحة لاعبي مكابي خلال مباراة الذهاب بسويسرا، عندما استخدم حيلة تغيير حذائه، ما فتح الهجوم عليه من لاعبي الفريق المنافس والصحف الإسرائيلية قبل مباراة العودة.

وفي مباراة العودة وتحديدا قبل بداية المباراة، لم يصافح صلاح لاعبي الفريق الصهيوني بالطريقة المعتادة، واكتفى بضم قبضة يده.

وخلال المباراة تعرض "مو" إلى السباب والهتافات المعادية له من قبل جماهير الفريق الصهيوني، ولكن سرعان ما رد صلاح على هجوم الجماهير بتسجيل هدف ثمين، ثم التلويح لهم بالسكوت ثم السجود.

ومع خروج صلاح في الشوط الثاني، أخرج الفرعون المصري "لسانه" لجماهير الفريق الصهيوني، قبل أن يدخل زميله محمد النني نجم منتخب مصر، الذي دخل بدلا منه.

مساندة مصرية عربية

وعقب نهاية المباراة شنت الجماهير المصرية والعربية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حملة هجوم على صفحة مكابي بـ"الفيس بوك" بعبارات ساخرة واستفزازية.

واستغل الثنائي المصري تواجدها في الأراضي المحتلة، بالذهاب إلى المسجد الأقصى والتقاط الصور أمام مسجد قبة الصخرة.

ونشر النني صورته بمسجد قبة الصخرة مع زميله محمد صلاح، معلقا: "كنا في غاية السعادة للتواجد هناك".

قد يهمك ايضا

القصة الكاملة لأزمة محمد رمضان وأحمد الفيشاوي

أحمد الفيشاوي يعتدي على محمد رمضان بالضرب في "نمبر 2"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صورة محمد رمضان مع الإسرائيلي تتسبب في الكثير الانتقادات صورة محمد رمضان مع الإسرائيلي تتسبب في الكثير الانتقادات



GMT 16:37 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

مي عمر وأحمد زاهر في صورة من كواليس "لؤلؤ"

GMT 16:31 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

منى زكي تستمتع بأشعة الشمس والتمرينات الرياضية

GMT 16:26 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

النجم تامر حسني يوجه نصيحة لجمهوره

GMT 16:24 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

نبيلة عبيد تستعرض هدايا عيد ميلادها

فستان ليدي غاغا رسالة أمل من دار سكياباريلي

واشنطن - مصر اليوم

GMT 03:27 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية
  مصر اليوم - قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية

GMT 02:57 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021
  مصر اليوم - أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021

GMT 02:38 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي
  مصر اليوم - مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي

GMT 03:01 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة مقدم البرامج الحوارية الشهير الأميركي لاري كينغ
  مصر اليوم - وفاة مقدم البرامج الحوارية الشهير الأميركي لاري كينغ

GMT 18:24 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

كندة علوش تغازل عمرو يوسف بصورة رومانسية

GMT 15:45 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

أحمد الفيشاوي ينتهي من تصوير "نمبر 2"

GMT 23:53 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

إكسسوارات تضفي أناقة وتميُّزًا على مظهرك

GMT 23:07 2020 الخميس ,27 آب / أغسطس

حظر تجول شامل في الأردن في عمان والزرقاء

GMT 07:32 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

صاروخ روسي يحمل قمرًا صناعيًا إماراتيًا إلى المدار
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon