توقيت القاهرة المحلي 17:53:43 آخر تحديث
  مصر اليوم -

مصطفى مدبولي أعلن أن الدولة اتخذت خطوات كبيرة في المشروعات الجاري تنفيذها في المنطقة الاقتصادية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصطفى مدبولي أعلن أن الدولة اتخذت خطوات كبيرة في المشروعات الجاري تنفيذها في المنطقة الاقتصادية

لوجو موقع مصر اليوم
القاهره_مصر اليوم

 بعد انتهاء جولته اليوم بعدد من المشروعات المهمة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، حضر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع مجلس إدارة الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، برئاسة المهندس يحيى زكي، رئيس الهيئة، لمتابعة الموقف التنفيذي للمشروعات، ومتابعة مستجدات المشروعات الاستثمارية في مجال البنية التحتية والمرافق، وذلك بحضور وزراء: الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والنقل، والتجارة والصناعة، بالإضافة إلى محافظي بورسعيد والسويس والاسماعيلية، ورئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار، وأعضاء المجلس من ذوي الخبرة.يعد هذا الاجتماع هو الثاني منذ أكتوبر الماضي والذي اجتمع فيه رئيس مجلس الوزراء لأول مرة مع أعضاء مجلس إدارة المنطقة، وذلك في إطار دعم المنطقة بهدف القيام بمهمتها في عملية التنمية، ومتابعة أعمالها في التخطيط وتنفيذ الاستراتيجية الجديدة التي تعتمد على عدد من المحاور لجذب المزيد من الاستثمارات.

استهل رئيس الوزراء الاجتماع بالتأكيد أنه انطلاقا من الأهمية الكبيرة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، فقد تم الاتفاق على عقد اجتماع كل 3 أشهر مع مجلس إدارة الهيئة؛ وذلك للوقوف على معدلات تنفيذ المشروعات أولا بأول، مشيرا إلى أن الدولة اتخذت خلال الفترة الماضية خطوات كبيرة لدفع العمل بالمشروعات الجاري تنفيذها بالمنطقة، مؤكدا في هذا الصدد أن الدولة لن تتوانى عن تقديم جميع أوجه الدعم والمساعدة لجميع المشروعات القائمة بالمنطقة.وأضاف: إننا بحاجة إلى أن نُسرع الخطى لإنجاز مشروعات التنمية بأقصى جهد خلال الفترة المقبلة، فجميع الدول في المنطقة تتسابق على تنفيذ مشروعات على أراضيها تتمتع بمزايا نسبية، من أجل جذب مزيد من الاستثمارات والمشروعات التي توفر فرص العمل، ونحن مستعدون لخوض غمار المنافسة، بكل إصرار.وشدد الدكتور مصطفى مدبولي على أن عملية التنمية والتطوير التي تتبناها الدولة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، تأتي من منطلق اعتبار هذه المنطقة الحيوية مسألة أمن قومي، وأن جميع أجهزة الدولة تعمل وفق هذه الرؤية.

وأوضح رئيس الوزراء أنه توجد مناطق تنمية مشتركة داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، في إشارة إلى المنطقة الصينية – المصرية المشتركة، لافتا إلى أنه خلال الأسبوعين الماضيين ورد إلينا من الجانب الروسي طلب لبدء العمل في تنمية المنطقة الخاصة به، حيث يبدي الروس اهتماما كبيرا بالاستثمار في المنطقة، مجددا التأكيد أن الحكومة مستمرة في دفع العمل بالمشروعات الجاري والمزمع تنفيذها في المنطقة، قائلا :"سنعمل على تسهيل الإجراءات خلال المرحلة المقبلة".وخلال حديثه نوّه رئيس الوزراء إلى أنه سيقوم خلال الفترة المقبلة بزيارة مماثلة إلى القطاع الشمالي للمنطقة، وفي هذا الإطار وجّه بضرورة العمل على الاستفادة من الأراضي الواقعة في القطاع الشمالي.

من جانبه، استعرض المهندس يحيى زكي، رئيس الهيئة الاقتصادية أبرز المشروعات التي قامت الهيئة بتنفيذها، ففي مجال مشروعات البنية الأساسية، تم إنشاء محطة تحلية مياه البحر بالعين السخنة بطاقة إنتاجية 100 ألف م3 / يوم ، متضمنة: الخط الناقل، وخزانات التكديس، والروافع الخاص بها، بتكاليف استثمارية قدرها 2,39 مليار جنيه، وإنشاء محطة معالجة صرف بالمنطقة الصناعية بالسخنة بقدرة 35,000 م 3 / يوم،  وتم الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى بطاقة 10,000 م 3، بتكلفة 248 مليون جنيه، كما تم تنفيذ مشروع حماية المنطقة الصناعية بالسخنة من أخطار السيول وعمل تكسيات مخرّات السيول بطول نحو 5 كم بتكلفة استثمارية قدرها 97 مليون جنيه،  وجار الانتهاء من إعادة تأهيل ورفع كفاءة رصيف عباس بطول 670 م ليصل الغاطس أمام الرصيف لعمق 17م لاستقبال سفن البضائع العملاقة،  وتبلغ التكاليف الاستثمارية للمشروع نحو 1,39 مليار جنيه، كما أنه جار تنفيذ أعمال تحسين التربة في المنطقة الصناعية بشرق بورسعيد بمساحة 16 كم2 كمرحلة أولى، وتم البدء في مشروع شبكة الغاز الطبيعي ومحطة تخفيض الضغط بمنطقة شرق بورسعيد بتكلفة استثمارية تصل إلى 150 مليون جنيه .

كما عرض المهندس يحيى زكي الموقف المالي للمنطقة الاقتصادية، كما استعرض الاجتماع جملة الإيرادات التي بلغت نحو3,841 مليار جنيه، مشيرا إلى أن إيرادات ميناء السخنة حققت زيادة قدرها 38 % العام المالي الجاري حتى الآن مقارنة بالعام المالي الماضي، كما سجلت إيرادات ميناء شرق بورسعيد زيادة بقيمة 17%.كما استعرض رئيس الهيئة ما تم اتخاذه من إجراءات لتهيئة مناخ الأعمال بالمنطقة، مشيراً إلى أن تلك الإجراءات تضمنت وضع استراتيجية للمنطقة (2020-2025)، التي تحدد خلالها القطاعات المستهدف جذبها للاستثمار ، كما تم إصدار قواعد للاستيراد والتصدير من وإلى المنطقة، إلى جانب الجهود الخاصة بإصدار الدليل الجمركي، وكذا اعتماد الهيكل التنظيمي العام، وجار فضلا عن ذلك اتخاذ مزيد من الإجراءات لتيسير مناخ الأعمال بالمنطقة، من بينها اعتماد الدليل الضريبي.

على جانب آخر، تطرق الاجتماع إلى بعض العقود والمشروعات الجاري التعاقد عليها خلال الفترة المقبلة في شرق بورسعيد بالميناء وكذلك المنطقة الصناعية في العين السخنة خاصة بعد وضع حجر الأساس لمجمع البتروكيماويات، حيث من المستهدف تحويل السخنة لمنصة عالمية لصناعة البتروكيماويات، مع إطلاق خدمات تموين السفن في الموانئ التابعة مع بدايات العام المقبل، بالتنسيق مع الجهات المعنية بالدولة، حيث تعد هذه الخدمة البحرية واحدة من القطاعات المستهدفة ضمن مرتكزات رؤية الهيئة 2020/2025 .كما ناقش المجلس أيضاً موقف المشروعات الاستثمارية في البنية التحتية من محطات مياه وصرف صحي وكهرباء، في المناطق الصناعية وكذلك أعمال التطوير في الموانئ، وعلى رأسها ميناءي العين السخنة والعريش، حيث عرض رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس حجم الأعمال التي تتم حالياً بميناء السخنة ونسب تنفيذ الأعمال لحفر الأحواض الأربعة.

كما استعرض رئيس المنطقة الاقتصادية آخر التطورات التي تتم حالياً مع الجانب الروسي لإنشاء المنطقة الصناعية الروسية، مشيراً إلى الاجتماع الأخير قبل أسبوع مع الجانب الروسي للتباحث حول بعض بنود التفاوض، واستكمال المشروع وتنفيذه خلال الفترة المقبلة في شرق بورسعيد، فضلاً عن طلب الجانب الروسي إنشاء منطقة صناعية في العين السخنة أيضاً لما تتمتع به المنطقة من مقومات وحوافز استثمارية. وناقش مجلس إدارة المنطقة مشاركة الهيئة في معرض "إكسبو" الدولي المقام في دولة الإمارات والذي يٌعد فرصة ترويجية للهيئة لعرض الفرص الاستثمارية بها أمام ما يقرب من 9ملايين زائر و198 دولة مشاركة، وذلك من خلال التواجد ضمن الجناح المصري وفي فعاليات متنوعة لعرض المشروعات الاستثمارية المختلفة.

قد يهمك أيضا:

رئيس الوزراء المصري يستعرض جهود لجنة الاستغاثات الطبية خلال شهر مايو الماضي
مجلس الوزراء المصري يوافق على إنشاء ميناء جاف في العاشر من رمضان

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصطفى مدبولي أعلن أن الدولة اتخذت خطوات كبيرة في المشروعات الجاري تنفيذها في المنطقة الاقتصادية مصطفى مدبولي أعلن أن الدولة اتخذت خطوات كبيرة في المشروعات الجاري تنفيذها في المنطقة الاقتصادية



أبرز إطلالات النجمات في حفل "موريكس دور 2019"

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 07:11 2021 السبت ,11 أيلول / سبتمبر

مصر وإيطاليا تبحثان تطورات أزمة «سد النهضة»
  مصر اليوم - مصر وإيطاليا تبحثان تطورات أزمة «سد النهضة»
  مصر اليوم - رحيل الصحافي اللبناني يوسف خازم بعد صراع مع المرض

GMT 23:38 2021 الأربعاء ,15 أيلول / سبتمبر

فساتين زفاف رومانسية وراقية للعروس النحيفة
  مصر اليوم - فساتين زفاف رومانسية وراقية للعروس النحيفة

GMT 14:20 2021 الخميس ,16 أيلول / سبتمبر

أفكار تصاميم وديكورات لغرفة الأطفال المراهقين
  مصر اليوم - أفكار تصاميم وديكورات لغرفة الأطفال المراهقين

GMT 00:56 2021 الجمعة ,17 أيلول / سبتمبر

عمرو واكد ينضمّ إلى قناة "الجزيرة"
  مصر اليوم - عمرو واكد ينضمّ إلى قناة الجزيرة

GMT 17:49 2021 الجمعة ,03 أيلول / سبتمبر

وفاة ملاكمة مكسيكية بعد غيبوبة 5 أيام

GMT 12:30 2021 الإثنين ,06 أيلول / سبتمبر

أوبل تكشف عن أسترا 2023 الكهربائية بالكامل رسميًا

GMT 17:05 2021 السبت ,04 أيلول / سبتمبر

صلاح ينضم لمنتخب "الفراعنة" قبل مواجهة الغابون

GMT 18:16 2021 الثلاثاء ,31 آب / أغسطس

دعاء النبي لسعة الرزق وكثرة المال

GMT 05:03 2021 الجمعة ,26 آذار/ مارس

الجمهور يفضّل الأفلام المقتبسة عن روايات

GMT 07:19 2021 الخميس ,12 آب / أغسطس

زلزال قوته 7.2 يضرب مينداناو في الفلبين

GMT 05:52 2021 الإثنين ,21 حزيران / يونيو

روسيا تستعد لاطلاق صاروخ «سويوز– 2» الدفاعي

GMT 10:06 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يشير هذا اليوم إلى بعض الفرص المهنية الآتية إليك
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon