توقيت القاهرة المحلي 03:41:43 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكد لـ"مصر اليوم" بناء نحو 62.5% من المنازل المهدّمة

مفيد الحساينة يكشف جهود الحكومة الفلسطينية الرامية لإعادة إعمار غزة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مفيد الحساينة يكشف جهود الحكومة الفلسطينية الرامية لإعادة إعمار غزة

وزير الأشغال العامة والاسكان مفيد الحساينة
غزة – محمد حبيب

أكد وزير الأشغال العامة والاسكان مفيد الحساينة أن حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني وعلى رأسها رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله تبذل الجهود الممكنة كافة سواء بالتواصل مع الأشقاء العرب والدول الصديقة من أجل مواصلة تمويل مشاريع الاعمار في قطاع غزة، والوقوف بجانب أصحاب المنازل المدمرة، ونبذل كافة الجهود من أجل مواصلة إدخال مواد البناء إلى القطاع .

وأشار الحساينة في مقابلة خاصة مع "مصر  اليوم" أن حكومة الوفاق أولت أهمية كبيرة لملف إعادة إعمار غزة وفقا لتوجيهات الرئيس محمود عباس أبو مازن حيث شكلت الحكومة الفلسطينية لجنة وزارية برئاسة رئيس الوزراء الدكتور رامي حمد الله لمتابعة ملف اعمار غزة.
وأوضح الحساينة أنه بلغ إجمالي ما تم إعادة إعماره أو يتوفر له تمويل 6.870 وحدة سكنية من أصل قرابة 11.000 وحدة سكينة مهدمة كلياً بنسبة إنجاز تبلغ 62.5% فيما تم إصلاح أكثر من 130 ألف وحدة سكنية تضررت جزئيا بمبلغ إجمالي قيمته 180 مليون دولار بنسبة إنجاز تبلغ 61% بالاشتراك مع الجهات والمؤسسات ذات العلاقة، مؤكداً في الوقت ذاته أنه تم الانتهاء من إزالة نحو 2 مليون طن من الركام."

وأشار الحساينة الى أنه تم الموافقة على البدء بمشروع إعادة تأهيل واصلاح الأضرار الجزئية للمتضررين في العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة بقيمة (1.200.000.00) يورو، كما تم الموافقة مشروع تخطيط حي الندى الإسكاني بغزة بقيمة (80.000.00) يورو.
وأفاد الوزير الحساينة أن وزارته وبالتنسيق مع هيئة الشئون المدنية تقوم بصرف مواد البناء للمستفيدين من برامج إعادة الإعمار والتمويل الذاتي، حيث تم صرف قرابة 650 ألف طن من الاسمنت، كما تزيد الكميات الجاهزة للسحب والتي تمت الموافقة من قبل الجانب الإسرائيلي على توزيعها للمستفيدين من خلال النظام "GRAMMS" عن 450 ألف طن من الاسمنت إضافة لإدخال قرابة 300 ألف طن من الاسمنت لصالح المشاريع الدولية.

وحول آلية إدخال مواد البناء من الجانب الإسرائيلي للقطاع قال الوزير الحساينة :" نحن في وزارة الأشغال العامة والإسكان نقوم بتدقيق كافة احتياجات المواطنين من مواد الإعمار، ونقوم بالكشف الميداني، ومن ثم نرسل الكشوف للشؤون المدنية، والشؤون المدنية تقوم بالتنسيق لإدخال هذه المواد، وحتى الآن تم الموافقة على صرف مواد البناء لحوالي 150.000 مستفيد سواء للمتضررين جزئياً أو كلياً، أو لمشاريع التشطيب والبناء الجديد.
واضاف الوزير الحساينة انه تم مؤخراً افتتاح 15 وحدة سكنية تم إعادة إعمارها لأصحاب النازل المهدمة في العدوان الأخير على غزة بتمويل كريم من مؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية – راف، ومن خلال جمعية دار الكتاب والسنة في قطاع غزة."
كما أكد الحساينة أن وزارته سلمت الشهر الماضي شقق مدينة حمد السكنية "المرحلة الاولى" لأصحابها بمدينة خان يونس جنوب قطاع غزة .
وبيّن  أن مشروع مدينة حمد يجري بشفافية كاملة لاستكمال مراحله الثلاثة كافة حيث انتهت المرحة الاولى منه .وأكد على مواصلة عجلة البناء والإعمار في قطاع غزة وبذل جهود كبيرة من اجل الوصول لذلك .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مفيد الحساينة يكشف جهود الحكومة الفلسطينية الرامية لإعادة إعمار غزة مفيد الحساينة يكشف جهود الحكومة الفلسطينية الرامية لإعادة إعمار غزة



GMT 05:20 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

محمود محيي الدين يؤكّد أن الوضع الاقتصادي صعب توقعه

GMT 07:09 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

السعودية والصين تقودان تعافي أسواق النفط في 2021

GMT 03:32 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

وزير الإسكان يدعو الشركات لتنمية أراضي الساحل الشمالي

GMT 04:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

صندوق النقد يتوقع 2.8% نموا للاقتصاد المصري خلال 2020-2021

GMT 20:22 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

الاقتصاد الأميركي يفقد في ديسمبر 140 ألف وظيفة

GMT 00:21 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

"النقد الدولي" يشيد بإجراءات مصر لمواجهة تداعيات كورونا

GMT 03:32 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

جامع تؤكّد أنه جاري الإعداد لطرح 6 مجمعات في المحافظات

GMT 03:31 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

استفادة 3 ملايين و800 ألف أسرة من برامج الدعم النقدي للتضامن

موديلات فساتين سهرة للرشيقات مستوحاة من إطلالات نانسي عجرم

بيروت - مصر اليوم

GMT 08:04 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب
  مصر اليوم - نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب

GMT 08:00 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

منتزه "جبل حفيت" تجربة فريدة لعشاق المغامرة في الإمارات
  مصر اليوم - منتزه جبل حفيت تجربة فريدة لعشاق المغامرة في الإمارات

GMT 08:09 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

ويندي ويليامز تكشف عن تعرضها للاغتصاب من مغن أميركي شهير
  مصر اليوم - ويندي ويليامز تكشف عن تعرضها للاغتصاب من مغن أميركي شهير

GMT 05:08 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

غرف معيشة تجمع بين الفخامة و الذوق العصري الحديث
  مصر اليوم - غرف معيشة تجمع بين الفخامة و الذوق العصري الحديث

GMT 14:58 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

وفاة حسنين حمزة مدلك المنتخب الوطني

GMT 21:55 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

ليلى علوي تروي تفاصيل تعرضها للاغتصاب 4 مرات

GMT 15:58 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

شقيقة سعاد حسني تعلق على وفاة صفوت الشريف

GMT 03:36 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

بلاغ يتهم أحمد عيد بإثارة الفتنة بسبب "مجزرة بورسعيد"

GMT 02:48 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

مأذون عقد قران "كهربا" يكشف الكواليس بعد مرور 5 أعوام

GMT 11:22 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 10:33 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أفضل الأماكن السياحية في البوسنة والهرسك

GMT 22:14 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

الفنانة يسرا تصدم جمهورها وتقرر اعتزال الفن

GMT 11:56 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"الشارقة" يضم الإنجيل بالعربية ومعاني القرآن باللاتينية
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon