توقيت القاهرة المحلي 20:22:28 آخر تحديث
  مصر اليوم -

يدير أكثر من 8 بليون ويملك ثروة شخصية تقدر ب 900 مليون استرليني

كريستن أودي يكشف أنَّه الفائز بعد المراهنة على السهم البريطاني

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كريستن أودي يكشف أنَّه الفائز بعد المراهنة على السهم البريطاني

كريسبن أودي رئيس هيدغ فاند
لندن - ماريا طبراني

حصل قطب التمويل "هيدغ فاند" والمستثمرين على أكثر من 220 مليون أسترليني أمس بعد المراهنة على خروج بريطانيا، وفي ظل تكبد الكثيرين خسائر فادحة أعلن كريسبن أودي مؤيد مغادرة بريطانيا " أعتقد أنني الفائز"، ويعد أودي ضمن عدد قليل من زعماء هيدغ فاند الذين فازوا بالجائزة بعد الحصول على مناصب كبيرة من أسهم الشركة والجنيه الاسترليني بعد المراهنة على سقوط قيمتهم عقب تصويت مغادرة بريطانيا، وكشف أودي (57 عامًا) الذي يدير أكثر من 8 بليون أسترليني ويملك ثروة شخصية تقدر ب 900 مليون أسترليني أنه استثمر بكثافة في الذهب في الفترة التي تسبق التصويت كملاذ آمن وسط اضطراب السوق وراهن على تراجع الجنية الأسترليني أمام الدولار، واندفع المستثمرون لشراء الذهب ما دفع ثمنه إلى أعلى مستوى في عامين مع هبوط الجنيه الاسترليني ومؤشر FTSE 100 بشكل حاد، وأوضح السيد أودي أن وضعه التجاري تركه في خط الخسائر الكبيرة إذا ارتفعت الأسواق المالية وخسر رهانه، وراهن السيد أودي ضد مجموعة يركلي لبناء المنازل والتي انخفضت قيمتها بنسبة أكبر من الخمس أمس فضلا عن الأسهم بما في ذلك لويدز التي انخفضت إلى 21% و  ITV التي انخفضت بنسبة أكبر من 20%.

وتوقع أودي أن تكسب أموال بمقدار حوالي 1.5 بليون أسترليني 15% في قيمتها لكنها فوجئ بمكسب غير متوقع يقدر ب 220 مليون أسترليني، وكلّف السيد أودي باستطلاع خاص للرأي  قبل الاستفتاء لسرقة مسيرة الأسواق المالية، وأوضح أودي في بيان بعد وقت قصير من إعلان النتيجة " لقد تحدث الناس العاديين ويجب علينا أن نتذكر مدى قرب ذلك ومدى شجاعة هذا القرار"، واستفاد السيد أودي وغيره من مديري الأموال من الفوضى الاقتصادية التي مسحت الملايين من قيمة الأسهم والأسواق والأوراق المالية البريطانية والأوروبية، وحذر جورج سوروس الذي يعرف باسم الرجل الذي كسر بنك انكلترا من فوضى السوق إذا صوتت بريطانيا لصالح الخروج، وأوضحت التايمز أنه كان يستثمر بكثافة في الذهب ويقامر على انخفاض الأسهم، وزعم المرشح الرئاسي الأميركي دونالد ترامب أنه سيربح المال من خروج بريطانيا موضحًا أن تراجع سعر الجنية الاسترليني سيشجع المزيد من السياح على زيارة منتجعه ترينبري للغولف في اسكتلندا.

وتمركز مديرو الأموال بشكل دفاعي ما يعني تقليص حجم رأس المال الذي تعرَّض لتقلبات السوق واستخدموا النتيجة كفرصة للشراء وفقا لتقرير صادر عن قسم الوساطة في Credit Suisse's، وذكر إريك سيغال رئيس التمويل الاستثماري في بنك سيتي الخاص " لا أريد أن أقول أنه ليس حدثا ولكننا لا نرى حالة ذعر إنه فقط يوم سيئ في السوق"، وأفاد اثنان من المستثمرين على دراية بالأرقام أن تم ضرب هيدغ فاند التي تراهن على أو ضد الأسهم الأوروبية، حيث خسر المعظم بين 2 إلى 4%، وكان الأمر أسوء بالنسبة للبعض الأخر حيث افاد شخص مطلع على الأداء التمويلي أن شركة  Adelphi Capital في لندن والتي تبلغ قيمتها 1.9 بليون دولار بتمويل أوروبي تراجعت بنسبة  8% في نقطة ما الجمعة، فيما انخفضت الشركة بنسبة 9.5% لهذا الهام خلال الأسبوع الماضي، ولن يتم معرفة الحجم الحقيقي للمكسب والخسارة حتى نهاية يوليو/ تموز.

وربحت شركة  Lynx Asset Management في السويد والتي تبلغ قيمتها 6,5 بليون دولار 5% اعتبارا من بعد ظهر الجمعة وفقا لشخص مطلع على المسألة، واستفادت شركة Alcova Asset Management لإدارة الأصول المالية ومقرها لندن من رهاناتها القصيرة للأوراق المالية وربح تمويلها الرئيسي 1.5% بعد نتيجة الاستفتاء وفقا لشخص مطلع على الوضع، وأوضحت شركة Winton Capital ومقرها لندن أن استراتيجيتها الرئيسية للتداول أنتجت 3.1% في وقت مبكر الجمعة مدفوعة جزئيا بالرهانات القصيرة على الجنية واليورو، وأضاف ريموند نولتي كبير مسؤولي الاستثمار في سكاي بريدج كابيتال " نظرًا لعدم الاستقرار في الأسواق على نطاق أوسع مازال مديرو المال في هيدغ فاند صامدين بشكل جيد"، وأفد مستثمر رئيسي في هيدغ فاند " هل توقع أي شخص بذلك بشكل صحيح في أي وقت سيتحرك سوق الأهم بنسبة 7% في يوم واحد, الجواب لا"، ومع ذلك يتم الترحيب بهذا الاضطراب وعدم اليقين بواسطة هؤلاء في هيدغ فاند الذين يمكنهم تحقيق أرباح أكبر، وبين ارفين سوه، المدير في شركة  GAM  لحلول الاستثمارات البديلة أنه سَعد بحدوث شيء ما مضيفا " سيكون هذا شيء جيد للمديرين".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كريستن أودي يكشف أنَّه الفائز بعد المراهنة على السهم البريطاني كريستن أودي يكشف أنَّه الفائز بعد المراهنة على السهم البريطاني



GMT 02:10 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مساعد وزير التموين المصري يؤكد أن توفير السلع كان تحدٍ

GMT 14:32 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

إيلون ماسك يصبح ثاني أغنى شخص في العالم في 2020

GMT 02:47 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

مباحثات وزارية لإنشاء طريق "القاهرة السودان كيب تاون"

GMT 04:48 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تطوير سوق التونسي الجديد في مصر نحو 298 مليون جنيه

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

إليكِ أجمل إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 06:16 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

قائمة بأبرز موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء
  مصر اليوم - قائمة بأبرز موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء

GMT 06:22 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الحدائق والمتنزهات المثالية للاسترخاء في روما
  مصر اليوم - أبرز الحدائق والمتنزهات المثالية للاسترخاء في روما

GMT 06:09 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
  مصر اليوم - أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 05:27 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
  مصر اليوم - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 05:24 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المدن الأوروبية "الناشئة" التي تستحق الزيارة في 2020
  مصر اليوم - أبرز المدن الأوروبية الناشئة التي تستحق الزيارة في 2020

GMT 04:29 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
  مصر اليوم - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 01:50 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عاطل يذبح شقيقته ويطعن زوجها بألة حادة في بولاق الدكرور

GMT 16:06 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

غرف الدردشة

GMT 02:34 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مريهان حسين تستكمل تصوير "قيد عائلي" في الهرم

GMT 17:58 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

تعرفي على طريقة إعداد وتحضير سلطة الخيار

GMT 08:15 2020 الجمعة ,06 آذار/ مارس

تعاون مثمر بين «دبي للثقافة» و«دو»

GMT 19:24 2020 الإثنين ,02 آذار/ مارس

تأجيل مهرجان البحرين بسبب فيروس كورونا

GMT 04:11 2019 الإثنين ,30 كانون الأول / ديسمبر

أسماء أبو اليزيد تعرب عن سعادتها بمسلسل" الآنسة فرح"
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon