توقيت القاهرة المحلي 12:01:43 آخر تحديث
  مصر اليوم -

خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة في مجلس النواب

وزيرة التخطيط تُؤكّد أنّ صندوق مصر السيادي ذراع استثمارية للدولة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزيرة التخطيط تُؤكّد أنّ صندوق مصر السيادي ذراع استثمارية للدولة

الدكتورة هالة السعيد
القاهرة-مصر اليوم

أكدت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد، أن صندوق مصر السيادي ذراع استثمارية للدولة، وله القدرة للتعامل مع الأصول المملوكة للدولة، وغير قائم من أجل الحصول على كل أصول الدولة، وأي أرباح تعود للخزانة العامة للدولة.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة في مجلس النواب برئاسة النائب حسين عيسى، الإثنين، الذي يناقش مشروع قانون مقدما من الحكومة بتعديل صندوق مصر رقم 177 لسنة 2018.

وأضافت الوزيرة "دورنا مهم وهو الحفاظ على أصوله للأجيال القادمة، نحن في دولة تحتاج إلى تنمية مواردها، ولدينا فجوة تمويلية، فبدلا من الاضطرار إلى الاستدانة وانخفاض مستوى التنمية والاستثمار في ظل ظروف جيو سياسية تظهر في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين وغيرها والذي انعكس على انخفاض الاستثمارات بشكل عام نسعى من خلال الصندوق إلى الاستثمار".

وأوضحت الوزيرة أن الصندوق لا يلغي دور وزارات مثل الاستثمار والصناعة وغيرهما بل يقوم بدراسة الميزة التنافسية لبعض القطاعات، ويقوم بعمل دراسات استثمارية بالتعاون مع الوزارات المختصة وطرحها، إضافة إلى استغلال الأصول غير المستغلة أو المستغلة لكن ليس بالشكل الأمثل ودراسة ميزتها التنافسية أيضا وطرح جزء من حصتها في البورصة حتى توسع ملكيتها ويكون للأفراد أسهم فيها.

وأشارت الوزيرة إلى أن 32 أصلا ما بين أراض أو مبان أو غيرها تم نقل ملكيتها إلى صندوق مصر السيادى، موضحة أنه تم حصر 4800 أصل من الممتلكات غير المستغلة وجار فلترتها، ووجد من بينها شقق وأشياء صغيرة، وتم نقلها للخدمات الحكومية باعتبارها غير قابلة للاستثمار.

وأوضحت الوزيرة أن محافظتي القاهرة والإسكندرية لم تتقدما ببيانات مستوفية للأصول التى لديهما، وقدمت أيضا 8 وزارات حتى الآن بيانات ما لديها من أصول، لافتة إلى أنه تم رفع ما انتهى من بياناته إلى رئيس الجمهورية لاتخاذ اللازم من إجراءات لنقل ملكيتها للصندوق السيادي.

وأشارت إلى أن تعديل اسم الصندوق المقترح في التعديلات بسبب الخلط بينه وبين صندوق "تحيا مصر" الذي يقبل تبرعات.

قــد يهمــــــــك أيضــــــاُ  
محمد العصار ينفي احتكار وزارة الإنتاج الحربي لكل الصناعات داخل مصر

"العصار" يلتقي رئيس مؤسسة الصناعات العسكرية

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزيرة التخطيط تُؤكّد أنّ صندوق مصر السيادي ذراع استثمارية للدولة وزيرة التخطيط تُؤكّد أنّ صندوق مصر السيادي ذراع استثمارية للدولة



GMT 10:25 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021
  مصر اليوم - فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021

GMT 10:38 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

أفكار ديكورات منزلية بسيطة لعيد الفطر 2021
  مصر اليوم - أفكار ديكورات منزلية بسيطة لعيد الفطر 2021

GMT 08:27 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

فيراري تكشف عن ملامح الوحش 812 بإطلالة رياضية

GMT 21:32 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

"فيراري" تقدم أول سيارة كهربائية في 2025

GMT 23:46 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

تويوتا تعلن عن طراز "كراون" بمعرض شنغهاي

GMT 18:30 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

أسباب ارتفاع حرارة السيارة عند تشغيل التكييف

GMT 10:10 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

حكم إفطار كبار السن في رمضان

GMT 03:22 2021 الإثنين ,19 إبريل / نيسان

دعاء سابع يوم رمضان مكتوب ومستجاب

GMT 16:54 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

فولكس فاجن تدرس مقاضاة جريت وول الصينية

GMT 21:09 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

"وحيد القرن" أصغر ثقب أسود قريب من الأرض

GMT 15:18 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

فادي قطايا يوضح أن المكياج القوي موضة 2021
 
Egypt-today
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon