توقيت القاهرة المحلي 01:59:09 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أوضح أن نسبة التضخم بلغت ذروتها بسبب الأسعار

عامر يؤكّد أن القرارات الاقتصادية الصعبة انتهت

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عامر يؤكّد أن القرارات الاقتصادية الصعبة انتهت

طارق عامر
القاهرة - مصر اليوم

أعلن محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر، أن النمو الاقتصادي في مصر يبلغ نحو 4،9%، معتبرًا أنه مستوى "جيد جدًا للأسواق الناشئة على مستوى العالم".
 
وتوقع عامر في مقابلة مع قناة "بلومبرغ" في دبي الاثنين، ارتفاع هذا المعدل خلال الفترة المقبلة، مع تجاوب الاقتصاد مع رزمة الإصلاحات التي أقرتها الحكومة"، مؤكدًا أن "نسبة التضخم في مصر بلغت ذروتها بعدما استجاب صناع السياسات لزيادة الأسعار، من خلال رفع تكاليف الاقتراض إلى أعلى مستوى منذ أكثر عقد"، كما أشار إلى أن "التضخم الشهري ازداد في الأشهر الماضية عند 5%، لينخفض بعدها إلى 3%، وبلغ التضخم الصافي من أسعار الكهرباء والمواصلات 0،7% هذا الشهر"، ما يعني "أننا على الطريق الصحيحة ونسير بسرعة كبيرة".

وأوضح أن "نسبة التضخم السنوي المستهدفة في النصف الثاني من العام المقبل هي 13%"، في حين أن الهدف على المستوى المتوسط هو "الوصول إلى 7%، وهو مهم جدًا من أجل الاستقرار المالي"،كما لفت إلى أن "الأسواق تتجاوب في شكل جيد جدًا مع الإصلاحات التي تجريها السلطات، وهو ما فاق توقعاتنا"، ولم ينكر أن السياسات النقدية التي اتخذت كانت "قاسية"، مضيفًا أن "العمل جارٍ لتطبيق برنامج إصلاح طويل المدى".

وكشف أن "الاستثمارات الأجنبية وصلت إلى 30 بليون دولار خلال العام الماضي"، مشددًا على أن "تدفقات المستثمرین جیدة، والهدف حالیًا هو منحهم الاستقرار"، واستبعد حدوث أي "صدمات كبيرة للاقتصاد أو للأسعار على مدار العام المقبل"، tdlh اعتبر أن "الاقتصاد المصري كبیر ومتنوع ولدیه مصادر مختلفة من بینها حقول الغاز الجدیدة"، مشيرًا إلى أن "الاقتصاد المحلي "كان المولد الأكبر للنقد الأجنبي في الفترة الأخيرة، إذ ارتفعت إيرادات السياحة بنسبة 200% خلال الأشهر الثلاثة الماضية، كما زادت قيمة تحويلات العاملين في الخارج، وهو أكبر مصدر للعملات الأجنبية في مصر 43% في آب (أغسطس)"، ورجح أن "تتجاوز قيمتها 25 بليون دولار"، وأكد أن "لا حاجة للقلق الآن، نحن مرتاحون جدًا لهذا الوضع"، بينما لم يغفل عامر أن "الاقتصاد المصري شهد انكماشًا في العجز بنسبة 21%، إضافة إلى انخفاض العجز التجاري"، مؤكدًا أن القرارات والإجراءات الصعبة "انتهت وخرجنا من الحفرة"، وقال "لم يكن الأمر سهلًا أبدًا".

وتتزامن هذه التصريحات مع تأكيد وزير المال المصري عمرو الجارحي، أن مصر "تتوقع نموًا اقتصاديًا يتراوح بين خمسة و5،25% للسنة المالية الحالية التي تنتهي في حزيران (يونيو) 2018، حيث أضاف على هامش مؤتمر حضره أمس، أن الفجوة التمويلية للسنة المالية 2017-2018 "تتراوح بين عشرة بلايين دولار و12 بليونًا"، وأعلن أن لدى مصر "برنامجًا لطرح سندات دولية قيمته ثمانية بلايين دولار"،

إلى ذلك، أكدت شركة "ابن سينا فارما" لتوزيع الأدوية في مصر، سعيها إلى "طرح نحو 25% من أسهمها في بورصة مصر خلال الربع الأخير من السنة"، وتضطلع "بلتون المالية" بدور مدير الطرح الوحيد لأسهم المجموعة فيما يقوم مكتب "معتوق بسيوني" بدور المستشار القانوني للطرح، وستطرح الشركة حصة من أسهمها في البورصة من خلال زيادة رأسمالها وعبر طرح حصص من بعض المساهمين القدامى، وأكدت "ابن سينا" تنظيم جولة ترويجية للطرح في تشرين الثاني (نوفمبر) تشمل أميركا وأوروبا وجنوب أفريقيا ودول الخليج، وتبلغ الحصة السوقية للشركة في توزيع الأدوية بمصر 18،5% وفقًا لبيانها الصحافي، ولديها 34 ألف زبون، وتتوقع إيرادات بقيمة 9،5 بليون جنيه (نحو 538 مليون دولار) خلال هذا العام.
 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عامر يؤكّد أن القرارات الاقتصادية الصعبة انتهت عامر يؤكّد أن القرارات الاقتصادية الصعبة انتهت



GMT 08:37 2017 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

هيلياس ترحّب بإطلاق الضريبة على القيمة المضافة

GMT 18:20 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

غرفة القاهرة تشكّل لجنة لدراسة إنشاء شركات تجارية

GMT 03:37 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

صفوت مسلم يؤكد "مصر للطيران" تعتمد على نفسها ذاتيًا

GMT 02:40 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

جمال نجم يؤكد ترك سعر الدولار للعرض والطلب

GMT 04:45 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

كولم كيليهر يؤكد أنّ السعودية سوق جاذبة للاستثمار

تميّزت بالشكل الأنيق والتصاميم الساحرة خلال الحفل

أبرز إطلالات النجمات في "ضيافة" لعام 2020 تعرّفي عليها

دبي - مصر اليوم

GMT 04:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"منطقة سقارة" ووزارة الآثار ترد
  مصر اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـمنطقة سقارة ووزارة الآثار ترد

GMT 04:30 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020 تعرّف عليها
  مصر اليوم - أبرز النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020 تعرّف عليها

GMT 04:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّفي على أفضل النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل
  مصر اليوم - تعرّفي على أفضل النصائح لتجديد ديكورات غرف المنزل

GMT 02:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

إيناس الدغيدي ترد على بسمة وهبة بخصوص أزمة "شيخ الحارة"
  مصر اليوم - إيناس الدغيدي ترد على بسمة وهبة بخصوص أزمة شيخ الحارة

GMT 06:54 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
  مصر اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 01:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

مصر تضع آليات تأمين الاحتياجات المائية مع دول حوض النيل
  مصر اليوم - مصر تضع آليات تأمين الاحتياجات المائية مع دول حوض النيل

GMT 01:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على السيرة الذاتية لفتاة هرم سقارة

GMT 10:57 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

زوج مصري يطلق زوجته بعد 5 ساعات من الزفاف

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

القبض على مصور جلسة سلمى الشيمي المثيرة للجدل في حلوان

GMT 22:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة شيماء سيف تطلب الدعاء لزوجها

GMT 18:50 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مصدر حكومي يكشف موعد عودة قرار حظر التجوال

GMT 00:44 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

التجاهل طريقة زوجة شيكابالا للرد على الإساءة له

GMT 19:50 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

لبنان عكس الطائف بين ثلاثة مفاهيم خطيرة... وتشوّهين

GMT 16:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"عقار جودة" وتسريب الأراضي الفلسطينية إلى المستوطنين

GMT 05:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تطوير السيارة الرياضية "بيك آب" لتفاجئ عشاقها

GMT 21:48 2019 الأحد ,19 أيار / مايو

أجيال

GMT 05:00 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

وليد الدالى يوضح أسباب وأعراض تمدد الشريان "الأورطي"

GMT 11:32 2019 الإثنين ,11 آذار/ مارس

الطفولة العربية والمستقبل

GMT 14:14 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مصيلحي يعلن أنه قرر إقالة كافالي منذ 10 أيام
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon