توقيت القاهرة المحلي 19:45:48 آخر تحديث
  مصر اليوم -

تطلعات لأداء قوي رغم تراجع الأرباح في الربع الثاني من 2019

يوسف البنيان يؤكد "سابك"لا تسعى للاستحواذ على "كلارينت"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - يوسف البنيان يؤكد سابكلا تسعى للاستحواذ على كلارينت

يوسف البنيان الرئيس التنفيذي
الرياض ـ مصر اليوم

أكد يوسف البنيان، الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك)، أمس، أن الشركة لا تسعى للاستحواذ على شركة "كلارينت" السويسرية، مشيراً إلى أن الاتفاقية التي وقَّعتها "أرامكو" لشراء حصة "سابك" من "صندوق الاستثمارات العامة"، صفقة تحت الإجراء ستعزز صناعة البتروكيماويات.

وعن آخر المستجدات بشأن صفقة شراء "أرامكو السعودية" حصة "صندوق الاستثمارات العامة" في "سابك"، البالغة نسبتها 70 في المائة، قال البنيان:"هذه الصفقة لم تُستكمل، ولا تزال تحت الإجراءات النظامية حتى الآن، ومن المتوقع أن تتم في نهاية العام الحالي أو الربع الأول من عام 2020"، وأضاف: "في حالة الانتهاء من هذه الإجراءات، التي تتطلب من (أرامكو) المضي فيها للحصول على الموافقات اللازمة لإتمام هذه الصفقة، فسيكون هناك عمل مشترك، بين (سابك) و(أرامكو السعودية)، لتحديد ورسم وجهة صناعة البتروكيماويات في المملكة، إضافة إلى العمل على تعزيز التجانس بين الشركتين، لتحقيق استراتيجية 2025، التي نعمل عليها في (سابك)".

وفي سياق ذي صلة، أوضح البنيان في مؤتمر صحافي عقده، أمس، بمقر الشركة بالرياض، أن التوترات والخلافات التجارية بين الولايات المتحدة والصين وغيرها من الأوضاع التي تشهدها الأسواق العالمية خلال هذا العام، أثرت بشكل أو بآخر في أداء وأرباح (سابك)".

أقرأ أيضًا:

«أرامكو» تشتري 70 % من «سابك» بـ 69 مليار دولار

وأوضح البنيان، أن "سابك" ليست مهتمة بالاستحواذ على شركة الكيماويات السويسرية (كلارينت)، وتعتبر حصتها البالغة 25 في المائة فيها بمثابة "استثمار استراتيجي طويل الأمد"، منوهاً بتغير ظروف السوق، ومشيراً إلى أن "سابك" لديها محادثات بخصوص المشروع المشترك مع "كلارينت"، الذي أجَّلته الشركتان وستجري فيما بعد.

وحول العلاقة بين "سابك" و"كلارينت"، قال البنيان: "علاقتنا مع (كلارينت) علاقة استثمارية استراتيجية، ونحاول البحث عن الفرص، وليس عن شرائها بالكامل، غير أننا نسعى لزيادة حصتنا بهدف الحصول على عائد جيد من هذا الاستثمار، ولكن بالمقابل لا نسعى لشراء (كلارينت) بأغلبية الحصص".

ورغم تراجع أرباح "سابك"، فإن البنيان قال: "التطلعات فيما يتعلق بأداء (سابك) مبشرة العام المقبل بالنظر إلى حالة السوق، ونتوقع أن يكون الأداء في الربع الأول كما كان عليه في الربع الأول من 2019، وسنعمل على تجويد صناعاتنا ونخلق لمسة تنافسية أفضل، وسيكون الأداء في منتصف العام رائعاً".

وعزا البنيان تراجع أرباح "سابك" في الربع الثاني من العام الحالي، إلى تراجع متوسط أسعار بيع المنتجات، وانخفاض حصة الشركة في نتائج شركات زميلة ومشاريع مشتركة، منوهاً بأن التباطؤ في نمو الناتج العالمي الإجمالي بالتزامن مع انخفاض أسعار البتروكيماويات نتيجة الزيادة الكبيرة في العرض أدى إلى انخفاض أسعار المنتجات وهوامش الربح في المنتجات الرئيسية.

وأضاف البنيان: "رغم التأثير القوي لانخفاض أسعار البتروكيماويات على نتائج الشركة في الربع الثاني، فإن أداءنا التشغيلي لا يزال قوياً. ولا تزال (سابك) متفائلة بشأن أساسيات الصناعة على المدى الطويل، ونواصل الاستثمار لتحقيق النمو".

وزاد: "تلقينا في وقت قريب جميع الموافقات التنظيمية الخاصة بزيادة حصتنا في شركة (الرازي)، التي تُعدّ أكبر مجمع للميثانول في العالم، لتصل إلى 75 في المائة، فضلاً عن تجديد شراكاتنا مع شركة الميثانول اليابانية - السعودية (JSMC) لمدة 20 عاماً أخرى".

ولفت البنيان إلى أنه تم الحصول على جميع الموافقات النظامية اللازمة لإقامة مشروع مشترك للصناعات البتروكيماوية مع شركة "إكسون موبيل" في ساحل الخليج الأميركي، ونوه بأنه خلال الربع الثاني، وقّعت "سابك" مذكرة تفاهم لإنشاء محطة للطاقة في مدينة ينبع الصناعية لتوليد الطاقة بالتقنية الكهروضوئية، وتتراوح السعة الإنتاجية المحتملة للمحطة ما بين 200 و400 ميغاواط (في أوقات الذروة). وسيكون أول مشروع واسع النطاق لتوليد الطاقة المتجددة في المملكة تم إنشاؤه لصالح القطاع الخاص.

ووفق البنيان، تأتي هذه المبادرة منسجمة مع جهود "سابك" الشاملة في مجال الاستدامة، وكانت الشركة أطلقت، في يونيو/حزيران الماضي "خريطة الطريق لمبادرات الاستدامة"، التي تتماشى مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، حيث تحدد أهداف الشركة المتعلقة بكفاءة استخدام الموارد، وتغير المناخ، والاقتصاد الدائري، والأمن الغذائي، والبنية التحتية المستدامة، وحماية البيئة.

وبيَّن تقرير وزَّعته "سابك" في المؤتمر الصحافي، الأحد، للإعلاميين، أن صافي ربح الشركة بعد الزكاة والضريبة بلغ 2.12 مليار ريال (565 مليون دولار) في الربع المنتهي في 30 يونيو، مقارنة بـ3.41 مليار ريال (909.3 مليون دولار) تحققت في الربع المماثل من عام 2018، بانخفاض قدره 37.8 في المائة.

ونوه التقرير بأن زيادة الإنتاج العالمي من المنتجات الأساسية التي أثرت سلباً على أسعار المنتجات وهوامش الربح في النصف الأول من العام من المتوقَّع أن تستمر في التأثير على أرباح الشركة في النصف الثاني من 2019 أيضاً.

ووفق التقرير، بلغ إجمالي المبيعات في الربع الثاني 35.87 مليار ريال (9.5 مليار دولار)، بانخفاض قدره 17.12 في المائة مقارنة بالربع المماثل من العام الماضي، وانخفاض قدره 4 في المائة مقارنة بالربع السابق.

قد يهمك أيضاً :

"سابك" تحرز نموًا قويًا في أرباحها التشغيلية المحققة خلال الربع الثاني من 2018

  تعان يجمع بين "سابك " السعودية و"نوتنغهام سبيرك " الأميركية

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يوسف البنيان يؤكد سابكلا تسعى للاستحواذ على كلارينت يوسف البنيان يؤكد سابكلا تسعى للاستحواذ على كلارينت



GMT 02:10 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مساعد وزير التموين المصري يؤكد أن توفير السلع كان تحدٍ

GMT 14:32 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

إيلون ماسك يصبح ثاني أغنى شخص في العالم في 2020

GMT 02:47 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

مباحثات وزارية لإنشاء طريق "القاهرة السودان كيب تاون"

GMT 04:48 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تطوير سوق التونسي الجديد في مصر نحو 298 مليون جنيه

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

إليكِ أجمل إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 06:16 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

قائمة بأبرز موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء
  مصر اليوم - قائمة بأبرز موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء

GMT 06:22 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الحدائق والمتنزهات المثالية للاسترخاء في روما
  مصر اليوم - أبرز الحدائق والمتنزهات المثالية للاسترخاء في روما

GMT 06:09 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
  مصر اليوم - أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 01:50 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عاطل يذبح شقيقته ويطعن زوجها بألة حادة في بولاق الدكرور

GMT 16:06 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

غرف الدردشة

GMT 02:34 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مريهان حسين تستكمل تصوير "قيد عائلي" في الهرم

GMT 17:58 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

تعرفي على طريقة إعداد وتحضير سلطة الخيار

GMT 08:15 2020 الجمعة ,06 آذار/ مارس

تعاون مثمر بين «دبي للثقافة» و«دو»

GMT 19:24 2020 الإثنين ,02 آذار/ مارس

تأجيل مهرجان البحرين بسبب فيروس كورونا

GMT 04:11 2019 الإثنين ,30 كانون الأول / ديسمبر

أسماء أبو اليزيد تعرب عن سعادتها بمسلسل" الآنسة فرح"

GMT 04:04 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيم تصمم عرائس المولد النبوي باستخدام الفوم الملون
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon