توقيت القاهرة المحلي 11:27:15 آخر تحديث
  مصر اليوم -

كشف لـ"مصر اليوم"أن الجهاز يهدف إلى إقامة سلاسل تجارية

عشماوى يؤكد "تنمية التجارة" لديه فرص استثمارية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عشماوى يؤكد تنمية التجارة لديه فرص استثمارية

الدكتور إبراهيم عشماوى
حوار - سهام أبو زينة

كشف الدكتور إبراهيم عشماوى رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية أن الجهاز له خطه عمل تهدف حاليًا إلى توطين وجذب استثمارات جديدة بهدف إقامة سلاسل تجارية وأسواق متطورة ومناطق تجارية ولوجستية في جميع المحافظات بهدف توفير السلع الغذائية للأُسر المصرية، وتقليل الحلقات الوسيطة والفاقد والتالف، فضلًا عن توفير آلاف فرص العمل، موضحًا أن الجهاز توجه أيضا إلى المحافظات النائية، في الصعيد، الذي يتمتع بقوة بشرية كبيرة، بالإضافة للقدرة المالية، وجرى إقامة فرصة استثمارية بمحافظة قنا بالفعل واستثمار 15 فدانًا بها بجانب محافظات القناة وهذا ما ينعكس بشكلٍ إيجابي على الاقتصاد القومي وكل هذا بدعم وتعليمات رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي.

وأضاف الدكتور عشماوي في حوار له مع موقع "مصر اليوم" أن الرئيس السيسى كلف رئيس الجهاز بمشاركة كافة الجماعات الحكومية فى الدراسات الاقتصادية، وهناك ما يقرب من 10 جامعات حكومية، والهدف من توقيع البروتوكول مع جامعة بدر أن يضم الجهاز بنك أفكار وهو عبارة عن خبراء الجامعات فى اختصاصات مختلفة هندسية ومعمارية واقتصادية ومالية وزراعية.

وأوضح أن العام الماضى وللمرة الأولى الجهاز يحقق فائض 35 مليونا ونأمل في تحقيق 120 مليونا خلال الفترة العام الحالي، وهذا يتم من خلال الفوائد من نظم حق الانتفاع التى تطرح على المستثمرين، فضلًا عن رسوم السجل التجارى ورسوم العلامات التجارية والنماذج الصناعية وتسجيلها، ويسعى الجهاز لتعظيم الإيرادات بـ5 أضعاف مما كانت عليه لأول مرة خلال السنة المالية المقبلة.

وتابع أن الجامعات تقوم بإمداد الجهاز بالدراسات والبحوث التى ترى أنها قد تفيد الجهاز فى تحقيق أغراضه بكفاءة أو من شأنها تطوير آليات عمل الأسواق ورفع كفاءتها، كما يهدف البروتوكول إلى إنشاء أول مدينة صناعية تجارية مسجلة العلامات التجارية الخاصة بها عن طريق تنمية منطقة بدر، لأن بها مجموعة من المصانع والصناعات المتوسطة.

وأكد أن قرار وزير التموين الدكتور على المصيلحى بكتابة الأسعار على السلع الغذائية جيد ويرجع لصالح المواطن لأنه يوعى المستهلك، فالإعلان بسعر السلع الغذائية والإمساك بالفواتير الضريبية أحد أهم آليات التحول للاقتصاد المنظم فى قطاع التجارة الداخلية، وتدوين الأسعار على السلع الغذائية، يساعد فى القضاء على التدليس وجشع بعض المستوردين والمصنعين، نظرًا لإتاحة الفرصة للتلاعب بأسعار المواد الأولية المستخدمة فى منتجاتهم.

وأشار إلى أن الجهاز لديه ما يقرب من 25 فرصة استثمارية تغطى كافة المحافظات، ويعتزم الجهاز طرح 3 فرص استثمارية خلال 3 أشهر بمحافظات الأقصر والبحيرة وقنا والمنوفية والسويس موضحًا أن الجهاز لديه 94 مكتب سجل تجاري على مستوى الجمهورية.

وأوضح  أن لدينا 3 ملايين منشأة لديها سجل تجارى، والمؤشر يعطى دلالة على حركة السوق المصرية من حيث عدد الشركات التى تم تسجيلها ونوعية النشاط الخاص بها وطبيعتها القانونية وحجم رؤوس الأموال لها، بالإضافة إلى حجم الاستثمارات الخاص بها، وتم تقسيم هذه الشركات إلى ٩ أنشطة اقتصادية رئيسية ذات أنشطة فرعية، إلى جانب عرض لأهم الشركات التى قامت بتسجيل علاماتها التجارية والمؤسسات التى اعتمدت نماذجها الصناعية، ومن أهم مميزاته، حصول التاجر على شهادة البيانات من أى مكتب، إضافة إلى فتح فترة مسائية فى 17 محافظة، ويتم خلال الفترة المقبلة دفع السجل "أون لاين" وذلك بالتفاق مع البريد السريع لوصول السجل التجارى دون جهد كما يحدث فى نظام البطاقات التموينية.

ويقول أن مشروع الأرشفة الإلكترونية في العلامة التجارية  قائم منذ 3 أشهر، لأن عدد العلامات تصل إلى 500 ألف علامة فى مصر، ولكن تم الحصول على تمويل من الاتحاد الأوروبى، لتمويل الأرشفة الإلكترونية حتى يكون لدينا أرشيف إلكترونى للعلامات التجارية المصرية، بحيث يتم تسجيل العلامات "أون لاين" عن طريق الإنترنت والمكتب التجارى التابع للمحافظة حتى لا يضطر المسجلون بالمحافظات إلى الحضور بالقاهرة لتسجيل العلامة، ولأول مرة منذ أكثر من 70 عامًا تقريبًا يتم توفير أرشيف إلكترونى للعلامات التجارية نهاية العام الحالى.

وتابع أنه لابد من وجود قانون ينظم التجارة الإلكترونية وأن يكون هناك أيضًا آليات لطرح الخدمات والسلع عبر منصات إلكترونية، بالإضافة إلى تسجيل هذ الشركات للعلامات التجارية وسجل التجارى، و يعمل الجهاز حاليًا على تحديث الموقع الإلكترونى الخاص به بهدف تسهيل الإجراءات وإتاحتها كافة أمام المستثمرين، ليصبح نقطة الاتصال الأولى معهم، وأداة لزيادة عوائد الجهاز المالية.

وأضاف اننا لدينا ايضًا نظام الباركود عبارة عن مجموعة من الشفرات التى تضم كافة المعلومات الخاصة بصنف ما ونوعه مثلًا، وصمم ليستطيع قراءته ومعرفة هل المنتج أصلى أم مخشوش بطريقة تلقائية وسريعة بواسطة جهاز قارئ الباركود والذى يسمح بربطه على تطبيق بى كرييتف، وتوقف هذا النظام لمشاكل فى التقنية، بالإضافة إلى أن هناك شركات كثيرة غير مسجلة، خاصة أن القانون المصرى لا يوجد به مادة واحدة تلزم المنتجين بعمل علامة تجارية، وتم اكتشاف العديد من القضايا الخاصة بغش العلامات التجارية خلال الفترة الماضية، وأطالب جميع الجهات والشركات بتسجيل العلامات التجارية حماية لها ولزبائنها.
وأكد التجارة العشوائية غير المنظمة عبارة عن مكان أو شركة أو منفذ له سجل تجارى ولكن لا يمتلك الموردين والموزعين والمنافذ، وتعتبر المنظومة وعلاقات التداول غير مكتملة، وتحولها عن طريق توفير الأسواق والمنافذ الكبيرة، يتواجد فيها على سبيل المثال سوق العبور، ويتراوح نسبة التجارة المنظمة 10 – 15%، أما نسبة التجارة غير المنظمة تتراوح من 85 – 90%

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عشماوى يؤكد تنمية التجارة لديه فرص استثمارية عشماوى يؤكد تنمية التجارة لديه فرص استثمارية



GMT 08:00 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

"بوتين يُشيد بدور السعودية في اتفاق "إنتاج النفط

GMT 06:02 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

سياسة ترامب مع الصين ستؤثر سلباً على الاقتصاد

GMT 03:35 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة "سوروس" تُعلن انسحابها من تركيا

GMT 06:34 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مستثمرون يأملون في وقف الحرب بين واشنطن وبكين

تميّزت بالشكل الأنيق والتصاميم الساحرة خلال الحفل

أبرز إطلالات النجمات في "ضيافة" لعام 2020 تعرّفي عليها

دبي - مصر اليوم

GMT 04:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"منطقة سقارة" ووزارة الآثار ترد
  مصر اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـمنطقة سقارة ووزارة الآثار ترد

GMT 04:30 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020 تعرّف عليها
  مصر اليوم - أبرز النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020 تعرّف عليها

GMT 04:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّفي على أفضل النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل
  مصر اليوم - تعرّفي على أفضل النصائح لتجديد ديكورات غرف المنزل

GMT 02:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

إيناس الدغيدي ترد على بسمة وهبة بخصوص أزمة "شيخ الحارة"
  مصر اليوم - إيناس الدغيدي ترد على بسمة وهبة بخصوص أزمة شيخ الحارة

GMT 06:54 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
  مصر اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 01:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

مصر تضع آليات تأمين الاحتياجات المائية مع دول حوض النيل
  مصر اليوم - مصر تضع آليات تأمين الاحتياجات المائية مع دول حوض النيل

GMT 03:41 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيم فايق يؤكد أن بادجي سيرحل عن الأهلي المصري

GMT 12:19 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تثير الجدل في جلسة تصوير بـ زي فرعوني

GMT 03:25 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل عن الخلاف بين عمرو دياب ودينا الشربيني

GMT 15:24 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

سُحِقت الإنسانيّة.. فمات الإنسان

GMT 21:12 2016 الخميس ,04 شباط / فبراير

اقتراح علمي لمكافحة الإرهاب والصراع

GMT 21:43 2012 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

البرازيل تزيد مساحة محمياتها 10 آلاف كيلومتر مربع

GMT 10:55 2020 الإثنين ,09 آذار/ مارس

تراجع سعر سيارة بروتون «ساجا» الأوتوماتيك

GMT 17:37 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

الحكاواتية حفيظة حمود تبرز مبادئ فن الحكي

GMT 13:00 2018 السبت ,07 إبريل / نيسان

المُعلم الكشكول!

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon