توقيت القاهرة المحلي 17:10:09 آخر تحديث
  مصر اليوم -

ثوان معدودة كانت كفيلة للقضاء على تَعب استمر طيلة 20 عامًا

زهير مراد يجهش بالبكاء حزنًا على تدمير دار الأزياء الخاصة به إثر انفجار "بيروت"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - زهير مراد يجهش بالبكاء حزنًا على تدمير دار الأزياء الخاصة به إثر انفجار بيروت

مصمم الأزياء زهير مراد
بيروت - مصر اليوم

أكد المصمم اللبناني زهير مراد، أنه يشعر بإحساس غريب لا يمكن وصفه بعد تدمير دار الأزياء الخاصة به إثر انفجار مرفأ بيروت الذي حول المكان لمنطقة منكوبة، موضحًا بأنه يجهش بالبكاء كلما رأى هذا الدمار الذي حلّ بدار الأزياء، مشيرًا إلى أن دموعه وفريق العمل معه قد جفت، مشددًا على أنه حاول عبر 20 عامًا أن يعكس صورة لبنان الحضارية ونقلها للخارج، لافتًا في مقابلة مع قناة "الجديد" أنه كان مصرّا على الانطلاق من لبنان نحو العالمية، ولكن هذا الأمر لا يتحقق مع من وصفهم بوجود "حكام فاسدين" قضوا على أحلام الشباب، مبيننًا أن ثوان معدودة كانت كفيلة للقضاء على تعب سنوات طويلة.

وأكمل زهير مراد: "راحت الذكريات وقضي على أرشيفي الخاص الذي احتفظ به منذ بداياتي، فضلا عن كل التصاميم والمشاغل اختفت بلمح البصر"، واختتم حديثه:" اتركوا الشعب اللبناني يحكم بنفسه لأنه ذكي أو اتركوا الأمر لأي إدارة أجنبية فحكامنا فاسدون".وكان مراد قد نشر مقطع فيديو يوثق تدمير واجهة دار الأزياء الخاصة به بالكامل، وعلق عليه: "قلبي كسر.. لا أستطيع التوقف عن البكاء.. جهود سنين ضاعت في دقيقة..شكرا لله علي كل شئ"، كما تناقل الجمهور صورة المبنى المدمر وسط تفاعل واسع، فيما علقت الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور بالقول: "حبيبي يا زهير الله يكون معك ويعوضلك الخسارة".

وكانت تعليقات الجمهور أيضًا:"الله يعوضك بس إحمد الله إنك ما كنت بالدار لحظة الانفجار..انت أقلهم خسارة يكفي انك ماعندك شخص فقدته بالانفجار هاد بيكون أصعب كل الممتلكات بتتعوض ..بتمني تعيد دار أفضل منها والله راح يكرمك ..نحن نصلي من أجل بيروت ومن أجلك زهير".

وزهير مراد هو مصمم أزياء ولد في بيروت، درس فيها الأزياء والفن، في عام ،1995 وافتتح أول مشغل له في العاصمة اللبنانية، وفي 1999 أطلق أول مجموعة الهوت كوتور للأزياء الراقية في العاصمة الإيطالية روما ضمن أسبوع الموضة، وفي 2001 توجه زهير إلى باريس لتقديم مجموعته للأزياء الراقية، كما انضم في عام 2006 مؤقتا إلى شركة Mango للأزياء لتنفيذ مجموعة بعنوان (mango by zuhair murad).يعتبر زهير مراد من ضمن المصممين الكبار، واسمه ينافس كبار المصممين العالميين مثل فالنتينو وجورجو أرماني، وارتدت العديد من النجمات العالميات من تصميمه أبرزهن كايلي مينوغ، أوليفيا وايلد، سيلينا غوميز، مايلي سايرس، جينيفر لوبيز، بليك ليفلي، تايلور سويفت، كريستينا أغويليرا، كيري أندروود، كايتي بيري، كيم كردشيان، باريس هيلتون.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

زهير مراد يؤكّد أنه لا يستطيع التوقف عن البكاء

مجموعة الهوت كوتور من زهير مراد لربيع 2020 تُحاكي ثقافة مصر القديمة

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زهير مراد يجهش بالبكاء حزنًا على تدمير دار الأزياء الخاصة به إثر انفجار بيروت زهير مراد يجهش بالبكاء حزنًا على تدمير دار الأزياء الخاصة به إثر انفجار بيروت



تمايلت باللون الأبيض مع القصة المريحة والفراغات الجريئة

فساتين ماكسي لإطلالة صيفية مستوحاة من فيكتوريا بيكهام

لندن ـ مصر اليوم

GMT 04:22 2020 الخميس ,24 أيلول / سبتمبر

أفضل الوجهات السياحية في "سكوبي" عاصمة مقدونيا
  مصر اليوم - أفضل الوجهات السياحية في سكوبي عاصمة مقدونيا

GMT 14:15 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

"بيت من حرير" مساحة صغيرة من أرض مستقبل غامض

GMT 21:22 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

مطالب بوضع براينت على شعار الدوري الأميركي لكرة السلة

GMT 16:17 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

10 أفكار لحديقة أعشاب منزلية في المطبخ

GMT 18:52 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الأهلي يخوض اليوم مرانه الرئيسي على ملعب رادس

GMT 05:00 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أدخلي الطراز الإسباني في ديكور منزلكِ

GMT 19:38 2019 الخميس ,19 كانون الأول / ديسمبر

سوسن بدر تستعد لتصوير "البيت الكبير 3"
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon