توقيت القاهرة المحلي 18:35:53 آخر تحديث
  مصر اليوم -

بعدما تعرّض لحملة من الانتقادات اللاذعة بسبب نشر سيارته الجديدة

الإعلامي هشام حداد يخرج عن صمته ويرد على اتهامه بأنه "ثائر مأجور"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإعلامي هشام حداد يخرج عن صمته ويرد على اتهامه بأنه ثائر مأجور

الاعلامي اللبناني هشام حداد
القاهرة ـ مصر اليوم

تعرض الاعلامي اللبناني هشام حداد لحملة من الانتقادات اللاذعة بسبب انتشار صورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي لسيارته الجديدة الرباعية الدفع التي اشتراها مؤخرا، متهمينه ببيع ضميره والتخلي عن معتقداته الوطنية.وفي التفاصيل، فقد انتشرت صورة سيارة فورد رباعية الدفع، ذات اللون الأبيض وتحمل رقما أصفر يرجح أن تكون لوحة تجريبية لحين وضع رقم السيارة الصحيح.

وقال العديد من المتابعين على موقع تويتر إن سعر هذه السيارة هو 80 الف دولار، معلقين بالقول:" ألف مبروك للثائر المأجور، مش قليلة ثورة الجوع تعبت ولقيت، في حين اعتبر آخرون أنه بدأت الـ 10 مليار دولار هدر، معتبرين أنه "ركب موجة الثورة وباع القضية"، متسائلين "من أين له fresh money في ظل هذه الأوضاع الصعبة ؟".

الإعلامي هشام حداد خرج عن صمته، حيث سخر من ثمن السيارة التي قيل إنها تبلغ 80 ألف دولار، مستخدما الوجه الضاحك، داعيا المهاجمين إلى التأكد من ثمنها الحقيقي، والبحث عن ثمن السيارة التي كان يملكها واضطر إلى بيعها لشراء أخرى بسعر أقل من ثمنها، معلقا عند إحدى المهاجمات بالقول: "5 بعيونك، من تعبي الحمدالله...ليرة حرام ما منعمل".

كما لجأ العديد من محبي هشام حداد إلى الدفاع عنه في وجه الحملة الشرسة التي تعرض لها، متسائلين:" أين المشكلة إن اشترى الرجل سيارة باهظة الثمن؟ هو ناجح في مهنته كاعلامي وبرنامجه رقم 1، وهو يعمل كثيرا. فأين الخطأ ان عمد إلى شراء سيارة باهظة الثمن. هل كل إنسان ينفصل عن الحزب الذي يؤيده يجب أن يتعرض للهجوم ويتم اتهامه بأنه حرامي؟".

و‏‎‎استمر الدفاع عن هشام حداد إذ هنأه عدد من الأشخاص بسيارته:"انشالله معو ٨٠ مليون،$ انتو شو عاقصكن، منو لا وزير ولا نايب ولا مستشار وما بيشتغل بالشأن العام يعني من الاخر مصرياته مش من جيابنا، روحوا شوفوا مهندس العهد و ازلامه قدي معن من جيوبنا".

وقد يهمك أيضًا:

معلومات خاصة تُؤكّد عودة هشام حداد بموسم جديد من "لهون وبس"

حقيقة الأزمة بين هشام حداد ومؤسسة lbc

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإعلامي هشام حداد يخرج عن صمته ويرد على اتهامه بأنه ثائر مأجور الإعلامي هشام حداد يخرج عن صمته ويرد على اتهامه بأنه ثائر مأجور



بدت ساحرة بقصّة الأرجل الواسعة مع الكعب العالي

تنسيق البنطال الجلد على طريقة كيم كارداشيان

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 07:43 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية
  مصر اليوم - طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية

GMT 05:09 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي
  مصر اليوم - أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي

GMT 07:40 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
  مصر اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن ديكورات منزلك

GMT 02:39 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

تسريبات تكشف عن هجوم أميركي على تركيا خلال اجتماع لـ"الناتو"
  مصر اليوم - تسريبات تكشف عن هجوم أميركي على تركيا خلال اجتماع لـالناتو

GMT 01:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على السيرة الذاتية لفتاة هرم سقارة

GMT 10:57 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

زوج مصري يطلق زوجته بعد 5 ساعات من الزفاف

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

القبض على مصور جلسة سلمى الشيمي المثيرة للجدل في حلوان

GMT 22:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة شيماء سيف تطلب الدعاء لزوجها

GMT 18:50 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مصدر حكومي يكشف موعد عودة قرار حظر التجوال

GMT 00:44 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

التجاهل طريقة زوجة شيكابالا للرد على الإساءة له

GMT 19:50 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

لبنان عكس الطائف بين ثلاثة مفاهيم خطيرة... وتشوّهين

GMT 16:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"عقار جودة" وتسريب الأراضي الفلسطينية إلى المستوطنين

GMT 05:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تطوير السيارة الرياضية "بيك آب" لتفاجئ عشاقها

GMT 21:48 2019 الأحد ,19 أيار / مايو

أجيال
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon