توقيت القاهرة المحلي 00:27:13 آخر تحديث
  مصر اليوم -

استمرار عملية تدمير الأنفاق بين مصر وقطاع غزة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - استمرار عملية تدمير الأنفاق بين مصر وقطاع غزة

العريش - يسري محمد

قالت مصادر عسكرية أن قوات الجيش الثاني مستمرة في تدمير المنازل التي توجد فيها أنفاق لتهريب البضائع والأفراد في منطقة الشريط الحدودي بين مصر وقطاع غزة، وأن عملية التدمير ليس لها علاقة بإقامة منطقة عازلة بين مصر وقطاع غزة.وأوضح المصدر "دمرنا خلال الأسبوعين الماضيين أكثر من 10 منازل، كان بداخلها أنفاق للتهريب، هذه المنازل كانت مهجورة، وتتواجد بعيدًا عن الكتلة السكنية، ومعظمها متواجد بصورة فردية، وكانت تستخدم لتهريب الأفراد والبضائع"، وأضاف أن "قرار إقامة منطقة عازلة لمسافات تتراوح ما بين 250 مترًا إلى 500 مترًا صدر منذ أعوام، ولكنه يخص إزالة المنازل التي تتواجد فيها أنفاق فقط، وتوجد منازل عدة خالية من الأنفاق لا زالت متواجدة  في المنطقة ولم يقترب منها أحد حتى الأن"، وتابع أنه "تم إنذار أصحاب هذه المنازل أكثر من مرة، وأن عمليات التدمير تتم بعد الإنذار بنحو 24 ساعة على الأقل"، موضحًا أن "عمليات تدمير الأنفاق والمنازل تتم في مناطق البراهمة و القمبنز وأبو عياد في الصرصورية وتقع شمال معبر رفح الحدودي".وقام، الأحد، المئات من أهالي رفح بالتظاهر، وأشعلوا إطارات السيارات المطاطية في منتصف الطريق في منطقة بوابة صلاح الدين، وقامت أجهزة الأمن المصرية، الاثنين، بتدمير 7 أنفاق على الحدود بين مصر وقطاع غزة في إطار الحملة المستمرة لتدمير الأنفاق.وأعلن الجيش المصري في آب/أغسطس الماضي أن عناصر التأمين بالتعاون مع قوات حرس الحدود تمكنت من اكتشاف وتدمير عدد 343 نفق على الشريط الحدودي في منطقة رفح، منهم 229، مستخدمين تقنية الغمر بالمياه.وقال البيان أن إجمالي الأنفاق التي تم تدميرها خلال الفترة من 30 تموز/يوليو إلى 20 آب/أغسطس بلغ حوالي 52 نفقًا، كما تم تدمير 62 بيارة وقود بإجمالي سعة تخزين تقدر بحوالي 3،23 مليون لتر سولار، وبنزين، وضبط 49 عربة متنوعة، و5 دراجات بخارية تستخدم في تهريب البضائع عبر الأنفاق.وتقول المصادر أن معظم الأنفاق التي كانت متواجدة في مناطق الزراعات تم تدميرها، فيما يتم العمل في تدمير الأنفاق التي تمتد داخل المنازل.وشهدت مدينة رفح المصرية احتجاجات موسعة في عام 2011، عندما ترددت أنباء عن اعتزام السلطات المصرية إقامة منطقة عازلة على الحدود بين مصر وقطاع غزة لمسافة 5 كيلو مترات.وعلى الصعيد الأمني، أطلق مسلحون قذيفة "آر بي جي" على مدرعة عند كمين المزرعة في منطقة جنوب العريش، دون وقوع إصابات، فيما أعلنت المصادر الأمنية وشهود العيان أن المسلحون استهدفوا إحدى المدرعات أثناء مرورها بجوار كمين المزرعة لتوزيع التعيين على قوات الأمن عبر إطلاق قذيفة الـ"آر بي جي" عليها، مما أحدث انفجارًا وصوتًا شديدين ولم تقع إصابات، حيث سقطت القذيفة وانفجرت بعد مرور المدرعة، ولم تؤد إلى إصابات أو خسائر.وتوالي القوات تمشيط المنطقة والمناطق المجاورة بحثًا عن أي قذائف أو متفجرات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استمرار عملية تدمير الأنفاق بين مصر وقطاع غزة استمرار عملية تدمير الأنفاق بين مصر وقطاع غزة



تعتمد درجات لونية هادئة تُناسبها بشكلٍ خاصٍ

أفكار تنسيق أزياء للخريف على طريقة روزي وايتلي

واشنطن - مصر اليوم

GMT 02:19 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
  مصر اليوم - إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء

GMT 03:49 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

مدير أعمال مصطفى قمر ينفي شائعات وفاته

GMT 07:25 2020 الإثنين ,20 تموز / يوليو

علماء يكشفون قائمة أطعمة تحمي من وباء "كورونا"

GMT 23:50 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

سناء يوسف تعبّر عن سعادتها بالمشاركة في مهرجان قرطاج

GMT 06:32 2020 الثلاثاء ,28 تموز / يوليو

والد مودة الأدهم ينفي ارتكابها أفعال مخلة

GMT 16:32 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

فرج والوليلي يحافظان على صدارة التصنيف الشهري للاسكواش

GMT 09:25 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

رانيا محمود ياسين تؤكد أنها تتمنى تجسيد شخصية السيدة نفيسة

GMT 12:17 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

آستون فيلا تكشف موقف تريزيغيه من لقاء السيتي

GMT 00:34 2019 الثلاثاء ,29 تشرين الأول / أكتوبر

افضل عطر روبرتو كفالي النسائي لنفحات تأسر القلوب

GMT 13:25 2015 السبت ,19 كانون الأول / ديسمبر

كاريس بشار تبدا تصوير مشاهدها في خاتون
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon