توقيت القاهرة المحلي 01:07:00 آخر تحديث
  مصر اليوم -

توقيف مجموعة تدعم "القاعدة" في شرق الجزائر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - توقيف مجموعة تدعم القاعدة في شرق الجزائر

الجزائر - خالد علوش

أوقفت قوات الأمن الجزائرية مجموعة لدعم وإسناد الجماعات الإرهابية الناشطة في جبال خنشلة (أقصى شرق العاصمة الجزائر)، في بداية شهر رمضان وذكرت مصادر أمنية السبت، أن "المجموعة تتكون من 17 شخصًا يتوزعون على قرى بلديات ششار، من أولاد رشاش وبابار"وكشفت المصادر ذاتها أن "المجموعة التي تدعم تنظيم "القاعدة" في بلاد المغرب على مستوى محور (خنشلة – تبسة)، هي الأخطر في شرق البلاد، وتقدّم دعمًا لوجيستيا مهما لكتائب التنظيم في المنطقة الجبلية الغابية الوعرة، فيما ينتظر أن يقدّم الموقوفون إلى العدالة لاحقًا للفصل في تهمهم" وأضافت المصادر أن "معلومات بغلت مصالح الأمن لولاية خنشلة تؤكد أن أشخاصًا مشتبهين يراقبون تحركات قوات الجيش والدرك الوطني وعناصر الدفاع الذاتي، بأن هناك دعمًا لوجيستيا يقدم للجماعات الإرهابية الرابضة في جبال بودخان وأم لكماكم على الحدود من ولاية تبسة" وأكدت مصادر محلية أن "أشخاصًا تعرضوا لابتزاز وتهديد كتائب القاعدة في المنطقة، وقامت بتكليفهم بمراقبة الطرق وجمع المعلومات عن التحركات، التي يقوم بها أفراد الجيش الجزائري، ومن خلال ذلك، يتم تلغيم كل المسالك التي سيسلكها الجنود أو أفراد الحرس البلدي أو الدفاع الذاتي أو الدرك الوطني، بحيث انفجرت ألغام أودت بحياة عسكريين وشبه عسكريين ومدنيين" وينتظر أن تباشر المصالح الأمنية المختصة تحرياتها لكشف المتورطين في دعم العناصر الإرهابية في المنطقة، وتعتبر هذه العملية ضربة موجعة للتنظيم الإرهابي في المنطقة الأكثر دموية في الشرق الجزائري، باعتبار أن مجموعات الدعم والإسناد تلعب دورًا بارزًا في تخطيط التنظيم وفي السياق ذاته، كان "مصر اليوم" قد علم من صحيفة "البلاد" الجزائرية أن "مراسل الصحيفة في ولاية خنشلة (أقصى الشرق الجزائري) تومي أمين توفي إثر انفجار لقنبلة تقليدية الصنع، زرعتها الجماعات الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب، ومعروف أن المنطقة من أكثر مراكز نشاط التنظيم في الشرق" وتوفي فجر الجمعة، مراسل يومية البلاد في ولاية خنشلة الصحافي الشاب تومي أمين (29 عامًا)، رفقة لشاب آخر من العمر نفسه، وجرح 2 أخران، خلال انفجار لقنبلة تقليدية الصنع وكشف المصدر أن "القنبلة وضعت من قبل الجماعات الإرهابية في صحراء ششار على مشارف قرية سيار، وهم في طريق العودة إلى مقر إقامتهم في ششار، بعد رحلة صيد اعتاد الأصدقاء الأربعة القيام بها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقيف مجموعة تدعم القاعدة في شرق الجزائر توقيف مجموعة تدعم القاعدة في شرق الجزائر



تمايلت باللون الأبيض مع القصة المريحة والفراغات الجريئة

فساتين ماكسي لإطلالة صيفية مستوحاة من فيكتوريا بيكهام

لندن ـ مصر اليوم

GMT 04:22 2020 الخميس ,24 أيلول / سبتمبر

أفضل الوجهات السياحية في "سكوبي" عاصمة مقدونيا
  مصر اليوم - أفضل الوجهات السياحية في سكوبي عاصمة مقدونيا

GMT 18:13 2020 الأحد ,15 آذار/ مارس

الملك عبد الله الثاني يجري فحص كورونا

GMT 03:25 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

نجوى كرم تدخل موسوعة "غينيس" بسبب حفلها ليلة رأس السنة

GMT 16:41 2015 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة السورية جيهان عبد العظيم تعلن خطوبتها

GMT 20:00 2020 الخميس ,14 أيار / مايو

الصين تسجل ثلاث إصابات جديدة بفيروس كورونا

GMT 01:07 2020 الثلاثاء ,12 أيار / مايو

"إصابة معاون وزيرة الصحة في مصر بفيروس "كورونا
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon