توقيت القاهرة المحلي 18:46:11 آخر تحديث
  مصر اليوم -

شفيق: لا صحة لوساطة مع النظام الحالي للعودة إلى البلاد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شفيق: لا صحة لوساطة مع النظام الحالي للعودة إلى البلاد

القاهرة ـ محمد مصطفى

قال المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية، الفريق أحمد شفيق إنه لا صحة لما ذكرته بعض وسائل الإعلام، عن توسط عدد من الشخصيات العامة، بينه وبين النظام الحاكم، حتى يعود على أثرها إلى القاهرة، مقابل إسقاط القضايا المرفوعة ضده. وقال شفيق في بيان له السبت "ما يوجد من اختلاف كامل بيني وبين رئيس الجمهورية، فكرا ومضمونا، يؤكد أنني  بأي حال من الأحوال، لن أقبل المشاركة في أي تفاهم قائم على دستور مرفوض، ولجنة تأسيسية لا علاقة لها بالأغلبية العظمى من أبناء الوطن، إضافة إلى تزوير ممنهج لإرادة المصريين شمل كافة الانتخابات والاستفتاءات التي تمت بما فيها الانتخابات الرئاسية" على حد قول البيان الذي تلقى "العرب اليوم" نسخة منه. وأوضح البيان رفض شفيق يرفض وجود أي تفاهم أو تفاوض مع الرئيس محمد مرسي، رغم احترامه الواجب لمنصب رئيس الجمهورية، بإضافة إلى تقديره لشخص الرئيس مرسي، وقال "إن ما أثير حول وجود وساطة، ليس صحيحا، وما هو إلا محض افتراء وكذب، وليس له أي أساس من الصحة". وخسر شفيق الانتخابات الرئاسية التي جرت جولة الإعادة بها في شهر حزيران / يونيو الماضي بفارق ضئيل عن الرئيس محمد مرسي الذي فاز بنسبة تقارب 51 % . وسافر شفيق للإقامة في دولة الإمارات العربية المتحدة بعد إعلان نتيجة الانتخابات الرئاسية إلا أن هناك دعاوى قضائية أقامها البعض أمام المحاكم المصرية تلاحقه بسبب اتهامات بالفساد المالي واستغلال النفوذ.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شفيق لا صحة لوساطة مع النظام الحالي للعودة إلى البلاد شفيق لا صحة لوساطة مع النظام الحالي للعودة إلى البلاد



كانت مصدر إلهام الجميع بقطعها المميزة

فساتين الأحلام باليوم الثالث من أسبوع الموضة في ميلانو

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 18:57 2020 الجمعة ,25 أيلول / سبتمبر

وفاة الملحن خليل مصطفى بعد صراع طويل مع مرض خطير

GMT 12:27 2020 الثلاثاء ,22 أيلول / سبتمبر

أول رد من المتهمة بخيانة زوجها 11 عاما عليه

GMT 09:30 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

رسالة هشام ماجد لابنته كارما في «الفاميليا»

GMT 03:53 2019 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

فهمي يُعلن أسباب ظهور شيكو وهشام ماجد وأحمد فهمي في "ديدو"

GMT 10:16 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إليكم زلاقة بطول 388 مترًا وقاع زجاجي لمحبي المغامرة

GMT 09:44 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أيام الخريف في مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية الثلاثاء

GMT 14:04 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

قائمة "نيويورك تايمز" لأعلى مبيعات الكتب
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon