توقيت القاهرة المحلي 05:58:12 آخر تحديث
  مصر اليوم -

"العليا" تنظر في حل "التأسيسية" رغم الإعلان الدستوري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العليا تنظر في حل التأسيسية رغم الإعلان الدستوري

القاهرة ـ أكرم علي

  أكد نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا، والمتحدث باسمها، المستشار ماهر سامي، أن "المحكمة مستعدة لمواجهة أي خطر، وأنها مستمرة في نظر القضايا المنظورة أمامها سابقًا، ومنها حل الجمعية التأسيسية ومجلس الشورى، وأن الإعلان الدستوري لا يسري على القضايا المحددة سابقًا". وقال المستشار سامي في مؤتمر صحافي في المحكمة الدستورية، إنه "رغم درجات الأسى والإحباط التي آلت إليها أمور الوطن، فالمحكمة عازمة أن تعلو فوق آلامها، وتمضي في مهمتها المقدسة حتى النهاية، أية نهاية، ولا يثنيها عن ذلك أي محاولات تعوق مواصلتها لرسالتها في حماية حقوق الشعب والحريات، وأن هناك اتهامات وشائعات تطلق بقصد الاغتيال المادي والمعنوي لهذه المحكمة، وأن من أطلقها يريد بذلك تشويه سيرتها وصورتها، والتحريض عليها، وإهالة التراب على قضاتها". وتابع نائب رئيس المحكمة أنه "لم يكن صحيحًا أو صدقًا، أن حكم حل مجلس الشعب الذي صدر، جاء بالاتفاق مع الآخرين لإسقاط مؤسسات الدولة المنتخبة، والذي يؤدي إلى إسقاط الدولة، بل كل ذلك محض افتراء وكذب، ولم يكن صحيحًا أن يقال إن المحكمة تنتهك الدستور، وتخالف أحكام القانون فتفصل في القضايا وفقًا لأهوائها السياسية من دون الاعتبار للقانون، ولم يكن صادقًا أن دعاة المحكمة من أصحاب الاتجاهات السياسية المعينة، أو الموالين للنظام السابق، وكل ذلك كان افتراء عليها وعلى أعضائها، وأن ما نشر عن أن المحكمة كانت تنوي عزل الرئيس محمد مرسي، ليس صحيحًا، إنه مجرد افتراء، وإن أداء الرئيس لليمين الدستورية أمام المحكمة منحته الشرعية"، مضيفًا "إن الرئيس وجه للمحكمة اتهامًا خطيرًا، وهو تسريب أحكامها قبل النطق بها، وقد طالبنا الرئيس أن يقدم الأدلة التي تفيد هذ الاتهام لكنه لم يفعل". وكان الرئيس محمد مرسي، قد قال في خطابه أمام قصر الاتحادية الأسبوع الماضي، إن "أحكام القضايا يتم تسريبها قبل النظر فيها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العليا تنظر في حل التأسيسية رغم الإعلان الدستوري العليا تنظر في حل التأسيسية رغم الإعلان الدستوري



تمايلت باللون الأبيض مع القصة المريحة والفراغات الجريئة

تصاميم فساتين ماكسي لإطلالة صيفية مستوحاة من فيكتوريا بيكهام

لندن ـ مصر اليوم

GMT 14:15 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

"بيت من حرير" مساحة صغيرة من أرض مستقبل غامض

GMT 21:22 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

مطالب بوضع براينت على شعار الدوري الأميركي لكرة السلة

GMT 16:17 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

10 أفكار لحديقة أعشاب منزلية في المطبخ

GMT 18:52 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الأهلي يخوض اليوم مرانه الرئيسي على ملعب رادس

GMT 05:00 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أدخلي الطراز الإسباني في ديكور منزلكِ

GMT 19:38 2019 الخميس ,19 كانون الأول / ديسمبر

سوسن بدر تستعد لتصوير "البيت الكبير 3"
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon