توقيت القاهرة المحلي 07:03:49 آخر تحديث
  مصر اليوم -

بسبب تأثير انبعاثات غازات الدفيئة البشرية للقضاء عليها

دراسة حديثة تؤكد أن الشعاب المرجانية حول العالم قد تختفى بحلول عام 2100

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة حديثة تؤكد أن الشعاب المرجانية حول العالم قد تختفى بحلول عام 2100

الشعاب المرجانية
لندن ـ مصر اليوم

كشفت دراسة حديثة، أن الاحتباس الحرارى ومياه المحيطات الحمضية قد تقتل جميع الشعاب المرجانية بحلول عام 2100، حيث إن التغير المناخي الناجم عن انبعاثات غازات الدفيئة البشرية في طريقه للقضاء على 70 إلى 90 % من الشعاب المرجانية على مدى السنوات العشرين المقبلة، فإن علماء هاواى، أكدوا أن الشعاب المرجانية أكثر عرضة لخطر التغيرات الناجمة عن الانبعاثات في بيئتها.ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، ستواجه مشاريع الترميم لحماية الشعاب المرجانية، بما في ذلك الحاجز المرجانى العظيم التي يبلغ طوله 1400 ميل في أستراليا، تحديات خطيرة في السنوات المقبلة.كما أن الزيادات المستقبلية في التلوث البشرى لن يكون لها سوى تأثير بسيط على القضاء على موائل الشعاب المرجانية، إلا أن تغير المناخ الناجم عن أفعال البشرهو الأخطرعلى الإطلاق.

وقال رينيه ستيتر، عالم الجغرافيا الحيوية بجامعة هاواي مانوا، الذي قدم النتائج الجديدة في اجتماع علوم المحيطات في كاليفورنيا هذا الأسبوع: "بحلول عام 2100 ، يبدو الوضع سيئا جدا".وأضاف سيتر "محاولة تنظيف الشواطئ أمر رائع ومكافحة التلوث أمر جيد، ولكن نحتاج إلى مواصلة هذه الجهود"، موضحا "فإن مكافحة تغير المناخ هي حقًا القضية التي نحتاج إلى الدفاع عنها لحماية الشعاب المرجانية ".تحدث هذه المخاطر مع ارتفاع درجات الحرارة في المحيطات، حيث  تؤدي المياه الدافئة إلى الضغط على الشعاب المرجانية، مما يؤدي إلى إطلاق الطحالب التي تعيش بداخلها.

ويتسبب هذا الحدث في تحول مجتمعات الشعاب المرجانية ذات الألوان الزاهية إلى اللون الأبيض،  وهو تأثير يسمى تبييض المرجان، وإن الشعاب المرجانية المبيضة ليست ميتة، ولكنها أكثر عرضة للموت، وتصبح أحداث التبييض هذه أكثر شيوعًا في ظل تغير المناخ.ولقد حذر المحافظون على البيئة منذ سنوات من خطرتبييض المرجان ، الذي قتل حوالي 30 % من الحاجز المرجانى العظيم في عام 2016.وأظهرت دراسات سابقة أن المرجان يمكن أن ينجو من التبييض إذا تلقى المواد الغذائية في وقت قريب بما فيه الكفاية، لكن إذا لم يحدث ذلك، فإنه يمكن أن يسبب الوفاة خلال أيام.

قد يهمك أيضًا:

"البيئة" المصرية تُؤكّد أنّ الموجة الحارة نتيجة التغيرات المناخية

مُستقبل مُظلم لذكور السلاحف البحرية بسبب الاحتباس الحراري

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تؤكد أن الشعاب المرجانية حول العالم قد تختفى بحلول عام 2100 دراسة حديثة تؤكد أن الشعاب المرجانية حول العالم قد تختفى بحلول عام 2100



مايا دياب تثير الجدل بإطلالتها الجريئة

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 18:28 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

إطلالات النجمات في مهرجان الفضائيات العربية
  مصر اليوم - إطلالات النجمات في مهرجان الفضائيات العربية

GMT 18:20 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

أفكار ديكورات لغرف الجلوس الفخمة
  مصر اليوم - أفكار ديكورات لغرف الجلوس الفخمة

GMT 12:30 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

المشير طنطاوي واحد من أبرز رموز مصر العسكرية
  مصر اليوم - المشير طنطاوي واحد من أبرز رموز مصر العسكرية

GMT 04:07 2021 الإثنين ,20 أيلول / سبتمبر

نماذج من ديكورات الجبس الكلاسيكية للأسقف
  مصر اليوم - نماذج من ديكورات الجبس الكلاسيكية للأسقف

GMT 07:11 2021 السبت ,11 أيلول / سبتمبر

مصر وإيطاليا تبحثان تطورات أزمة «سد النهضة»
  مصر اليوم - مصر وإيطاليا تبحثان تطورات أزمة «سد النهضة»
  مصر اليوم - رحيل الصحافي اللبناني يوسف خازم بعد صراع مع المرض

GMT 08:48 2021 الثلاثاء ,07 أيلول / سبتمبر

شركة هوندا اليابانية تطلق نسختها "اكورد" فيس ليفت

GMT 19:24 2021 الثلاثاء ,07 أيلول / سبتمبر

بي إم دبليو تكشف عن سيارتها الهيدروجينية BMW iX5 Hydrogen

GMT 17:24 2021 الخميس ,02 أيلول / سبتمبر

استبعاد رمضان صبحي من بعثة المنتخب بسبب الإصابة

GMT 05:46 2021 الأربعاء ,08 أيلول / سبتمبر

شاومي تعلن رسمياً عن إنشاء شركة سيارات كهربائية

GMT 18:20 2021 الجمعة ,03 أيلول / سبتمبر

العثور على آثار عراقية مفقودة في النرويج
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon