توقيت القاهرة المحلي 04:01:56 آخر تحديث
  مصر اليوم -

غريتا وريهانا في مرمى سهام الهنود الغاضبين والسلطات تفتح تحقيقا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - غريتا وريهانا في مرمى سهام الهنود الغاضبين والسلطات تفتح تحقيقا

ناشطة المناخ السويدية غريتا تونبرغ
نيودلهي - مصر اليوم

أحرق متظاهرون غاضبون مؤيدون للحكومة بالهند صور الناشطة المناخية المراهقة غريتا تونبرغ، ونجمة البوب ريهانا، بعد دعمهما للمزارعين الهنود المحتجين في البلاد، مما دفع لفتح تحقيق جنائي. واجتمع نشطاء من الجبهة الهندوسية المتحدة، وهي منظمة دينية تدعم رئيس الوزراء الهندوسي القومي، ناريندرا مودي، في العاصمة نيودلهي أمس الخميس. ورفعت المجموعة لافتات تقول إن الهند "لن تتسامح مع التدخل في الشؤون الداخلية"، و"أحرقوا صور تونبرغ وريهانا" وتحقق شرطة نيودلهي في "مجموعة أدوات" مثيرة للجدل، تضمنت وثائق ترشد الناس إلى كيفية دعم احتجاجات المزارعين الهنود المستمرة في البلاد، والتي نشرتها تونبرغ.

وتم توجيه اتهامات بالتحريض على الفتنة والتآمر في الخارج ومحاولة إثارة العداء بين الجماعات، بعد أن قال سياسي هندي إن الوثيقة المنشورة تحتوي "أدلة على وجود خطط دولية لشن هجمات ضد الهند". وزعم كابيل ميشرا، عضو حزب بهاراتيا جاناتا الذي يتزعمه مودي، أن الوثيقة التي شاركتها تونبرغ في البداية كانت دليلا على وجود خطط دولية لـ "هجمات" ضد الهند.

وتضمنت الوثيقة مجموعة من الأدوات والنصائح، بما في ذلك توقيع العرائض، والاتصال بالممثلين المحليين، وإضافة علامات التصنيف الشائعة إلى منشورات وسائل التواصل الاجتماعي. وجاء في تغريدة الناشطة تونبرغ البالغة من العمر 18 عاما: "ما زلت أقف مع المزارعين وأدعم احتجاجهم السلمي. لن يغير ذلك أي قدر من الكراهية أو التهديدات أو انتهاكات حقوق الإنسان".

 تجدر الإشارة إلى أن سبب احتجاج المزارعين الهنود هو أن القوانين الجديدة التي سنتها الحكومة مؤخرا، المتعلقة ببيع المنتجات وتسعيرها وتخزينها في الهند، ستجعلهم عرضة للاستغلال من قبل الشركات الخاصة الكبرى. وستسمح هذه القوانين (الإصلاحات) لتجار التجزئة بالشراء مباشرة من المزارعين، مما يثير الشكوك حول الأسعار المضمونة مسبقا التي يتوقعون الحصول عليها مقابل محاصيلهم

قد يهمك ايضا

ريهانا تعتذر للمسلمين بعد استخدامها نصوصًا مقدسة كموسيقى لعرضها المثير

ريهانا تقدم اعتذارًا رسميًا بعد اتهامها بالإساءة للإسلام

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غريتا وريهانا في مرمى سهام الهنود الغاضبين والسلطات تفتح تحقيقا غريتا وريهانا في مرمى سهام الهنود الغاضبين والسلطات تفتح تحقيقا



GMT 13:54 2022 الثلاثاء ,05 تموز / يوليو

غادة عبدالرازق تتألق بـ "لوك" جديد في يوم ميلادها
  مصر اليوم - غادة عبدالرازق تتألق بـ لوك جديد في يوم ميلادها

GMT 15:39 2022 الإثنين ,04 تموز / يوليو

أبرز اتجاهات الموضة لألوان ديكورات الأعراس
  مصر اليوم - أبرز اتجاهات الموضة لألوان ديكورات الأعراس

GMT 14:34 2022 الأحد ,03 تموز / يوليو

أفضل الوجهات السياحة لقضاء عطلة عيد الأضحى
  مصر اليوم - أفضل الوجهات السياحة لقضاء عطلة عيد الأضحى

GMT 11:54 2022 السبت ,25 حزيران / يونيو

ديكورات الجدران في المنزل المعاصر
  مصر اليوم - ديكورات الجدران في المنزل المعاصر

GMT 16:03 2022 الخميس ,30 حزيران / يونيو

وزير خارجية العراق يُشيد بالعلاقات مع السعودية
  مصر اليوم - وزير خارجية العراق يُشيد بالعلاقات مع السعودية

GMT 12:06 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

مواصفات مرسيدس بنز موديل "R129 SL" القديمة

GMT 16:24 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

زلزال بقوة 6.9 درجات يضرب بابوا غينيا الجديدة

GMT 17:14 2020 الخميس ,09 إبريل / نيسان

كاراجر يؤكد أن صلاح يفعل ما لا يفعله الآخرون

GMT 08:58 2020 السبت ,29 شباط / فبراير

يتحدث هذا اليوم عن مغازلة في محيط عملك

GMT 16:23 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يصممون فيروساً جديداً يمكنه قتل جميع أنواع السرطان

GMT 22:10 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

منتخب زامبيا يختتم تدريباته استعداداً لمواجهة نيجيريا

GMT 23:34 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

كيفية اختيار اكسسواراتك أثناء الحمل
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon