توقيت القاهرة المحلي 01:30:37 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 01:30:37 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الملك "نفر" المشرف على بيتي الذهب وكاتم الأسرار

اكتشاف الهَيكَل العَظمي لكاهن المَجموعَة الجنائزية فِي الأسرة الخامِسة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اكتشاف الهَيكَل العَظمي لكاهن المَجموعَة الجنائزية فِي الأسرة الخامِسة

اكتشاف الهَيكَل العَظمي لكاهن المَجموعَة الجنائزية فِي الأسرة الخامِسة
القاهرة-رضوى عاشور

كشفت البعثة التشيكية العاملة في منطقة أبوصير في محافظة الجيزة، بالتعاون مع وزارة الآثار المصرية، عن الهيكل العظمي لأحد كبار رجال الدولة في عهد الملك "نفر إير كارع" من الأسرة الخامسة من الدولة القديمة، والذي يدعى "نفر"، وذلك أثناء استكمال الدراسات الخاصة في مقبرته، والتي أعلن عن اكتشافها العام الماضي.
وقال وزير الآثار المصري, محمد إبراهيم، في بيان صحافي، اليوم الاثنين، إن "المومياء كُشف عنها أثناء إجراءات الدراسات الخاصة في التابوت الحجرى، والذي بفتحه كُشف عن الهيكل العظمي لصاحب المقبرة، وأسفل رأسه كُشف عن قطعة حجرية تمثل مسند الرأس الخاص به".
من جانبه، قال علي الأصفر، رئيس قطاع الآثار المصرية، إن مقبرة المدعو "نفر" هي مقبرة صخرية غير مكتملة تقع ضمن مجموعة جنائزية، تتكون من أربعة ممرات، الشرقي منهم يخص "نفر" وأحد أفراد أسرته، ويمتد من الشمال إلى الجنوب، ويضم خمسة آبار، وبابا وهمياً من الحجر الجيرى نقش عليه ألقاب "نفر".
ولفت إلى أن صاحب المقبرة كان يشغل وظيفة كاهن المجموعة الجنائزية للملك "نفر إبر كارع"، ويحمل العديد من الألقاب منها المشرف على كتابة الوثائق الملكية، والمشرف على الشونتين، والمشرف على بيتي الذهب، وكاتم الأسرار، وأن زوجته تدعى نفرت حتحور، وكانت تحمل ألقاباً معروفة لدى الملك، كاهنة حتحور.
وأضاف علاء الشحات مدير عام منطقة آثار سقارة أنه كان قد تم الكشف داخل المقبرة عن مجموعة من الأواني الرمزية، بالإضافة إلى 31 حلية صغيرة من الفيانس وبقايا تلبيسات مذهبة لأصابع اليدين والقدمين، لافتاً إلى أنه تم نقل جميع القطع الأثرية التي عثر عليها عالية إلى المخزن المتحفى رقم 1 في سقارة.
وأكد د. ميروسلاف بارتا، رئيس البعثة التشيكية، أنه لم ينته العمل في المقبرة بعد، أملاً في اكتشاف المزيد من القطع الأثرية والنقوش التي تضاف إلى هذه الحقبة التاريخية المهمة من عصر الدولة القديمة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف الهَيكَل العَظمي لكاهن المَجموعَة الجنائزية فِي الأسرة الخامِسة اكتشاف الهَيكَل العَظمي لكاهن المَجموعَة الجنائزية فِي الأسرة الخامِسة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف الهَيكَل العَظمي لكاهن المَجموعَة الجنائزية فِي الأسرة الخامِسة اكتشاف الهَيكَل العَظمي لكاهن المَجموعَة الجنائزية فِي الأسرة الخامِسة



ارتدت بلوزة كروشيه بيضاء أنيقة وسروالًا مِن الكتان

تألّق ماديسون بير أثناء توجّهها لتناول العشاء

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 07:04 2019 الخميس ,18 إبريل / نيسان

السعودية بين أكثر الدول شعبية لدى السيّاح
  مصر اليوم - السعودية بين أكثر الدول شعبية لدى السيّاح

GMT 05:26 2019 الجمعة ,05 إبريل / نيسان

نظام يسبّب الوفاة أكثر من التدخين

GMT 21:07 2019 الأربعاء ,03 إبريل / نيسان

حشرة تعيش على "وجهك" حتى وفاتك من دون الشعور بها

GMT 09:38 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

تحديث "ويندوز 10" الجديد يأتي بتغييرات هائلة ومميَّزة

GMT 04:08 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

"شمس" تصدر كتاب "الصابئة المندائيون بين الإنصاف والإجحاف"

GMT 04:33 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف تصاميم شتاء 2019

GMT 23:46 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على شرط باهر المحمدي لرحيله عن الإسماعيلي

GMT 15:50 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

أحمد حسن يرد على تصريحات كرم كردي بشأن فريقه
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon