توقيت القاهرة المحلي 05:37:15 آخر تحديث
  مصر اليوم -

ممارسة الجنس والتسوق والتدخين صفات جمعت بين العاملين في المنزل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ممارسة الجنس والتسوق والتدخين صفات جمعت بين العاملين في المنزل

لندن ـ كاتيا حداد

على غرار الأخطاء الجنسية التي يقع فيها البعض من تلفظ اسم شخص آخر غير الشريك أو اقتراح أشياء غير مهذبة, نبرز أغرب عادات يفعلها من يعملون في المنزل خلال ممارساتهم للجنس، إذ وجد أن واحدًا من بين كل 20 شخصًا يعملون في المنزل، يرد على الهاتف أثناء ممارسة الجنس. وتؤكد اعترافات أخرى أكثر جرأة أن "64 % من الذين يعملون في المنزل يقومون بالعمل وهم في ملابس النوم"، ويعترف 19 % أنهم "يعملون وهم عراة تمامًا". واعترف البعض أنه "يرد على تليفونات خاصة بالعمل في الحمام". بينما اعترف حوالي 80 % أنهم "يشاهدون التلفزيون أثناء العمل"، وبينما37 % من هؤلاء الـ 80 يعترفون أن "التلفزيون يمثل إلهاء كبيرًا أثناء العمل". وكشفت نتيجة الاستطلاع الذي تم على موقع" ecigarettedirect.com.uk" عن أن "72 % من العاملين في المنزل يقومون بأعمالهم المنزلية العادية في مواقيت العمل، إذ يعترف كثير منهم أنهم يقومون بطلبات الطعام والتسوق خلال العمل". وأضاف أن "أربعة من كل عشرة من الذين يعملون في المنزل يحافظون على صحتهم، إذ يقومون بعمل تمارين رياضية أو يذهبون إلى الصالة الرياضية لأداء التمرينات، بينما 15 % من الذين يدخنون في المنزل يدخنون, و78 % لا يستطيعون التدخين في المنزل، فيأخذون استراحات للتدخين خارج مكان العمل المخصص داخل المنزل". وذكرت أحد الإجابات على الموقع أن "المشكلة في العمل من المنزل، هو صعوبة الفصل بين قيامك بعملك واعتبار نفسك في منزلك, فمن السهل أن تنسى أنك في عمل، لاسيما إذا كنت تعيش مع أحد", وأعترف "أنه وشريكته ينسجمان عاطفيًا للغاية بينما يفاجآن بمكالمة من رئيس العمل أو من عميل ما". بينما من الصعب للغاية أن تتحدث بصفة رسمية في لحظات مماثلة, وتزيد صعوبة تلك المواقف في المقابلات وجهًا لوجه أو الاتصالات المرئية "؟ ويقول آخر " أحب الذهاب للتسوق أثناء العمل, بدلا من عمل ذلك أثناء العطلة، إذ تكون المتاجر مزدحمة , فالعمل في المنزل يقدم مرونة أكثر في الحياة الشخصية, وطالما أقوم بعملي جيدًا لا يهتم صاحب العمل أين أنا؟ أو كيف أعمله؟ أو متى؟, ولكن هناك دائمًا تلك اللحظة عندما يتصل بي المدير أثناء وجودي في السوبر ماركت مثلا ". ويقول أحد المتحدثين باسم الموقع الإليكتروني إنهم "لم يفاجئهم في الاستطلاع أن البعض يشاهد التلفاز، بينما صدموا قليلا من أولئك الذين يتوددون إلى بعضهم أثناء العمل". ماذا يعني في الحقيقة " العمل في المنزل " . - 64 % يعملون بملابس النوم. - 19 % يعملون عراة. - 80 % يشاهدون التلفزيون أثناء العمل. - 72 % يقومون بالأعمال المنزلية أثناء العمل. - واحد من كل عشرين يردون على هاتف العمل أثناء ممارستهم الجنس أثناء العمل. - أربعة من كل عشرة يقومون بعمل تمرينات رياضية. - ثلثهم يتسوق أثناء العمل. - 15 % يدخنون في مكان العمل. - 78 % يأخذون استراحات كثيرة للتدخين .  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ممارسة الجنس والتسوق والتدخين صفات جمعت بين العاملين في المنزل ممارسة الجنس والتسوق والتدخين صفات جمعت بين العاملين في المنزل



دنيا بطمة تتألق في الجمبسوت بروح مغربية

القاهرة - مصر اليوم

GMT 17:29 2022 الجمعة ,19 آب / أغسطس

منة شلبي تتألق بإطلالات أنيقة وعصرية
  مصر اليوم - منة شلبي تتألق بإطلالات أنيقة وعصرية

GMT 16:43 2022 الجمعة ,19 آب / أغسطس

ورق الجدران في الديكورات "المودرن"
  مصر اليوم - ورق الجدران في الديكورات المودرن

GMT 08:46 2022 الخميس ,18 آب / أغسطس

أفكار تصميميّة للحمّام "المودرن" الضيّق
  مصر اليوم - أفكار تصميميّة للحمّام المودرن الضيّق

GMT 09:00 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنان أمير كرارة يكشف عن إصابته بمرض خطير

GMT 04:40 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن المرض الذي يقلل خطر الإصابة بفيروس "كورونا"

GMT 23:14 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أول رد من مرتضى منصور على الفيديو المتداول له

GMT 00:44 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

الجنايات تقضي بالإعدام لـ قاتل خطيبته في شبرا الخيمة

GMT 07:02 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

طرح لعبة تردد أغنية الأطفال الشهيرة "baby shark" في بريطانيا

GMT 19:48 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

برج الفأر.. كريم وطموح ويسعى لتحقيق هدفه منذ الولادة

GMT 05:30 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

فحم مستنقعات حوض الكونغو أمل جديد في معركة تغير المناخ

GMT 05:05 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

فنانون يرصدون أبرز مراحل حياة "السندريلا" سعاد حسني
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon