توقيت القاهرة المحلي 06:19:06 آخر تحديث
  مصر اليوم -

مشيرًا إلى أنَّ كلمة منصور ستدعو إلى مساندة صنعاء

وزير "الخارجية" اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزير الخارجية اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية

وزير الخارجية اليمني رياض ياسين في القمة العربية
القاهرة - أكرم علي

أكد وزير "الخارجية" اليمني رياض ياسين، وجود إيجابية في رد الفعل العربي عندما تقدمت اليمن بطلب للدول العربية لمساعدتها في حربها ضد جماعة "الحوثيين"، التي انقلبت على شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي.

وأوضح وزير "الخارجية" في تصريحٍ للصحافيين، الجمعة، أنَّ بلاده كانت تمر بمرحلة انتقالية أعطت فرصة للقوة الوطنية في اليمن وحتى أنَّه تم إدماج القوى التي كانت تحكم اليمن قبل "ثورة ٢٠١١" لتكون شريكة في القيادة والعودة إلى الحياة المدنية.

وأضاف: مع الأسف الشديد، مرت ثلاث سنوات كان فيها سلسلة كبيرة من التآمر ومحاولات القضاء على شرعية الرئيس عبدربه منصور حتى وصل الأمر إلى المؤامرة للقضاء على حياته وذلك بمساندة غير عادية وواضحة من "إيران".

وردًا على سؤال بشأن ما إذا ستكون هذه القمة العربية لتوحيد العرب؛ أشار الوزير اليمني إلى أنَّها "قمة الحزم"، مبيَّنًا أنَّ الرسالة هي أنَّ العرب عندما يريدون شيئًا يفعلونه، وليس فقط بسبب القضية اليمنية إنما بشان كل القضايا المطروحة، حيث أنَّ المنطقة العربية تواجه تحديات كبيرة ويجب أن نقف جميعًا كقوة عربية موحدة ضدها.

وأشاد بدور مصر وجهود الرئيس عبدالفتاح السيسي في صون الأراضي اليمنية.

وبشأن سقف طموحاته عقب انتهاء القمة، أوضح ياسين أنَّ الرئيس اليمنى سيحدد في كلمته، السبت، ما تريده اليمن في المستقبل، مؤكدًا أنَّها تتمثل في ثلاث رسائل تحملها اليمن للقمة؛ الأولى: شُكر وامتنان لكل الدول المشاركة في العملية العسكرية لأنَّها لم تقف موقف المتفرج وإنما تصرفت من منطلق مسؤوليتها التاريخية، الثانية: أنَّ العملية العسكرية "اضطرارية"، والثالثة: تنمية اليمن ومساعدتها اقتصاديًا.

وبيَّن أنَّ التطورات الميدانية عقب عملية "عاصفة الحزم" تسير بإيجابية، وتحظى بقبول أغلبية الشعب اليمنى، مشيرًا إلى أنَّها قضت ـ تقريبًا ـ على كل القوة العسكرية التي استولى عليها "الحوثيون" والتي كان يتمتع بها الرئيس السابق على عبدالله صالح وأعوانه.

واتهم رياض ياسين، إيران وسورية، بمحاولة تجنيد مرتزقة للدخول إلى اليمن، مشددًا على أنَّ اليمن لن تسمح لهم بنقل هؤلاء الناس.

وبشأن الموقف الغامض من قبل العراق؛ أوضح أنَّهم كانوا يؤكدون ضرورة وجود فرصة للحلول السياسية، مرجعًا ذلك إلى عدم الدراية بحقيقة الأوضاع خلال السنوات السابقة، وما فعلوه "الحوثيون" في الفترة الأخيرة، مشيرًا إلى أنَّه عندما وضحت الصورة للعراق، أدركت أنَّ هذه الضربة جاءت في الوقت المناسب.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية وزير الخارجية اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية



الملكة رانيا تخطف الأنظار بإطلالة كلاسيكية راقية

عمان - مصر اليوم

GMT 12:11 2022 السبت ,21 أيار / مايو

أفكار متنوعة لملابس أنيقة في الصيف
  مصر اليوم - أفكار متنوعة  لملابس أنيقة في الصيف

GMT 15:15 2022 السبت ,21 أيار / مايو

وجهات استوائية جذّابة لعطلة صيف مثالية
  مصر اليوم - وجهات استوائية جذّابة لعطلة  صيف مثالية

GMT 09:57 2022 السبت ,21 أيار / مايو

صبا مبارك تتألق في إطلالة جديدة
  مصر اليوم - صبا مبارك تتألق في إطلالة جديدة

GMT 10:00 2022 السبت ,21 أيار / مايو

تصاميم الأسقف الجبس في الديكورات الحديثة
  مصر اليوم - تصاميم الأسقف الجبس في الديكورات الحديثة

GMT 13:21 2018 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الأهلي يتعاقد مع "فلافيو" كوم حمادة 5 سنوات

GMT 06:50 2020 السبت ,11 كانون الثاني / يناير

نصائح طبية توضح طريقة التخلص من دهون اللسان تعرف عليها

GMT 11:19 2019 الجمعة ,05 إبريل / نيسان

أبو ظبي تطلق أفخم سيارات رولز رويس

GMT 14:45 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

توقّفي فورًا عن استخدامها هذا النوع من "ليفة الاستحمام"

GMT 13:57 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

"شق التعبان" تجمع صناعي مصري شاسع لصناعة الرخام والجرانيت

GMT 08:06 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

دار الأوبرا تحتفل بذكرى انتصارات أكتوبر على مسرح النافورة

GMT 14:24 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

فوز عالمين أميركيين أحدهما من أصل لبناني بجائزة نوبل للطب

GMT 08:59 2021 السبت ,11 أيلول / سبتمبر

" البروتين يعمل على تقوية العظام لكبار السن

GMT 15:20 2021 الثلاثاء ,10 آب / أغسطس

هاتف Axon 30 يحصل علي أول ترقية لة بعد إطلاقة
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon