توقيت القاهرة المحلي 02:26:14 آخر تحديث
  مصر اليوم -

كشف عن رأيه في المدير الفني المُقال مِن تدريب اليوفي

ماتويدي يصف رونالدو بـ"الاستثنائي" ويؤكِّد أنّه أعظم لاعب زامله في مسيرته

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ماتويدي يصف رونالدو بـالاستثنائي ويؤكِّد أنّه أعظم لاعب زامله في مسيرته

بليز ماتويدي نجم فريق يوفنتوس الإيطالي
روما - مصر اليوم

كشف لاعب الوسط الفرنسي بليز ماتويدي، الراحل عن يوفنتوس قبل أيام، عن إعجابه الشديد بكريستيانو رونالدو زميله السابق في فريق السيدة العجوز.وقال في حواره مع صحيفة «ليكيب» الفرنسية: "أعظم زميل؟ لقد لعبت مع نيمار ومبابي وجريزمان وإبراهيموفيتش وكريستيانو رونالدو، وكلهم رائعون فيما يفعلونه، أما إذا اضطررت لإختيار واحد، فسيكون كريستيانو رونالدو، بسبب كل ما فعله خلال مسيرته ولا يزال يفعله اليوم، إنه استثنائي".
وأضاف: "إنه يدرك جيدًا أنه يكبر كل يوم، ولكن رؤيته يعمل بالطريقة التي هو عليها، مع تلك الروح المتمثلة في رغبته أن يكون الأفضل دائمًا، لم يسبق لي رؤية شيء كهذا".

وتطرق ماتويدي للحديث عن رغبته في إنهاء عقده بالتراضي مع يوفنتوس من أجل الانضمام لديفيد بيكهام في إنتر ميامي، بعد ثلاثة مواسم ناجحة في يوفنتوس، حيث قال:" حان الوقت لتغيير الاتجاه، كان أول اتصال من إنتر ميامي في ديسمبر، لكنني قلت حينها أن الوقت مبكر جدًا في مسيرتي، حيث كانت الأمم الأوروبية على وشك البدء، ولم نواجه مشكلة كورونا بالطريقة التي رأيتها، لذلك كان واضحًا أنني سأبقى في يوفنتوس".

وأضاف: "عندما اتصلوا بي مرة أخرى في يونيو، تغير الوضع، جعلني البقاء في الحجر الصحي أدرك أنه كان علي التفكير في عائلتي وقضاء المزيد من الوقت معهم، نظرت إلى الوراء في حياتي المهنية وفكرت، ما الذي تبحث عنه أيضًا؟"، وأوضح:" كوني من أوائل اللاعبين الذين ثبتت إصابتهم بهذا الفيروس، جعلني أفكر في معنى الحياة، في البداية قيل لي إنني سوف أتعافى في غضون إسبوعين، ولكن كان لدي اختباران، ثم ثلاثة اختبارات، كانت إيجابية دائمًا، مما أثار بعض الذعر، كان من الرائع العودة إلى الملعب".

وأشار: "اتخذت القرار في بداية تموز/ يوليو وطلبت من مديري يوفنتوس إنهاء العقد قبل عام، في ذلك الوقت لم أكن أعرف أننا سنعين مدربًا جديدًا".وتطرق للحديث عن ماوريسيو ساري، المدير الفني المُقال من تدريب يوفنتوس مؤخرًا، قائلًا: "لم أواجه أي مشاكل مع ساري على المستوى الشخصي، فهو مدرب يعمل بشكل كبير على التكتيكات وأعتقد أنه أيضًا شخص خجول ، ولا يجد بالضرورة أنه من الطبيعي أن يتعامل مع الناس"، وأكد: "ما أدهشني كان خلال فترة كورونا ، حيث كنت أعاني ، وفاجأني بالاتصال بي كل يوم ليطمئن علي، واكتشفت ساري الرجل".

وأتم: "ساري كان لديه بعض القرارات الصعبة لاتخاذها، كانت هناك مستويات مختلفة من اللياقة بين اللاعبين وكانت معقدة، أعلم أنني لم أكن في أفضل حالة وأن الآخرين يستحقون اللعب، لذلك لم أشعر بالمرارة لكوني على مقاعد البدلاء أمام ليون".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الفرنسي بليز ماتويدي يدخل الحجر الصحي أسبوعين إضافيين

منتخب فرنسا يؤكد استبعاد بليز ماتويدي من قائمة اللاعبين في التصفيات الأوروبية

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماتويدي يصف رونالدو بـالاستثنائي ويؤكِّد أنّه أعظم لاعب زامله في مسيرته ماتويدي يصف رونالدو بـالاستثنائي ويؤكِّد أنّه أعظم لاعب زامله في مسيرته



ميغان ماركل بإطلالة أنيقة خلال مقابلتها مع أوبرا وينفري

واشنطن - مصر اليوم

GMT 15:51 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

جرأة وروعة الألوان في تصميم وحدات سكنية عصرية
  مصر اليوم - جرأة وروعة الألوان في تصميم وحدات سكنية عصرية

GMT 09:39 2017 الثلاثاء ,10 كانون الثاني / يناير

أجزاؤها أشيائي

GMT 06:06 2016 الأحد ,26 حزيران / يونيو

طرق تجذبين بها الرجل الثقيل في 12 دقيقة فقط

GMT 21:13 2016 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

طرح أقبح سيارة في التاريخ للبيع مستعملة

GMT 11:19 2020 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

"غوغل" تُحرم مُستخدمي تطبيقها الشهير مِن ميزةٍ مُهمّةٍ

GMT 10:52 2020 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

ميزة فريدة في الأندرويد تحافظ على خصوصية هاتفك
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon