توقيت القاهرة المحلي 07:11:39 آخر تحديث
  مصر اليوم -

5 خطوات لتجنب انتحار طالب الثانوية العامة أو الإصابة بالاكتئاب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - 5 خطوات لتجنب انتحار طالب الثانوية العامة أو الإصابة بالاكتئاب

انتحار طالب الثانوية العامة
القاهرة - مصر اليوم

بعد ظهور نتيجة الثانوية العامة مساء أمس الأحد، وكما يحدث كل عام نفاجأ بطالب يشعل النار فى جسده لرسوبه فى الثانوية العامة بسوهاج وطالبة تنتحر فى الثانوية العامة فى أسيوط بعد إطلاق النار على نفسها من مسدس موجود بالمنزل إثر إخبار شقيقها مزاحا بأنها راسبة بماديتين بالثانوية العامة. أطباء الطب النفسى يضعون بعض الخطوات الهامة لمساعدة الأهل فى تخطى هذه المشكلة وتجنب وقوع الطالب ضحية الانتحار أو الإصابة بالاكتئاب.. أكد الدكتور عادل الحديدى أستاذ الطب النفسى بطب المنصورة أن الانتحار من الظواهر الاجتماعية التى قد تحدث فى المجتمع، ولكن هناك مؤشرات أو عوامل تؤدى إلى زيادة معدل الانتحار وهى أن هذه المؤشرات تزيد فى سن المراهقين، وهم فى سن الثانوية العامة، وتزيد المعدلات بين الذكور عن الاناث. وِأشار إلى أن الفتيات تحاول الانتحار بمعدل أعلى، ولكن الذكور أو الأولاد نسبة تنفيذ الانتحار يفوق الفتيات مضيفا أن هناك عوامل تساعد على الانتحار مثل تناول المخدرات وهى تنتشر أكثر بين سن المراهقين، و أن الاكتئاب والضغط النفسى والتوتر النفسى كل هذه العوامل منتشرة ما بين طلاب الثانوية العامة، وخاصة اذا تعامل الاهل والطالب مع الثانوية العامة على أنها حياة أو موت، أو سنة تحدد مصير الشخص مدى الحياة وإذا فشل سيؤدى إلى فشل كافة جوانب الحياة. وأكد أنه لتجنب حدوث حالات انتحار يجب اتباع عدة خطوات أهمها : أولا: تقليل الضغط على الطالب والتعامل مع الامتحانات وكأنها سنة عادية تماما، وأن الثانوية العامة لا تدل على نجاح أو فشل الشخص، ولكن هى جانب من جوانب التعليم مؤكدا أنه ليس كل الطلاب الذين يدخلون كليات القمة ناجحين فى حياتهم، وليس كل من لم يدخلوا كليات القمة فاشلين، فهناك كثير من الأمثلة التى تؤكد أن مؤشر النجاح فى الثانوية العامة هو مؤشر خاطئ للحكم علية مدى الحياة، وإذا تعاملنا بهذا الأسلوب سيكون هناك نوع من الهدوء، وسينجح الطالب إذا شعر أن الثانوية العامة ليست نهاية المطاف، فلن يكون هناك أى داع للانتحار فى حالة عدم تحقيق الأهداف. ثانيا: تجنب الإدمان لأنه يؤدى إلى الانتحار. ثالثا: تقليل التوتر العصبى الشديد وعدم اعتقاد أن الثانوية العامة تمثل الحياة أو الموت، أو الاعتقاد بأنها تمثل فكرة النجاح أو الفشل. رابعا: مراقبة الطالب بعد ظهور النتيجة لأن التهور فى سن المراهقة، وفقدان الأمل قد يقوده للإنتحار. خامسا: علاج الاضطرابات الشخصية أو الاضطربات النفسية مثل القلق والاكتئاب منذ البداية لأنها قد تؤدى للانتحار. من جانبه قال الدكتور محمد رفعت الفقى أستاذ الطب النفسى بجامعة عين شمس، إن هذا السن يمتاز بالاندفاعية الشديدة والاستجابة لأى أفكار تطرأ فى عقل الطالب موضحا أنها ليست أفكار اكتئابية، ولكنها استجابة انفعالية برعونة شديدة لأفكار تخطر على البال، وهذه الأفكار مكمن الخطورة، موضحا أن الفشل فى إختبار ليس إلا عدم توفيق فى هذا الإختبار، وليس فشل عام فى كل نواحى الحياة، وبالتالى لابد من من تدخل الأهل إذا علموا بمثل هذه الانفعالات النفسية. وقال الدكتور رفعت الفقى يجب وضع الطالب تحت رقابة طوال اليوم، والتقليل من حجم المشكلة بوضعها فى الإطار المناسب، وفتح آمال بانجازات فى نواحى أخرى، موضحا أنه لابد أن تستوعب الأسرة النتيجة، وتعتبره شيئا بسيطا وإقناع الطالب أن هذا لا يعنى فشل فى الحياة. وأشار إلى أن مشاكل المراهق ليست مرتبطة بالثانوية العامة فقط، ولكنها قد يعادلها اخفاقات فى العلاقات العاطفية، مشيرا إلى أن أى مشكلة لابد من اعطائها حجمها الطبيعى، وعدم التشبث بالأمل وإقناعه بأنه يمكن أن يعوض هذا الفشل فى سنة أخرى، ويحقق النجاح فيها، ومحاولة ايجاد البدائل التعليمية المناسبة، وإعطاء الأمل بوجه عام، وإذا لم يستطيعوا وضع هذه القواعد لأبنائهم اللجوء إلى طبيب نفسى للمساعدة فى التخلص من كابوس المشكلة. 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

5 خطوات لتجنب انتحار طالب الثانوية العامة أو الإصابة بالاكتئاب 5 خطوات لتجنب انتحار طالب الثانوية العامة أو الإصابة بالاكتئاب



GMT 00:01 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

وفاة 7 أطفال متأثرين بعدوى بكتيرية منتشرة في بريطانيا

GMT 00:00 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

البرازيل تصعق كوريا الجنوبية في مونديال قطر 2022

GMT 19:52 2022 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

القوات الإسرائيلية تهدم مسجدا في الخليل

GMT 16:15 2022 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

الاحتلال يعتقل 16 فلسطينيًا ومستوطنون يقتحمون باحات الأقصى

GMT 16:14 2022 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

زلزال بقوة 3 درجات علي مقياس "ريختر" يضرب جنوب غرب الكويت

GMT 08:29 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
  مصر اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 08:47 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
  مصر اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 13:50 2022 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد البرتغالي يُطالب الفيفا باحتساب هدف برونو لرونالدو
  مصر اليوم - الاتحاد البرتغالي يُطالب الفيفا باحتساب هدف برونو لرونالدو

GMT 14:01 2022 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

تحديد أولى جلسات اتهام عمرو أديب لمحمد رمضان بالسب والقذف
  مصر اليوم - تحديد أولى جلسات اتهام عمرو أديب لمحمد رمضان بالسب والقذف
  مصر اليوم - أماكن سياحية طبيعية مليئة بالسحر والخيال لمُحبي الإثارة

GMT 09:31 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
  مصر اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 10:34 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

قد تتراجع المعنويات وتشعر بالتشاؤم

GMT 18:31 2015 الخميس ,17 أيلول / سبتمبر

سيارة PEUGEOT RCZ R تمتاز بالانسيابية و الجرأة

GMT 03:07 2020 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

ترامب يؤكد سأطلب من الكونغرس السماح بشراء النفط

GMT 11:35 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

ألفت عمر تطلق ماركة مجوهرات اعتمادًا علي علم الطاقة
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon