توقيت القاهرة المحلي 16:51:38 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الأهلي يبدي إندهاشه من الحملة ضده بسبب عدم تجديد تعاقد حسام عاشور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأهلي يبدي إندهاشه من الحملة ضده بسبب عدم تجديد تعاقد حسام عاشور

حسام عاشور لاعب الوسط الأهلي
القاهرة - مصر اليوم

أبدى النادي الأهلي إندهاشه الشديد من الحملة الشرسة التي بدأت وتكاثرت خلال الدقائق القليلة الماضية بسبب عدم تجديد تعاقد حسام عاشور لاعب الوسط الذي ينتهي بنهاية الموسم الجاري.

وأخطرت لجنة التخطيط للكرة، برئاسة  محسن صالح، في اجتماعها الذي جرى عصر اليوم مع حسام عاشور، لاعب الفريق الأول لكرة القدم،  بأن الخيارات الفنية للمدير الفني للفريق، التي ينوي الاعتماد عليها خلال الفترة المقبلة لن يكون عاشور من بينها، وإزاء رؤية المدير الفني، الذي لا يتدخل أحد في مسؤولياته كعادة الأهلي على مدى تاريخه، وأمام تقدير لجنة التخطيط للكرة وقبلها مجلس إدارة النادي، برئاسة  محمود الخطيب، للنجم حسام عاشور وتاريخه الكبير ومسيرته التي يشهد لها الجميع.

جاء الاجتماع بحضور زكريا ناصف وخالد بيبو عضوي اللجنة، وسيد عبدالحفيظ مدير الكرة، وأمير توفيق مدير التعاقدات، مع عاشور، للتأكيد على تقدير الجميع لما قدمه هذا النموذج الرائع من اللاعبين، والذي لم يدخر جهدًا في رفعة اسم ناديه، وكان القدوة والمثل في الانضباط والالتزام. وخلال الاجتماع قامت اللجنة بشرح الموقف كاملًا، وأن النادي وقياداته لا يتمنى أحد منهم أن ينهي عاشور مشواره الكروي خارج الأهلي، وأن مجلس الإدارة الذي قرر في السابق عدم إقامة مباريات اعتزال بعد تطبيق نظام الاحتراف ينوي إعادة النظر في هذا القرار بالاستثناء، وأن تقام مباراة اعتزال تليق باسم عاشور وتاريخه، ويتم تسويقها على مستوى عالٍ لتحقيق العائد الأدبي والمالي للاعب.. فضلًا عن استعداد النادي بأن يتحمل كافة تكاليف سفر عاشور للمعايشة والدراسة بالأندية الأوروبية لتأهيله فنيًّا أو إداريًّا حسبما يقرر، ويكون أحد الكوادر الواعدة بالنادي خلال المرحلة المقبلة.. كما أبلغت اللجنة عاشور بأن النادي ومجلس إدارته لن يتأخر في أي خطوات تأهيلية أخرى تكون داعمة لمسيرته في المستقبل، بالإضافة للعمل في قناة النادي.

في المقابل عبر عاشور عن تقديره لوجهة نظر اللجنة، ولكنه تمسك باستمراره في الملاعب، وهي رغبة لا يستطيع أحد أن يصادر عليها، وطلبت اللجنة أن يمهل عاشور نفسه فرصة ووقتا كافيا للتفكير ثانية، وتمنت له التوفيق بوصفه أحد أبناء الأهلي المخلصين ويحظى بالتقدير من الجميع.

ورغم الهدوء والود الذي شهد الجلسة التي غلفها الحزن دون شك من جانب عاشور لكن خروج البعض بمقولة أن النادي باع لاعبه غير صحيح بالمرة ، وأن الإدارة ولجنة التخطيط منحت للاعب العديد من الأمور من بينها إقامة مهرجان اعتزال ومنصب إداري في النادي وتأهيله في الأندية العالمية أو العمل في قناة الاهلي وكل ذلك يبرز بوضوح التقدير الكامل من مجلس القلعة الحمراء للاعب.

وقال مصدر ان موقف حسام عاشور في الإستمرار بالأهلي الموسم الجديد كان صعبًا للغاية لعدة أسباب علي رأسها ان التقرير الفني للسويسري رينيه فايلر أبدي رغبته الواضحة بعدم تواجده وهو من الصعب فرض لاعب على أي مدرب ، وثانيا أن اللاعب لم يعد متقبلًا فكرة البقاء إحتياطيًا أو خارج القائمة ودخل في ازمة مع الجهاز الفني مؤخرًا والثالث والأهم أن الأهلي لديه في مركز حسام عاشور 9 لاعبين هم اليو ديانج وعمرو السولية وحمدي فتحى ومحمد محمود وكريم نيدفيد واكرم توفيق الذي سيعود من الإعارة بجانب أحمد فتحي ومحمود متولي وناصر ماهر والذي يمكنهم القيام بذات الدور .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأهلي يبدي إندهاشه من الحملة ضده بسبب عدم تجديد تعاقد حسام عاشور الأهلي يبدي إندهاشه من الحملة ضده بسبب عدم تجديد تعاقد حسام عاشور



تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية

موديلات أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي

واشنطن - مصر اليوم
  مصر اليوم - أبرز 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 20:41 2020 الخميس ,26 آذار/ مارس

بيان هام للصحة المصرية بخصوص فيروس كورونا

GMT 00:13 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

أفغانستان تعلن أول حالة وفاة بفيروس كورونا
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon