توقيت القاهرة المحلي 05:49:53 آخر تحديث
  مصر اليوم -

منفذ هجوم ميونيخ مختل عقليًا "مهووس" بعمليات القتل الجماعي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - منفذ هجوم ميونيخ مختل عقليًا مهووس بعمليات القتل الجماعي

منفذ هجوم ميونيخ مختل عقليًا "مهووس" بعمليات القتل الجماعي
ميونخ - مصر اليوم

 اعلنت الشرطة الالمانية السبت ان منفذ اعتداء ميونيخ الذي اودى بحياة تسعة اشخاص كان شخصا "مهووسا" بالسفاحين من امثال النروجي اليميني المتطرف اندريس بيرينغ بريفيك، مؤكدة انه لا يرتبط بتنظيم الدولة الاسلامية. 

وتسبب الاعتداء في صدمة في اوروبا نظرا الى انه الثالث الذي تشهده القارة خلال نحو الاسبوع، اذ قام الشاب ديفيد علي سنبولي (18 عاما) باطلاق النار على مركز للتسوق مساء الجمعة قبل ان يطلق النار على نفسه وينتحر. 

وقال مسؤولون ان سنبولي هو طالب الماني من اصل ايراني و"يعاني من مشاكل نفسية". 

وصرح هوبرتوس اندري قائد شرطة ميونيخ "لا توجد اي علاقة مطلقا بين (الاعتداء) وتنظيم الدولة الاسلامية"، مضيفا ان الاعتداء هو "جريمة تقليدية ارتكبها شخص مختل". 

واكد ان المحققين يرون "علاقة واضحة" بين عمليات القتل الجمعة وبين المجزرة التي نفذها بريفيك قبل خمس سنوات بالضبط في النروج وقتل 77 شخصا. 

وفي اول رد فعل لها وصفت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل ما حدث في ميونيخ بانه "ليلة رعب". 

وقالت "الناس في ميونيخ عاشوا ليلة من الرعب"، مضيفة "من الصعب علينا تقبل مثل هذه الليلة".

وتابعت في مقر الحكومة في برلين "جميعنا واقول ذلك بالنيابة عن الحكومة نرثي بقلب حزين كل الذين لن يعودوا ابدا الى اسرهم".

واشادت ميركل بسكان ميونيخ خصوصا الذين فتحوا منازلهم امام التائهين في المدينة بعد توقف حركة المرور فيها.

واضافت "لقد اثبتوا اننا نعيش في مجتمع حر يتمتع بالانسانية. وقوتنا العظيمة تكمن في هذه القيم".

وسنبولي ولد في ميونيخ وارتاد احدى مدارسها.

وقال النائب العام ان مطلق النار الذي ولد لاب يعمل سائق اجرة، "يعاني شكلا من اشكال الاكتئاب"، وقال "انه مريض".

ودعا الى توخي الحذر ازاء المعلومات التي تقول انه اخضع لعلاج للامراض العقلية.

الى ذلك، اعلنت وزارة خارجية كوسوفو في بيان ان "ثلاثة شبان البان (كوسوفيين) لقوا مصرعهم في الهجوم".

كما اعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو مصرع ثلاثة اتراك وان السلطات اتصلت بذويهم.

كما اكدت وزارة الخارجية اليونانية ايضا ان مواطنا يونانيا بين ضحايا الاعتداء.

- كان "يضحك مثل اي شخص طبيعي" -

وردا على سؤال لوكالة فرانس برس في المكان، قالت جارة تعرف الشاب انه "كان شخصا طيبا (...) يضحك مثل كل شخص طبيعي".

واكدت دلفي دالبي (40 عاما) التي تقيم في الطابق الاول، بينما كان الشاب يقطن في الشقة الخامسة "لم اره يوما غاضبا ولم اسمع عن اي مشكلة له مع الشرطة او مع الجيران".

وفي تسجيل فيديو قصير انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مساء الجمعة بعيد اطلاق النار، يظهر رجل مصاب وهو يشتم رجلا آخر يرتدي ملابس سوداء يحمل مسدسا ويقف على سطح المركز التجاري. وقالت الشرطة انه قد يكون منفذ الهجوم.

ويرد صوت يبدو انه المهاجم على الجريح قائلا "انا الماني، ولدت هنا. في حي هارتس 4". ثم قال عبارة غامضة "كنت اخضع لعلاج في مستشفى".

وستنكس الاعلام في جميع انحاء المانيا تكريما لارواح الضحايا.

وفي ميونيخ، تعود الحياة تدريجيا الى طبيعتها بعدما عاشت المدينة حالة طوارئ حقيقية اذ ان السلطات كانت تخشى وجود ثلاثة مهاجمين فارين في المدينة، مستندة في ذلك الى شهادات.

وبدأت وسائل النقل المشترك تعمل تدريجيا صباح السبت بعدما توقفت ليلا.

- تحت تأثير الصدمة -

لكن المانيا ما زالت تحت تأثير الصدمة بعد هذا الهجوم الذي سبقه قبل اربعة ايام فقط هجوم بساطور في قطار في بافاريا قام به طالب لجوء في السابعة عشرة من عمره مؤكدا انه من تنظيم الدولة الاسلامية.

وكتبت الصحيفة المحلية "تي تسد" في عنوانها الرئيسي "هجوم على ميونيخ". وقالت صحيفة محلية اخرى "ابيندتسايتونغ" ان "الامر وصل الينا. سكان ميونيخ كانوا يعتقدون انهم في امان. الخوف كبر بعد كل هجوم في باريس واسطنبول وبروكسل".

واضافت "منذ الجمعة بات واضحا انه لم يعد هناك امان في اي مكان وحتى في المدينة الاكثر امانا في المانيا".

ورغم ان الدوافع ما زالت مجهولة، يأتي اطلاق النار هذا في اجواء من التوتر في اوروبا.

فالهجوم هو الثالث ضد مدنيين في اوروبا في اقل من عشرة ايام بعد اعتداء نيس (جنوب فرنسا) في 14 تموز/يوليو الذي اسفر عن سقوط 84 قتيلا، والهجوم بساطور في فورتسبورغ.

وقبيل الساعة 18,00 (16,00 ت غ) من الجمعة اطلق الانذار الاول. فقد اطلق سنبولي النار على مارة وابتعد عن مطعم لسلسة ماكدونالدز قرب المركز التجاري. وقد شوهد وهو يطلق النار والناس يفرون من امامه.

ودخل الشاب بعد ذلك الى المركز التجاري وواصل اطلاق النار، كما افاد شهود عيان، قبل ان يلوذ بالفرار.

وقد اصيب برصاص اطلقته دورية للشرطة وعثر على جثته على مسافة كيلومتر واحد. وبعدما ارسلت خبراء متفجرات للتأكد من انه لا يحمل عبوات، لاحظت الشرطة انه انتحر.

 

 

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منفذ هجوم ميونيخ مختل عقليًا مهووس بعمليات القتل الجماعي منفذ هجوم ميونيخ مختل عقليًا مهووس بعمليات القتل الجماعي



سيرين عبد النور تتألق في فساتين مميزة وجذّابة

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 08:22 2022 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سلمى أبوضيف الوجه الإعلاني لـ"Valentino" في الشرق الأوسط
  مصر اليوم - سلمى أبوضيف الوجه الإعلاني لـValentino في الشرق الأوسط

GMT 14:48 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
  مصر اليوم - ناشيونال جيوغرافيك تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 08:47 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
  مصر اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 13:50 2022 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد البرتغالي يُطالب الفيفا باحتساب هدف برونو لرونالدو
  مصر اليوم - الاتحاد البرتغالي يُطالب الفيفا باحتساب هدف برونو لرونالدو
  مصر اليوم - الحرس الثوري الإيراني يعتقل مسؤولا في قناة إيران إنترناشونال

GMT 07:51 2022 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تحصد لقب الأكثر أناقة على كوكب الأرض
  مصر اليوم - بيلا حديد تحصد لقب الأكثر أناقة على كوكب الأرض

GMT 13:24 2022 الإثنين ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية التي يمكن زيارتها في 2023 لعشاق الطبيعة
  مصر اليوم - أفضل الوجهات السياحية التي يمكن زيارتها في 2023 لعشاق الطبيعة

GMT 09:31 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
  مصر اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:33 2016 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

فوائد القهوة المغلية تحافظ على القلب والشرايين

GMT 22:55 2019 الإثنين ,16 كانون الأول / ديسمبر

مساهم يرفع حصته في دايس للملابس الجاهزة لـ8.51%

GMT 20:19 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

أبيات جميلة لشعراء عرب

GMT 11:56 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

فيفا يعلن تصنيف منتخب مصر لكرة القدم عالميا
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon