توقيت القاهرة المحلي 02:06:19 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أمن القليوبية يكشف لغز العثور على جثتَي فتاتيْن في طريق "مصر-إسماعيلية"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أمن القليوبية يكشف لغز العثور على جثتَي فتاتيْن في طريق مصر-إسماعيلية

الأجهزة الأمنية المصرية
القليوبية - مصر اليوم

كشفت تحريات الأجهزة الأمنية في القليوبية لغز حادث مقتل فتاتين عثر على جثتيهما بطريق "مصر-إسماعيلية" الصحراوي في اتجاه مدينة بلبيس بالشرقية في المنطقة التابعة للعبور، وبهما آثار لعدة طلقات نارية وبجوارهما كمية من الهيروين، أنهما من متعاطي المواد المخدرة، وأن "ديلر" يعمل في جلب المخدرات لهما، شك في أمرهما، واعتقد بأنهما أبلغتا الشرطة عن مكان وكر المخدرات في المنطقة بالتزامن مع وجود حملة أمنية لمهاجمة الوكر، فتتبع الفتاتين، وأطلق عليهما وابلا من الرصاص.

واصلت النيابة العامة شمال بنها تحقيقاتها في الواقعة وأمرت نيابة العبور برئاسة المستشار محمد غالب، بانتداب فريق من الأطباء الشرعيين لتشريح جثمان الفتاتين، وطلبت النيابة إرسال حرز الهيروين وملابسهما إلى المعمل الجنائي، وطلبت تحريات المباحث بشأن ظروف وملابسات العثور عليهما، كما طلبت النيابة سؤال أول شهود رؤية للمجني عليهما، كما قررت النيابة عمل نشرة بأوصافهما وتوزيعها على أقسام الشرطة ومديريات الأمن في المحافظات للكشف عن هُويتهما.

وعاين فريق البحث الجنائي بقيادة اللواء علاء فاروق، مدير المباحث، مكان الواقعة مرة أخرى، إذ كشفت المعاينة أن المكان الذي شهد الواقعة يتردد عليه متعاطو المخدرات.
وكشفت التحريات الأولية أن تجار مخدرات بوكر يبيع "الهيروين" بالطريق هم مرتكبو الواقعة، حيث تبين أنه بعد شراء الفتاتين للمخدرات منهم، تصادف وجود كمين أمني لضبط تجار الوكر، وهاجم رجال الشرطة الوكر فظن تجار المخدرات أن الفتاتين هما من أخبرتا الشرطة فهربوا من الحملة وتتبعوا الفتاتين وقتلوهما بالرصاص، بينما رجح مصدر أمني أن الفتاتين ليستا من سكان القليوبية، وأن الواقعة حدثت خارج حدود المحافظة، وقام الجناة بحملهما وإلقائهما في مكان العثور عليهما بعد قتهلما رميا بالرصاص.

وتلقّى العميد أسامة عبدالفتاح، مأمور قسم العبور، بلاغا من الأهالي بالعثور على جثتين لفتاتين مقتولتين بطلقات نارية في أنحاء جسديهما في أحد الشوارع بمدينة العبور، تم إخطار اللواء رضا طبلية، مدير الأمن، فانتقل على اللواء علاء فاروق، مدير المباحث، والعميد عبدالله جلال، رئيس فرع البحث الجنائي، وبمناظرة الجثتين تبين أنهما لفتاتين عمرهما يتراوح بين 18 و19 عاما وبهما طلقات نارية تصل إلى 10 طلقات وبحوزتهما فوارغ طلقات، وتبين أن الفتاتين ترتديان ملابسهما كاملة، ولم يتم العثور على أى متعلقات شخصية تكشف عن هويتيهما، كما تم العثور كمية من الهيروين بحوزتهما، وتم نقلهما إلى المستشفى.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمن القليوبية يكشف لغز العثور على جثتَي فتاتيْن في طريق مصرإسماعيلية أمن القليوبية يكشف لغز العثور على جثتَي فتاتيْن في طريق مصرإسماعيلية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمن القليوبية يكشف لغز العثور على جثتَي فتاتيْن في طريق مصرإسماعيلية أمن القليوبية يكشف لغز العثور على جثتَي فتاتيْن في طريق مصرإسماعيلية



خلال عرض فيلمها المُشارك في الدورة الثانية والسبعين

كوتيار تخطف الأنظار على السجادة الحمراء في مهرجان "كان"

باريس ـ مارينا منصف

GMT 10:06 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

اصدار ديـوان الشعر السوري لمحمد سعيد حسين

GMT 12:28 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

برادا كندي تُطلق عطرها الجديد الغامض

GMT 13:01 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

نصائح ووصفات طبيعية للعناية بالشعر في رمضان
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon