توقيت القاهرة المحلي 05:44:26 آخر تحديث
  مصر اليوم -

إطلالة شيرين عبد الوهاب في الكويت تُثير ضجة وانتقادات حادة لملابسها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إطلالة شيرين عبد الوهاب في الكويت تُثير ضجة وانتقادات حادة لملابسها

شيرين عبد الوهاب
القاهره - مصراليوم

بعدما فاجأت جمهورها بظهورها حليقة الرأس في ديسمبر الماضي، عادت النجمة المصرية شيرين عبد الوهاب لتثير ضجة في وسائل التواصل الاجتماعي مجدداً، بعد ظهورها بإطلالة وصفت بأنها "صادمة" في مهرجان فبراير الكويت، الجمعة، وبكائها على المسرح.فقد أطلت صاحبة "آه ياليل" بملابس كاجوال، عبارة عن بنطال وسويت شيرت باللون الأسود وحذاء رياضي أبيض، ما عرضها لانتقادات لاذعة من قبل كثير من جمهورها ومواقع التواصل، مشيرين إلى أن إطلالتها لا تتناسب مع مهرجان فني بحجم "هلا فبراير" ولا بمكانتها كفنانة وأنها تصلح فقط لـ"بروفة"، خصوصا أنه عرف عن شيرين في السابق أناقتها وأنوثتها.

كما اعتبر البعض أنها باتت لا تحترم جمهورها بظهورها بشكل "غير مناسب" في حفل فني ضخم، مؤكدين أنها تحتاج من يساعدها لتعود إلى جمهورها بشكل لائق خصوصا بعد غيابها الطويل نتيجة زواجها وانفصالها عن طليقها حسام حبيب.

في المقابل، تعاطف كثيرون مع شيرين وعبروا عن دعمهم لها، واعتبروا أن مظهرها وملابسها حرية شخصية، ولا يحق لأحد انتقادها خصوصا في ظل الظروف التي تعاني منها، وطالبوا الجميع بالوقوف معها.

كذلك، ذرفت شيرين دموعها أمام الجماهير بعد تقديمها لإحدى الأغاني، كما وجهت رسالة للجمهور أعربت فيها عن اشتياقها لهم، ما وصفه البعض بأنه تعبير عن الحالة النفسية السيئة التي تعيشها النجمة الشهيرة، فيما طالبها كثيرون بالامتناع عن الظهور حتى تتعافى تماماً، مشيرين إلى أن ظهورها بهذا الشكل يعيدها إلى الوراء.

بدورها، عبرت النجمة المصرية، عن سعادتها بحفلها الغنائي في الكويت، وكتبت عبر حسابها على إنستغرام: "شكرًا أهل الكويت على حسن الاستضافة والاستقبال".

يذكر أن قصة شيرين وطليقها مثار جدل واسع في الفترة الأخيرة، وذلك بعد أن خرجت أنباء تتحدث عن عودة الثنائي، فقد فجر منظّم الحفلات يوسف دندش، مفاجأة معلناً عودة الفنانة المصرية إلى طليقها، وقال في تصريح صحافي في 9 فبراير الماضي إن صاحبة "آه ياليل" عادت إلى طليقها، مضيفاً أنه فوجئ بأن حسام هو الذي يرد على هاتفها.

لكن شيرين خرجت عن صمتها بعد ساعات قليلة وأعلنت عبر بيان تؤكد فيه أن كافة الأخبار التي يتم تداولها عن حياتها الشخصية غير حقيقية، وأنها وحدها من يملك الإعلان عن أية تفاصيل تخص حياتها الزوجية.

تجدر الإشارة إلى أن الفنانة المصرية كانت انفصلت رسميا عن زوجها في بداية شهر ديسمبر الماضي بعد زيجة استمرت ما يقرب من 4 سنوات. وقالت حينها عن شروط العودة إلى حسام: "تتطلب معجزة"، نافية ما نُشر على لسان والد حبيب عن وجود مفاوضات للعودة، ووصفته بالكذب والافتراء.

كذلك، يذكر أن شيرين أثارت ضجة بعدما ظهرت حليقة الرأس في حفل أحيته في أبوظبي بعد أيام قليلة من إعلان انفصالها، وقالت لجمهورها: "هتقبلوني بالشكل ده؟ أنا كده فُقْت"، مضيفة : "خلاص بقيت سينغل (عازبة)".

فيما تفاعل الكثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي مع اللوك الجديد الذي ظهرت فيه النجمة المصرية، ودعموها بقوة في أزمتها.وبررت الفنانة تصرفها حينذاك بأنها كانت تعاقب نفسها، لأنها أخطأت بحق نفسها كثيراً. كما أشارت إلى أنها بحاجة لأن يحتويها الجمهور لا أن ينتقدها، خاصة أنها تعمل في ظل ما تعانيه من ظروف.

  قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

شيرين عبد الوهاب تشعل حفلها في الكويت بأجمل أغانيها

شيرين عبد الوهاب تشوق جمهورها بـــ"غنوا معايا على مسرح شيرين"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إطلالة شيرين عبد الوهاب في الكويت تُثير ضجة وانتقادات حادة لملابسها إطلالة شيرين عبد الوهاب في الكويت تُثير ضجة وانتقادات حادة لملابسها



GMT 13:54 2022 الثلاثاء ,05 تموز / يوليو

غادة عبدالرازق تتألق بـ "لوك" جديد في يوم ميلادها
  مصر اليوم - غادة عبدالرازق تتألق بـ لوك جديد في يوم ميلادها

GMT 15:39 2022 الإثنين ,04 تموز / يوليو

أبرز اتجاهات الموضة لألوان ديكورات الأعراس
  مصر اليوم - أبرز اتجاهات الموضة لألوان ديكورات الأعراس

GMT 14:34 2022 الأحد ,03 تموز / يوليو

أفضل الوجهات السياحة لقضاء عطلة عيد الأضحى
  مصر اليوم - أفضل الوجهات السياحة لقضاء عطلة عيد الأضحى

GMT 11:54 2022 السبت ,25 حزيران / يونيو

ديكورات الجدران في المنزل المعاصر
  مصر اليوم - ديكورات الجدران في المنزل المعاصر

GMT 16:03 2022 الخميس ,30 حزيران / يونيو

وزير خارجية العراق يُشيد بالعلاقات مع السعودية
  مصر اليوم - وزير خارجية العراق يُشيد بالعلاقات مع السعودية

GMT 12:06 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

مواصفات مرسيدس بنز موديل "R129 SL" القديمة

GMT 16:24 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

زلزال بقوة 6.9 درجات يضرب بابوا غينيا الجديدة

GMT 17:14 2020 الخميس ,09 إبريل / نيسان

كاراجر يؤكد أن صلاح يفعل ما لا يفعله الآخرون

GMT 08:58 2020 السبت ,29 شباط / فبراير

يتحدث هذا اليوم عن مغازلة في محيط عملك

GMT 16:23 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يصممون فيروساً جديداً يمكنه قتل جميع أنواع السرطان

GMT 22:10 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

منتخب زامبيا يختتم تدريباته استعداداً لمواجهة نيجيريا

GMT 23:34 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

كيفية اختيار اكسسواراتك أثناء الحمل
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon