عمرو سلامة اتهام "لا مؤاخذة" بإثارة الفتنة مثير للسخرية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عمرو سلامة اتهام لا مؤاخذة بإثارة الفتنة مثير للسخرية

القاهرة - أ.ش.أ

قلل عمرو سلامة، مخرج فيلم "لا مؤاخذة"، من أهمية الاتهامات التي يروجها البعض بأن الفيلم يروج للفتنة الطائفية في البلاد، وقال إن الفيلم يرصد الواقع حتى وإن كان قاسيا.وأضاف سلامة أنه واجه عراقيل كبيرة منذ أن فكر في تقديم هذا العمل بداية من الرقابة ومرورا بمن يتحمس لإنتاجه، وأخيرا مع البعض الذي يحاولون إلصاق تهم غير حقيقية بالعمل لمجرد الاعتراض أو بحثا عن الشهرة. وأوضح أن تناول الفيلم لطفل يضطر للالتحاق بمدرسة حكومية بعد أن كان يدرس بمدرسة خاصة نتيجة ظروف مادية تمر بها الأسرة عقب وفاة والده، كان سلاحا ذا حدين، حيث تريد أن تصل الرسالة التي تبعث بها، وفي الوقت نفسه تحتاج إلى طفل موهوب ولم يقدم عملا فينا من قبل، ومن هنا كان التحدي الذي واجهه خلال رحلة تنفيذ الفيلم. وأعرب عن سعادته بردود الأفعال التي تلقاها سواء على مستويي النقد وإقبال الجماهير حيث حقق الفيلم إيرادات طيبة في ظل الوضع الحالي الذي تعاني منه الصناعة نتيجة حالة عدم الاستقرار التي دفعت الكثير من المصريين إلى عدم التردد على دور السينما بنفس درجة الكثافة في مثل هذا التوقيت من كل عام. يذكر أن أحد المحامين تقد مؤخرا ببلاغ للنائب العام المستشار هشام بركات ضد الدكتور محمد صابر وزير الثقافة، والمخرج أحمد عواض رئيس الرقابة على المصنفات الفنية، والمخرج عمروسلامة وكندة علوش وهانى عادل والمنتج محمد حفظى يتهمهم فيه بإثارة الفتنة والاحتقان الطائفى فى مصر من خلال فيلم "لامؤاخذة". وتدور أحداث الفيلم حول الطفل "هاني عبد الله بيتر"، وهو طفل تنقلب حياته رأسا على عقب بعد وفاة والده، واكتشاف والدته أنه ترك ديونا كثيرة، فتضطر لنقل ابنها إلى مدرسة حكومية بعدما كان في مدرسة خاصة، ليواجه الطفل مأزق اختلاف الطبقات بين المدرستين، ويزداد الموقف تعقيدا عندما يضطر لعدم الكشف عن ديانته المسيحية، والاستسلام لفكرة زملائه ومدرسيه الذين لم يلحظوا اسمه كاملا وظنوا أنه مسلم.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عمرو سلامة اتهام لا مؤاخذة بإثارة الفتنة مثير للسخرية   مصر اليوم - عمرو سلامة اتهام لا مؤاخذة بإثارة الفتنة مثير للسخرية



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عمرو سلامة اتهام لا مؤاخذة بإثارة الفتنة مثير للسخرية   مصر اليوم - عمرو سلامة اتهام لا مؤاخذة بإثارة الفتنة مثير للسخرية



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon