خبراء: فرض رسم دمغة على تداولات البورصة خاطئ وحصيلته ضعيفة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خبراء: فرض رسم دمغة على تداولات البورصة خاطئ وحصيلته ضعيفة

القاهرة - وكالات

تحفظ خبراء اسواق المال على اتخاذ الحكومة قرارا بفرض رسم دمغة مقدارة 1 فى الالف على معاملات البورصة المصرية مؤكدين ان الضريبة غير مطبقة في الاسواق الناشئة وتوقيتها غير مناسب على الاطلاق فضلا عن ان حصيلتها ستكون ضعيفة وغير مؤثرة في خزينة الدولة. وقال محسن عادل نائب رئيس الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار لموقع "أخبار مصر" أن فرض رسم الدمغة لا يصب في صالح السوق المصرية حيث يقلل من قدرتها على المنافسة لان هذا النوع من الضرائب لا يطبق في الدول المجاورة ويقتصر على عدد قليل من الدول وحتى الدول التي تطبقه تعفي منه الأجانب. وذكر ان تطبيق ذلك الرسم في مصر يتزامن مع سعي البورصات الاقليمية في منطقة الشرق الاوسط إلى إدخال أدوات مالية جديدة وفتح الباب أمام المتعاملين الأجانب من أجل تنشيط وزيادة المعاملات بها بينما تفرض مصر رسوما. واضاف انه من المفترض أن تكون هناك سياسة محددة لجميع الأوعية الاستثمارية دون انتقاء فرض رسوم على معاملات البورصة فقط. ووافقه وائل عنبة رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب لمجموعة الاوائل لادارة المحافظ المالية الرأي مضيفا ان التوقيت غير مناسب على الاطلاق حيث تعاني البورصة من ضعف واضح في السيولة نتيجة عدم وضوح الرؤية على الصعيدين السياسي والاقتصادي. وقدر حصيلة تطبيق القرار سنويا بما بين 150-200 مليون جنيه فقط طبقا لحجم تعاملات اخر سنتين وهي مبالغ قليلة جدا بالنسبة لجزتنة الدولة اذا ما قورنت باثارها على البورصة. وشدد على انه من الضروري على الحكومة ان ترجع الى رئيس البورصة قبل اتخاذ قرار يؤثر على السوق خاصة وان البورصة تعاني من اضرابات كثيرة. وكان الدكتور محمد عمران رئيس البورصة المصرية قد صرح بأن إدارة البورصة بدأت فورا دراسة أثر القرار المفاجئ الذي إتخذته الحكومة الاثنين بفرض رسوم ضربيبة (دمغة) على تعاملات المستثمرين بالبورصة سواء بالبيع أوبالشراء ومدى انعكاس ذلك على أداء سوق المال خلال الفترة المقبلة. وقال انه يعد دراسة كاملة من المنتظر أن يقدمها إلى رئيس الوزراء خلال الأسبوع الحالي حول أثر القرار مشيرا إلى أن الدارسة ستتطرق إلى تجارب الدول الأخرى التي تطبق مثل هذه الرسوم في بورصاتها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء فرض رسم دمغة على تداولات البورصة خاطئ وحصيلته ضعيفة   مصر اليوم - خبراء فرض رسم دمغة على تداولات البورصة خاطئ وحصيلته ضعيفة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء فرض رسم دمغة على تداولات البورصة خاطئ وحصيلته ضعيفة   مصر اليوم - خبراء فرض رسم دمغة على تداولات البورصة خاطئ وحصيلته ضعيفة



بفستان طويل مكشوف الظهر والصدر ودون أكمام

كامبل بإطلالة مثيرة في الحفل الخيري للأمم المتحدة

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، بإطلالة مميزة وجذابة، فى حفل جوائز "Goalkeepers Global Goals" وهو الحدث الخيري للأمم المتحدة المقام في مدينة نيويورك، مساء يوم الثلاثاء. تعد كامبل واحدة من أفضل النماذج في العالم لأكثر من عقدين، والتي تمكنت من  البقاء على القمة لسنوات. ارتدت كامبل البالغة من العمر 47 عاما، فستانًا طويلًا يكشف عن إحدى ساقيها بالكامل ومكشوف الظهر والصدر ودون أكمام باللون الأسود وانتعلت حذاء مكشوفًا ذا كعب عال بنفس اللون، مع إكسسوارات من الأساور المتعددة الألوان،  ووضعت المكياج البسيط الهادئ، ورفعت شعرها من الخلف على شكل ذيل حصان. كما تألقت النجمة الهندية الشهيرة بريانكا تشوبرا، في الحدث الخيري، وخطفت أنظار الحضور والمصورين بإطلالتها الأنيقة على السجادة الحمراء. ارتدت بريانكا البالغة من العمر 35 عامًا، فستانًا طويلًا مفتوحا من الساق وبأكمام طويلة باللون الأبيض ذو أكتاف كبيرة ومنتفخة، وانتعلت حذاء مكشوفًا ذا كعب عال من اللون الوردي، ووضعت
  مصر اليوم - محررة تعلن تفاصيل رحلتها إلى إقليم لابي في فنلندا

GMT 02:38 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

حورية فرغلي تكشف سبب اعتذارها عن "حكايات بنات 2"

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أونغ سو كي تواجه مشاكل بشأن خطابها عن "الروهينغا"

GMT 12:15 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منافسات بين المصمّمين وحضور بارز لأرماني وفرساتشي

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

منزل "تيهاما 1" يخطف أنظار محبي الأشجار والطبيعة

GMT 11:59 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبحاث علمية تؤكّد تحويل الدهون الضارة إلى نافعة

GMT 09:09 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"Peak District" أوّل حديقة في بريطانيا في كتاب

GMT 05:58 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبل تحظر الإعلانات التي تتبع المستخدمين
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon