حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس

تونس ـ وكالات

انطلقت الدورة الرابعة لأيام الرقص العصري في تونس العاصمة الأسبوع الماضي وتستمر حتى نهاية الشهر الحالي بعرض «هارلم شايك» تتواصل العروض بتركيز حول عروض السيرك وجماليات الحوار بين الجسد والموسيقى.وضم البرنامج فقرة أولى تحت عنوان «نحن نمشي على الحبال» وفقرة ثانية عنوانها: «فخورة امرأة وفنانة سيرك» لنجلاء الجبالي وتمت برمجة عرض لـ«السيرك الصيني» لكل من يوسف غاوي وفرات الغربي ويكون مسك الختام مع عرض السيرك تحت عنوان «خيرة ورشدي» لملاك السباعي.عن مجموعة هذه العروض، قالت رجاء بن عمار مديرة المهرجان  إنه «لما كان الجسد فضاء الحرية الوحيد والحصن القائم ضد العنف جعلنا مهرجان الرقص العصري تحت شعار (ضد العنف) أي ضد كل مظاهر العنف التي طالت الفنانين والسياسيين». وأضافت أن هذا المهرجان يعد فرصة نادرة للقاء الراقصين التونسيين والفنانين الجسمانيين الذين قد تضطرهم الظروف إلى الهجرة إلى أوروبا المجاورة لممارسة إبداعاتهم وأعمالهم الفنية. وتحرص الدورة على نشر ثقافة السيرك من خلال عرض مبرمج لصابرين بلحاج علي وهو يحمل عنوان «ثمة سيرك في تونس» تلاه عرض سيرك آخر لمجموعة من الفنانين وفناني السيرك التونسيين. كما احتضن فضاء «مدار قرطاج» كوميديا موسيقية هندية. ويعود الرقص اليوم السبت بعنوان «ما وراء السكة» في إشارة واضحة إلى أبناء الأحياء الشعبية التي تقع وراء سكة القطار الرابط بين تونس العاصمة والضاحية الشمالية للعاصمة وتحديدا حلق الوادي والكرم. ومن المنتظر أن يحتضن شارع الحبيب بورقيبة رمز الثورة التونسية عرضا راقصا غدا الأحد تحت عنوان: «رقص الشعب الذي يمشي»، إلى جانب عدة عناوين أخرى طبعت اللوحات الراقصة على غرار «رسم الجسد» و«الهطاي»، وتعني العبارة (الرجل الرحالة بحثا عن لقمة العيش). وتختتم أيام الرقص العصري يوم 30 مارس (آذار) بعروض رقص محترفة جنبا إلى جنب مع عروض هاوية تقدم عدة أجناس من الرقص بعضها في الشارع في تفاعل مع المارة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس   مصر اليوم - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس



  مصر اليوم -

رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 منذ أيام

نيكول كيدمان تُبيِّن سبب بشرتها المشرقة والنقية

واشنطن ـ رولا عيسى
لطالما حافظت نيكول كيدمان على مظهرها الشبابي رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 يوم الثلاثاء، إنها الممثلة الحائزة على جائزة "الأوسكار" والتي تشتهر ببشرتها الصافية والنقية التي لا تشوبها شائبة. وفي حديثها إلى موقع "ألور" هذا الأسبوع، كشفت الاسترالية عن منتج واحد تقم بتطبيقه للحفاظ على جمالها الدائم, فلطالما كانت العناية بالبشرة دائما أولوية قصوى بالنسبة للأم العاملة هذه، التي شهدت توقيعها كسفيرة للعلامة التجارية الأميركية للعناية بالبشرة "نيوتروجينا" في يناير/ كانون الثاني. وتؤكد نجمة "ذي بج ليتل ليارس" على أنها مهووسة باستخدام المستحضرات الواقية من الشمس على وجهها كل صباح لمنع أضرار أشعة الشمس التي تغير ملامحها. وتقول "في الصباح أقوم بتطبيق الكريم الواقي من الشمس. فأنا أحب الخروج كثيراً وأحب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكنني لا أحب الشمس على بشرتي لأنها مباشرة جدا." وتحدثت عن مدى تخوفها من بقع الشمس عندما كانت طفلة مما أدى بها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس   مصر اليوم - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 06:50 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"غوغل" و"فيسبوك" تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم - غوغل وفيسبوك تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon