أسامة جاد يسّتعيد الإنسانيّة في قصّص "صباح مناسب للقتل"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أسامة جاد يسّتعيد الإنسانيّة في قصّص صباح مناسب للقتل

القاهرة ـ نداء عادل

يتناول الشاعر والسّارد المصري أسامة جاد، في مجموعته القصصيّة الأولى "صباح مناسب للقتل"، الصادرة عن دار "العين" للنشر، مشاهد من الحياة الإنسانيّة، بأسلوب فنيّ، ينقل القارئ إلى مساحة واسعة من الخيال، ليتركه هناك في محاولة لاكتشاف الذات، واستدراك مشاهد الطفولة، ودهشتها الأولى. وتضمُّ المجّموعة 30 نصًا، تتراوح بين القصة القصيرة والقصة القصيرة جدًا، توزّعت على ثلاثة أقسام، الأول بعنوان "قال مو وأشار بيده"، والثاني فضاء سردي بعنوان "لم تعد تستدعي الشمس إلى جلستها كل صباح"، والأخير "قال من المهم ألّا تستحم في الصباح". ويتنقل الكاتب أسامة جاد في أقسام مجموعته بين أحلام الطفولة، وانتظارات الشباب، وغيابات الكبار، حيث يحمل معه القارئ في فضاء سرديّ بين لعبة "كرة الشراب"، وخيال الأنثى الأولى، والعلاقات المجتمعيّة التي كانت تفعم الحياة المصريّة بجماليّة المشاعر الصادقة، المبنيّة على المحبّة والسلام والتآخي. جدير بالذكر أنّ أسامة جاد شاعر وصحافي وسارد، صدر ديوانه الأول "الجميلة سوف تأتي" خلال العام الماضي، وله تحت الطبع ديوانٌ بعنوان "صباحًا .. ذات مساء".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أسامة جاد يسّتعيد الإنسانيّة في قصّص صباح مناسب للقتل   مصر اليوم - أسامة جاد يسّتعيد الإنسانيّة في قصّص صباح مناسب للقتل



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أسامة جاد يسّتعيد الإنسانيّة في قصّص صباح مناسب للقتل   مصر اليوم - أسامة جاد يسّتعيد الإنسانيّة في قصّص صباح مناسب للقتل



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon