محاضرة عن معوقات الأبداع في الأردن والعالم العربي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محاضرة عن معوقات الأبداع في الأردن والعالم العربي

عمان ـ بترا

اكد رئيس نادي الإبداع في الكرك المهندس حسام الطراونة، أن الإبداع في العالم العربي بأدنى مستوياته، "وليس له مكان في سلّم اولوياته". واضاف خلال محاضرة له في منتدى الفحيص الثقافي مساء امس بعنوان (تنمية الابداع في الاردن) ان الإبداع ليس ترفاً، ويحتاج إلى دعم كبير من الجهات الرسمية والأهلية، مشيرا الى ان الدول المتقدمة تخصص الأموال الطائلة لتشجيع الإبداع والبحث العلمي، كونه يعود على اقتصاداتها بفوائد جمّة، ويقود إلى المزيد من الرفاهية. واشار الى ان القطاع الخاص في اليابان يموّل 70 بالمئة من البحث العلمي؛ وتصل نسبة هذا التمويل في كل من الولايات المتحدة واسرائيل الى 52 بالمئة، في حين لا تتجاوز النسبة في البلدان العربية 3 بالمئة. وبين الطراونة ان هناك هيئتين فقط تهتمان بالإبداع في الاردن من مجموع 3800 هيئة وجمعية يضمّها سجل الجمعيات، في حين يوجد 275 جمعية للمعوّقين، على سبيل المثال. وعرض الطراونة في محاضرته التي ادارها امين سر المنتدى الدكتور سليمان صويص لمعوّقات الإبداع في الأردن، ومنها ضعف الثقة بالنفس لدى الأشخاص المبدعين، ووجود العديد من "العراقيل"، والنظر أحياناً باستهزاء إلى أفكار الأطفال وعدم حملها محمل الجد، وعدم تمتع الطفل بالاستقلالية او تشجيعه على إبداء رأيه، إضافة إلى الخوف أو الخجل من الكبار. واشار في هذا السياق الى "المعوّقات التعليمية" ومنها الاعتماد على أسلوب التلقين وحشو المعلومات، بدلاً من التحفيز على التفكير والتحليل والنقد الإبداعي والربط بين الظواهر المختلفة، لافتا الى ان الوضع في الجامعات لا يختلف كثيراً عمّا هو في المدارس من حيث غياب البحث العلمي تقريباً، وعدم التشجيع على الابتكار وتوليد الأفكار الجديدة. وتحدث عن التجارب الناجحة والإنجازات التي حققها نادي الإبداع في الكرك خلال السنوات القليلة الماضية، ومن بينها حصول عدد من الشباب والشابات أعضاء النادي على جوائز مهمة على الصعيدين العربي والعالمي في مؤتمرات ومسابقات للموهبين.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محاضرة عن معوقات الأبداع في الأردن والعالم العربي   مصر اليوم - محاضرة عن معوقات الأبداع في الأردن والعالم العربي



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محاضرة عن معوقات الأبداع في الأردن والعالم العربي   مصر اليوم - محاضرة عن معوقات الأبداع في الأردن والعالم العربي



F

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم - هولبوكس وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon