"ذكريات مراسل حرب" صالون موسيقي للاحتفال بـ"انتصارات أكتوبر"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ذكريات مراسل حرب صالون موسيقي للاحتفال بـانتصارات أكتوبر

القاهرة ـ سمية إبراهيم

  احتفلت "الهيئة العامة لقصور الثقافة" في نسيج دارمي بين السرد والموسيقى والذكريات بـ"انتصارات أكتوبر" المجيدة، حيث أقامت الإدارة العامة صالون موسيقي بعنوان "ذكريات مراسل حرب أكتوبر" على المسرح الصغير في دار الأوبرا المصرية، بحضور قيادات الهيئة ولفيف من الإعلاميين. بدأ الصالون بافتتاح الشاعر سعد عبدالرحمن معرض فني يحتوي على 20 لوحة مستوحاة من ملحمة "انتصارات أكتوبر" لـ 20 فنان من رواد الإدارة العامة للفنون التشكيلية في الهيئة، وفي كلمته أشار الشاعر سعد عبد الرحمن إلى أن الاحتفال هذا العام مختلف ومميز، حيث أن الاحتفال بالغناء والموسيقى يعبر بقوة عن وجدان الشعب المصري وفرحة الانتصار العظيم، خصوصًا وما لعبه الغناء من دور أثناء وبعد الحرب، وقدرته على تغيير الانفعالات الزمنية والأفكار التي كانت تتعلق بروح الهزيمة و نكسة 67 وتجربة الألم والحزن والتوتر التي عاشها الشعب المصري بعمق ومأساة، لذلك كان للعبور قوة كبيرة في تغيير وجدان الشعب المصري مما دفع الشعب بفئاته كافة للمشاركة والتعبير عما في داخله وما كان ليعبر عن هذا إلا بالفن والموسيقى، لما لهما من قدرة على التعبير عن المشاعر المسكوت عنها. وأضاف عبدالرحمن أن "انتصارات أكتوبر" هي الشيء الوحيد الذي حول شعور الانكسار إلى انتصار عظيم بعبور الجنود المصريين خط برليف وحصنه المنيع، وأشار إلى أن ما قمنا به نحن المصريين يعتبره العالم معجزة عسكرية صارت تدرس في العالم. أعقبها عرض فيلم تسجيلي بعنوان "صوت المعركة" كنقطة انطلاق لسرد مراسل الحرب الإعلامى حمدى الكنيسي عن حقائق وخبايا الحرب، و بصفته إعلامي يفسر علاقة الموسيقى بالحرب معربًا أن الموسيقى ليست ناتج ولكنها حافز، وألية مثل الأسلحة تؤدي دورها بجدارة على غرار برنامج "صوت المعركة" فقد كان هذا البرنامج مثل الرصاصة التي تسبب ارتباك للعدو. وأشار إلى أن السادات قد كرمه وطلب مقابلته مقدرًا جهوده التي قدمها مراسلاً حرب يحارب من خلال أدوادته ليشارك فى ما يعرف بـ"الحرب النفسية". وأشار أن البرنامج لعب دورًا هامًا في رفع الروح المعنوية للجنود، إضافة إلى خلق حالة من الالتفاف والتواصل بين الجبهة والشعب مما أعطى شعورًا بأن الكل يحارب، وأوضح الكنيسي أن البرنامج ساهم في توتر إسرائيل لما كان يقدمه من أقوال على لسان القادة الإسرائليين حيث اهتمامهم بالإذاعة المصرية ومايدور في مصر. وعلى الجانب الآخر قام الكنيسى بسرد بعض الأسرار عن شجاعة وبسالة الجنود المصريين بكافة تخصصاتهم، حتى المشاة منهم الذين حققوا انتصارات قوية بإسقاط الدبابات بسلاح النبالم المحمول على الأكتاف وسيرًا على الأقدام، حيث دمر محمد المصري 27 دبابة، كما دمر عبد العاطي 23 دبابة، وأضاف أن هناك عددًا من الأبطال المسكوت عنهم والذين لم يأخذوا حقهم مثل فريق أركان حرب سعد الشاذلي. واختتم الصالون بتقديم الفرقة المصرية للموسيقى والغناء بقيادة المايسترو فاروق البابلي مجموعة من أغاني ملحمة النصر تضمنت باقة من الأغاني الوطنية وهي "بسم الله، رايحين شاليين في إيدينا سلاح، عاش اللي قال، أم البطل، سمينا وعدينا، حلوة بلادي السمرة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ذكريات مراسل حرب صالون موسيقي للاحتفال بـانتصارات أكتوبر ذكريات مراسل حرب صالون موسيقي للاحتفال بـانتصارات أكتوبر



GMT 14:58 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق فعاليات الملتقى الدولي للثقافات الأفريقية

GMT 19:03 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

"فنون الأقصر" تنظم ندوة للفنان الصيني تشو شيونغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ذكريات مراسل حرب صالون موسيقي للاحتفال بـانتصارات أكتوبر ذكريات مراسل حرب صالون موسيقي للاحتفال بـانتصارات أكتوبر



خلال حفلة توزيع جوائز الموسيقى الأميركية الـ45 لـ 2017

كلوم تتألق في فستان عاري الظهر باللون الوردي

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة الأميركية الشهيرة وعارضة الأزياء، هايدي كلوم، في إطلالة مثيرة خطفت بها أنظار المصورين والجماهير على السجادة الحمراء في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية "AMAs" الذي أقيم في مدينة لوس أنجلوس مساء  الأحد، حيث ارتدت النجمة البالغة من العمر 44 عامًا، فستانًا مثيرًا طويلًا وعاري الظهر باللون الوردي والرمادي اللامع، كما يتميز بفتحة كبيرة من الأمام كشفت عن أجزاء من جسدها، وانتعلت صندلًا باللون الكريمي ذو كعب أضاف إليها بعض السنتيمترات.   وتركت كلوم، شعرها الأشقر منسدلًا بطبيعته على ظهرها وكتفيها، وأكملت إطلالتها بمكياج ناعم بلمسات من أحمر الشفاة الوردي وظل العيون الدخاني، ولم تضيف سوى القليل من الاكسسوارات التي تتمثل في خاتمين لامعين بأصابعها، فيما حضر حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية لعام 2017 في دورته الـ45، الذي عقد على مسرح "مايكروسوفت" في لوس أنجلوس، كوكبة من ألمع نجوم الموسيقى والغناء في الولايات المتحدة والعالم.   وتم

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 03:50 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون
  مصر اليوم - 4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون

GMT 04:09 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"داعش" يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد
  مصر اليوم - داعش يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد

GMT 09:30 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"سترة العمل" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
  مصر اليوم - سترة العمل أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات

GMT 08:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع
  مصر اليوم - شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع

GMT 07:47 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

منزل "فورناسيتي" يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة
  مصر اليوم - منزل فورناسيتي يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 09:42 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

جنح الأزبكية تحاكم 17 متهمًا بممارسة الشذوذ الجنسي

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 16:02 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة 200 طفل في حضانات ومدارس محافظة قنا بفايروس غامض
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon