رئيس حزب "الدستور" هالة شكرالله لـ"مصر اليوم":

لم نستقر على مرشح الرئاسة وسنخوض البرلمانيات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لم نستقر على مرشح الرئاسة وسنخوض البرلمانيات

القاهرة ـ محمد فتحي

اعتبرت رئيس حزب "الدستور" الدكتورة هالة شكر الله، أنها جاءت إلى رئاسة الحزب، خلفًا للدكتور محمد البرادعي، في فترة عصيبة، ومشهد سياسي مرتبك. وأوضحت الدكتورة شكر الله، في حديث خاص إلى "مصر اليوم" ، أنّ "القضية الأساسية التي يهتم بها حزب الدستور هي إرساء الديمقراطية، والعدالة الاجتماعية، في مصر، ومحاولة المساهمة في المشاكل التي تهم المواطنين". وترى شكر الله أنّ "قواعد الاختيار في حزب الدستور خير دليل على الوعي، فلم يهتم من اختارني لرئاسة الحزب كوني امرأة، أو مسيحية، فالاختيار كان على أساس الديمقراطية، فقط، وهو ما يجعلني أحمل على عاتقي مسؤولية كبيرة، في كيفية النهوض بهذا الحزب، وإثبات أن المرأة قادرة على القيادة في أي مكان، ونحاجي هو نجاح لدور المرأة المصرية في الفترة المقلبة". وأشارت هالة شكر الله إلى أنّ "درجة وعي شباب حزب الدستور تعكس الثقافة السياسية التي وصلوا إليها، والإدارك بالمرحلة المقبلة"، مؤكّدة أنّ "حزبها ليس مستعدًا للدفع بمرشح رئاسي في الانتخابات، إذ أن وضعه ضعف سياسيًا، بعد استقالة الدكتور البرادعي"، لافتة إلى أنّ "الحزب لن يؤيد مرشح معين، إلا بعد الاطلاع على برنامجه الانتخابي، والضمانات، بغية تنفيذ البرنامج على أرض الواقع، ومن يتفق برنامجه مع أفكار ومبادئ الحزب سنؤيده، مهما كان اسمه أو وضعه، لأن حزب الدستور يسعى من أجل المواطن المصري فقط، فالهدف هو تقديم علاج لمشكلات الوطن، دون النظر إلى أشخاص بعينهم". وعن مطالبة الشعب بترشيح المشير السيسي، بيّنت أنه "إذا ترشح المشير، وقدم برنامجًا قويًا، سوف نجلس في الحزب ونقرر ما نراه في صالح البلد، والقرار عندنا قرار جماعي، ليس هناك قرارات فردية، وأعتقد أن التيار الديمقراطي لم يقدم شخصًا لديه قبول، وبالتالي فالمشير السيسي هو الأقوى شعبيًا". وبشأن استقالة حكومة الببلاوي، وتكليف المهندس إبراهيم محلب بتشكيل الحكومة الجديدة، اعتبرت أنّ "بقاء 20 وزير في حكومة الببلاوي في مناصبهم مع دمج بعض الوزارات يدل على أنّ تغيير الحكومة لم يكن من اجل التغيير والنهوض بالخدمات، ولكنه بغية التخلص من بعض الوزراء، الذين يختلفون فكريًا مع المنظومة القائمة، مثل وزير القوى العاملة كمال أبوعيطة، ووزير التعليم العالي حسام عيسى"، وأضافت متسائلة "هل يعقل أن يبقى وزير الداخلية محمد إبراهيم في موقعه، في ضوء الاعتقالات غير المسبوقة للنشطاء، والتقصير الأمني في الشارع". ونفت شكر الله وجود أيّ تقارب مع جماعة "الإخوان المسلمين"، مشيرة إلى أنّ "مصر تشهد حربًا عنيفة على كل الجوانب، ونحتاج جميعًا إلى الوقوف خلف الدولة، وليس الأشخاص". وأكّدت شكر الله، في ختام حديثها إلى "مصر اليوم"، أنّ "الحزب لديه أولويات، ممها ترتيب الأمور الداخلية، ولذلك سأتصل بقائمة جميلة إسماعيل، والدكتور حسام عبد الغفار، ونحاول أن نجلس سويًا، بغية الوقوف على ترتيب الحزب، وأن نكون يدًا واحدة في المستقبل، لأن أيّ عمل لن يصلح دون وحدة وتوافق، وهو ما نسعى إليه أولاً، ثم بعد ذلك ندرس كيفية الوقوف في المعركة السياسية، وباقي استحقاقات خارطة الطريق" وتابعت "اعتقد أنّ الوفاق الداخلي والاتفاق سوف يخلق جوًا من التركيز في المشهد السياسي، لأن عدم استقرار أي وضع داخلي لن يقدم حلولاً خارجية، وهو ما أسعى إليه في البداية"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لم نستقر على مرشح الرئاسة وسنخوض البرلمانيات لم نستقر على مرشح الرئاسة وسنخوض البرلمانيات



GMT 02:41 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

عبد الحميد يطالب بإدراج صحيفة أحكام إلى المرشحين

GMT 03:17 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

محافظ دمياط يكشف عن المشروعات التنموية لعام 2018

GMT 02:36 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

غنيم يؤكّد اختفاء مراكب الهجرة غير شرعية منذ 2016

GMT 08:06 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

مجدي ملك يؤكّد إتاحة الخيارات في التعامل مع إثيوبيا

GMT 06:18 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

عامر يؤكّد أنّه لا يوجد مصري يجرؤ على توطين سيناء

GMT 02:42 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

عمرو أبوالعطا يُؤكّد أنّ مصر شاركت في اتخاذ١٣٧ قرارًا

GMT 06:46 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

حمروش يؤكّد أنّ الشباب والتطرّف يرتبطان بـ"الإلحاد"

GMT 02:28 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

أنور السادات يؤجل اتخاذ موقفه بشأن الترشح للرئاسة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لم نستقر على مرشح الرئاسة وسنخوض البرلمانيات لم نستقر على مرشح الرئاسة وسنخوض البرلمانيات



ظهرت ببلوفر واسع بأكمام من الفرو ومكياج طبيعي

جيجي حديد تخطف الأنظار بإطلالة بيضاء في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
خرجت عارضة الأزياء الشهيرة جيجي حديد لتناول العشاء مع صديقتها عارضة الأزياء الدنماركية هيلينا كريستنسن، ليلة الأحد. بعد أن عادت أخيرا إلى مدينة نيويورك للاحتفال بعيد ميلاد حبيبها المغني زين مالك البالغ من العمر 25 عاما، وظهرت جيجي حديد البالغة من العمر 22 عاما بإطلالة بيضاء أنيقة ومميزة مناسبة للموسم البارد، حيث ارتدت بلوفر واسع باللون الأبيض ذو أكمام من الفرو، بالإضافة إلى سروال من نفس اللون يتميز بفتحة جانبية بكلا الساقين. وأكملت جيجي إطلالتها بزوج من الأحذية من جلد الثعبان ذات كعب، وحقيبة مربعة باللون الابيض، ووضعت القليل من المكياج ما أبرز ملامحها على نحو طبيعي. ولاقت جيجي حديد اهتماما كبيرا من متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشر جيجي في صفحتها الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو صغير يظهر فيه حبيبها زين مالك وهو يقوم بالرقص ويؤدي حركات غريبة، لكن الملفت للنظر هو أنه

GMT 10:44 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أليساندرو سارتوري يأخذ دار "زينيا" إلى القرن الـ21
  مصر اليوم - أليساندرو سارتوري يأخذ دار زينيا إلى القرن الـ21

GMT 08:01 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
  مصر اليوم - أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 09:19 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الثريات الفخمة تزين معظم بيوت لندن الفارهة
  مصر اليوم - الثريات الفخمة تزين معظم بيوت لندن الفارهة

GMT 07:13 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

فرنسا وبريطانيا تعيدان تنظيم الرقابة على الحدود في "لو توكيه"
  مصر اليوم - فرنسا وبريطانيا تعيدان تنظيم الرقابة على الحدود في لو توكيه

GMT 04:05 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

اتّهام المصوّر ماريو تيستينو بالتحرّش الجنسي بـ 13 رجلًا
  مصر اليوم - اتّهام المصوّر ماريو تيستينو بالتحرّش الجنسي بـ 13 رجلًا

GMT 06:16 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

مجموعة ملائكية لـ"دولتشي آند غابانا" في خريف وشتاء 2019
  مصر اليوم - مجموعة ملائكية لـدولتشي آند غابانا في خريف وشتاء 2019

GMT 08:47 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

أفضل المناطق في إيطاليا لقضاء عطلتك الصيفية
  مصر اليوم - أفضل المناطق في إيطاليا لقضاء عطلتك الصيفية

GMT 06:52 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
  مصر اليوم - محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon