توقيت القاهرة المحلي 18:44:43 آخر تحديث

أعرب عن أمله في تحرير التجارة مع اليابان عام 2019

زيبكجي يُؤكّد استعداد بلاده لمواجهة الرسوم الأميركية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - زيبكجي يُؤكّد استعداد بلاده لمواجهة الرسوم الأميركية

نهاد زيبكجي وزير الاقتصاد التركي
أنقرة - مصر اليوم

أعرب نهاد زيبكجي، وزير الاقتصاد التركي، عن أمله في التوصّل إلى إطار عمل مع اليابان خلال العام الجاري للبدء في تنفيذ اتفاقية التجارة الحرة المتعثرة بين البلدين، خلال العام المقبل (2019).

وعبّر نهاد زيبكجي، خلال مقابلة مع صحيفة "نيكي آسيان ريفيو" اليابانية، لمناسبة بَدء زيارة لليابان الأحد، إذ يلتقي نظيره الياباني هيروشيغي سيكو لبحث موقف اتفاقية التجارة الحرة المتعثرة بين البلدين، عن قلق بلاده إزاء تأثير اتفاقية الشراكة الاقتصادية بين اليابان والاتحاد الأوروبي التي تم الانتهاء منها أواخر العام الماضي، والتي ستدخل حيز التنفيذ في وقت مبكر من العام المقبل، إذ إن الاتفاق سيسمح للمنتجات اليابانية بدخول تركيا من دون رسوم جمركية من خلال الاتحاد الأوروبي بسبب انضمام أنقرة إلى اتفاقية الاتحاد الجمركي مع الاتحاد الأوروبي.

واعتبر زيبكجي أن الدول التي توقع صفقات مع الاتحاد الأوروبي تحصل بشكل تلقائي على حق الوصول إلى سوق تركيا مجانا، كمكافأة، داعيا إلى تطبيق الاتفاق بين اليابان وتركيا قبل دخول اتفاقية الاتحاد الأوروبي حيز التنفيذ حتى يمكن أن يسري كلاهما في الوقت ذاته، ولفت إلى أن قيام الحكومة التركية برفع التعريفة الجمركية على المنتجات الصناعية أكثر من مرة في الآونة الأخيرة يهدف إلى وقف غزو السلع الصينية الرخيصة.

في سياق آخر، قال زيبكجي إن بلاده ستتخذ إجراءات مضادة للرسوم الحمائية الأميركية المفروضة على واردات الصلب والألمنيوم، لكنها لن تأخذ شكل إجراءات انتقامية، ملمحا إلى خطوات مثل تشديد إجراءات التفتيش الجمركي، كما ذكر أن المستوردين الأتراك سيكونون أكثر حساسية في ما يتعلق بالمنتجات الأميركية.

ووقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس الماضي، قرارا بفرض رسوم جمركية بنسبة 25 في المائة على منتجات الصلب، و10 في المائة على الألمنيوم، وتمثل منتجات الصلب التركية 5.7 في المائة من واردات الصلب الأميركية.

وأكّد زيبكجي أنّ الاقتصاد التركي يواصل نشاطه وازدهاره رغم الأخطار ونشاط التنظيمات المتطرفة في الدول المحيطة بتركيا، وأنّ الحكومة مستمرة في تنفيذ مشاريعها التنموية.

في غضون ذلك، أعلنت وكالة التصنيف الائتماني الياباني عن أنها ستحافظ على التصنيف الائتماني لتركيا عند درجة "بي بي بي" مستقر، لافتة في الوقت نفسه إلى أن استمرار زيادة الأسعار والتأجيل المستمر للإصلاحات هي حقيقة لا يمكن إنكارها. وذكر بيان لرئيس مجلس إدارة الوكالة أورهان أوكمين، نقلته وسائل إعلام تركية أمس، أن درجة "بي بي بي" مستقر تعني أن الاقتصاد التركي في فئة الاقتصادات الاستثمارية.

ووصف اقتصاد تركيا بأنه "أقوى مما يبدو في الإحصاءات"، قائلا إنه من غير المحتمل أن تواجه البلاد أي صعوبة في الأجلين القصير والمتوسط، على الرغم من الزيادة في تكاليف التمويل.

كانت وكالة "موديز" للتصنيف الائتماني الدولي خفضت الأسبوع الماضي تصنيفها لتركيا من درجة "بي إيه 1" إلى "بي إيه 2" مع نظرة مستقبلة مستقرة، بسبب ما قالت إنه استمرار تآكل القوة المؤسسية وتنامي مخاطر الصدمات الخارجية والسياسات النقدية والتأخر في الإصلاحات. وقالت الوكالة، في بيان الأربعاء الماضي، إن تصنيف "بي إيه" يشير إلى عدم الاستقرار وتترتب عليه مخاطر اقتراض كبيرة.

كانت تركيا تعرضت لهجمات إرهابية ومحاولة انقلاب فاشلة العام قبل الماضي تبعها فرض حالة الطوارئ وتنفيذ حملة تطهير واسعة في مختلف مؤسسات الدولة لا تزال مستمرة حتى الآن. واعتبرت "موديز" أن المؤسسات الحكومية تضعف نتيجة لذلك، وأن ضعف قوة المؤسسات ينعكس على أصعدة اقتصادية ومالية وسياسية عدة رغم معدلات نمو قوية ومالية عامة سليمة.

وأشارت إلى أن حملة التطهير الواسعة في أعقاب الانقلاب الفاشل أدت إلى "تقويض سلطة القضاء"، واتهمت الحكومة بالتركيز على "إجراءات قصيرة الأمد على حساب سياسة نقدية فاعلة وإصلاح اقتصادي في العمق". وردا على هذه الخطوة، اتهم وزير المالية التركي ناجي أغبال وكالة "موديز" بإعداد تقارير مبنية على دوافع سياسية، قائلا إن الاقتصاد التركي يواصل نموه اعتمادا على أسسه المتينة، وبنيانه القوي، والمستوى العالي للإدارة العامة.

وأضاف: "في الأساس تقرير موديز قيمته ضعيفة، لأن موديز نشرت تقارير عقب محاولة الانقلاب الفاشلة في 15 يوليو (تموز) 2016، تخالف بشكل كبير حقائق الاقتصاد التركي، وتشوه تركي".

وأشار أغبال إلى أن نسبة نمو الاقتصاد التركي تجاوزت 7 في المائة في عام 2017، خلافا لما أعلنته موديز، بأن هذه النسبة لن تتجاوز ما نسبته 2 أو 3 في المائة في العام ذاته. ولفت إلى دخول رأسمال أجنبي إلى تركيا بقيمة 12 مليار دولار العام الماضي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زيبكجي يُؤكّد استعداد بلاده لمواجهة الرسوم الأميركية زيبكجي يُؤكّد استعداد بلاده لمواجهة الرسوم الأميركية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زيبكجي يُؤكّد استعداد بلاده لمواجهة الرسوم الأميركية زيبكجي يُؤكّد استعداد بلاده لمواجهة الرسوم الأميركية



ضم كبار النجوم مثل كيم كارداشيان وكاني ويست

بيلا حديد سطعت في حدائق قصر باريزيان بأناقة أنثوية

باريس مارينا منصف
 ظهرت بيلا حديد في حدائق قصر باريزيان الملكي الخلاب، في الوقت الذي بدأ فيه المخرج الفني الجديد لشركة لفيو فيتون، فيرجيل أبلوه عرض المجموعة الفرنسية الجديدة لربيع وصيف 2019 بعد ظهر يوم الخميس. وكانت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عامًا تحظى باهتمام كبير بعد ظهورها في بدلة رومنر حمراء قصيرة نابضة بالحياة عندما انضمت إلى الضيوف بما في ذلك كيم كارداشيان وكاني ويست وكيلي جينر وريهانا في أسبوع باريس للأزياء. الكعوب الحمراء وأكملت الكعوب الحمراء المطابقة بنفس درجة اللون المظهر اللافت للنظر لبيلا، في حين أن الجوارب الشفافة والحقيبة البسيطة المربوطة بين الخصر والقدم جعلتها متفردة، وحجبت بيلا عينها وراء نظارة شمسية صفراء اللون، واستقرت في مقعد في الصف الأمامي، واختارت مكياجها من الألوان الناعمة، وتعتبر بيلا جديدة في ميلان، حيث انضمت إلى حديثًا إلى فريق عائلة كاردشيان .     ويبدو أنها عادت إلى ذا ويكند
  مصر اليوم - بي بي سي تفرض على موظفيها أخذ دورات توعية ثقافية
  مصر اليوم - وايت هافن من أفضل الشواطئ في أستراليا لدى الزوار

GMT 04:58 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

طالبة لجوء تقدم دعوى قضائية ضد إدارة دونالد ترامب
  مصر اليوم - طالبة لجوء تقدم دعوى قضائية ضد إدارة دونالد ترامب

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 08:34 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي أفضل طريقة للجماع من دون حدوث حمل

GMT 14:36 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 22:48 2018 الإثنين ,07 أيار / مايو

معلومات جديدة عن ضحايا حادث مدينة الرحاب

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon