أبو المجد يرجع فشل مبادرته إلى ردود أفعال التيَّار الإسلامي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أبو المجد يرجع فشل مبادرته إلى ردود أفعال التيَّار الإسلامي

القاهرة – محمد الدوي

أرجع الفقيه الدستوري والمفكر الإسلامي الدكتور أحمد كمال أبو المجد، فشل مبادرته إلى سببين، أولهما، ما يبدو من إشكاليات داخلية خاصة بالتيار الإسلامي بعناصره المختلفة تستدعي ردود أفعال من هذا النوع وتشل قدرة الجماعة على اتخاذ قرار حكيم. والثاني هو حالة الإحباط التي باتت تسود المجتمع المصري. وأوضح أبو المجد، في بيان له أنه "أقدم على هذه المبادرة من واقع ضمير وطني ومن واقع الحرص على مصر وشعبها ومصالحها. وذلك رغم تحذير كثيرين له بأنه يعرض نفسه لشر كبير. الأمر الذي لمسه بعد توالي الاتهامات له من كل جانب حتى أنه هوجم على عضويته في لجنة الحكماء التي شكلت في أعقاب يناير 2011، رغم أن اللجنة ضمت بين أعضائها أسماء كثيرة مثل عمرو موسى، ووزير الخارجية نبيل فهمي، ونجيب ساويرس. وتعليقًا على ما وجه إليه من اتهامات، قال أبو المجد: أنا الآن حائر. أي التهمتين أصدق، الماسوني الإخواني أم الذي يميل مع الجيش ضد الإخوان. وقال أبو المجد: إن ما أحزنه أنه وجد شخصيات امتدت معرفته بهم لأكثر من 40 عاما يتطوعون لشهادة زور لا تتناسب مع مكانتهم. وإن كان من حسن الحظ أنهم قلة كما وصفهم وبشأن إن كان قد عرض هذه المبادرة على أطراف أخرى، قال: إنه كان ينتظر رد التحالف أولا لكي يقوم بعرضها على الأطراف الأخرى، لأن المنطق يتطلب ذلك وكانت قد رفضت التيارات الإسلامية والأحزاب المشاركة في التحالف الوطني لدعم الشرعية أية مبادرات لوقف العنف والمظاهرات وحقن الدماء. جاء ذلك، ردا على مباردة الفقية الدستوري الدكتور أحمد كمال أبو المجد، بحيث أكدت جماعة "الإخوان" عدم الدخول في أية مبادرات بأنصاف الحلول حتى عودة الشرعية، وهو ما أثنت عليه الجماعة الإسلامية بأن المبادرة ماتت قبل أن تولد. كما وجه حزب "الوسط" رسالة شكر لصاحب المبادرة مضمونها "شَكَرَ الله سَعْيكم". ونفى نائب رئيس حزب "الوطن" الدكتور يسري حماد "وجود لقاء الفقيه القانوني والمفكر الإسلامي الدكتور أحمد كمال أبو المجد مع بعض رموز التحالف الوطني لدعم الشرعية، بشأن الأزمة الراهنة في البلاد". وقال حماد: ليست هناك مبادرة معروضة على التحالف، وإنما كانت لقاءات تشاور، قائلا: إن رموز التحالف الوطني ليس بينهم أية خلافات وأن اللقاء كان بدعوة من الدكتور أبو المجد، للتشاور وليس لطرح مبادرات ولم يعلن أنه يمثل جهة محددة، ولم تتبلور المشاورات لمبادرة ولم يكن هناك بالتالي وعود بالرد بعد التشاور. كما علق رئيس المكتب السياسي في حزب "البناء" (الذراع السياسية للجماعة الإسلامية) الدكتور صفوت عبد الغني علي مبادرة الدكتور أحمد كمال أبو المجد، قائلا: إن البيان الذي أصدره الدكتور أبو المجد، كفيل بإنهاء المبادرة التي يتبناها، وأماتها قبل أن تولد أصلا. وقال عبد الغني بعد غياب طال لمدة شهرين، في بيان له: إن البيان يتبين من القراءة الأولى ما وصفه بـ "شروط إذعان وقهر وضرورة الاستسلام للواقع الحالي"، مضيفًا "فما معنى البند الثالث من البيان الصادر الذي ينص على أنه قبل المصالحة يجب (تقديم تنازلات وضمانات وفي مقدمتها الاعتراف بسلطات الحكم الثوري القائم والتعاون معه)". وانتقدت عزة الجرف القيادية في "الإخوان المسلمين" وعضو مجلس الشعب السابق عن حزب "الحرية والعدالة" المبادرة المطروحة من أبو المجد أو أية أنصاف للحلول، تحول دون عودة الرئيس السابق محمد مرسي إلى الحكم وعودة مجلس الشورى السابق وعودة دستور 2012. وقالت الجرف، في بيان لها: لا لأنصاف الحلول بعد سقوط شهداء ومصابين ومعتقلين فلا تنازل ولا تصالح ولا تراجع عن استرداد الوطن المسلوب بحقوقه كافة، وهذا واجبنا أمام الله وأمام الأمة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبو المجد يرجع فشل مبادرته إلى ردود أفعال التيَّار الإسلامي أبو المجد يرجع فشل مبادرته إلى ردود أفعال التيَّار الإسلامي



GMT 10:17 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الجنايات المصرية تحاكم 213 متهمًا في "أنصار بيت المقدس"

GMT 08:48 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

عودة 407 مصريين من ليبيا عبر منفذ السلوم

GMT 08:40 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مصر تدين حادث التفجير المتطرف وسط مانهاتن

GMT 07:54 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

جمال عبد الجواد يوضح سر وجود موسكو القوي في الشرق الأوسط

GMT 07:45 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

وزير الكهرباء يكشف مخطط العمل في المرحلة الأولى من "الضبعة"

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الحكومة تعلن عن مفاجأة سارة لأصحاب المعاشات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبو المجد يرجع فشل مبادرته إلى ردود أفعال التيَّار الإسلامي أبو المجد يرجع فشل مبادرته إلى ردود أفعال التيَّار الإسلامي



كشفت أنها خضعت لتدريبات فنون الدفاع عن النفس

لوبيتا نيونغو تمارس "اليوغا" على غلاف مجلة "فوغ"

واشنطن ـ رولا عيسى
خضعت الممثلة الكينية الحائزة على جائزة "الأوسكار"، لوبيتا نيونغو، لجلسة تصوير خاصة لصالح مجلة "فوغ" الشهيرة والتي من المقرر عرضها على غلاف العدد الجديد الصادر في يناير/تشرين الثاني. وأشارت الممثلة التي تبلغ من العمر 34 عاما إلى كيفية حصولها على شكل خاص لجسمها وذلك في معرض حديثها عن فيلمها المقبل "Black Panther"، وكشفت نيونغو، التي تظهر في صور الغلاف وهي تمارس "اليوغا"، أنها خضعت لتدريب مختلط في فنون الدفاع عن النفس، وقضت ما يصل إلى أربع ساعات يوميا لمدة ستة أسابيع في معسكر مع زملائها. وتلعب الممثلة الكينية المكسيكية، في الفيلم المقبل، دور ناكيا، وهي حارس شخصي، وتدور أحداث الفيلم في إطار تشويقي حول شخصية "تشالا" والذي يحاول الدفاع عن مملكته والتي تسمي "واكندا"، من مجموعة من الأعداء داخل وخارج البلاد، والفيلم من بطولة شادويك بوسمان، لوبيتا نيونجو، مايكل بي جوردن، مارتن فريمان، فوريست ويتكر، القصة مستوحاة من

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018
  مصر اليوم - الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد
  مصر اليوم - ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد

GMT 07:15 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في "نيت جيتس"
  مصر اليوم - القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في نيت جيتس

GMT 03:20 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يُحطّم المعايير في التعامل مع الاقتصاد المتنامي
  مصر اليوم - ترامب يُحطّم المعايير في التعامل مع الاقتصاد المتنامي

GMT 02:25 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هنا موسى تصف التليفزيون المصري بالمدرسة وتتمنى التعلم بها
  مصر اليوم - هنا موسى تصف التليفزيون المصري بالمدرسة وتتمنى التعلم بها

GMT 04:14 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨
  مصر اليوم - أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨

GMT 06:36 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند
  مصر اليوم - أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 01:42 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف سيدة وزوجها في القاهرة ينصبان على الضحايا بصور جنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon