"الجبهة" يطالب "الحرية والعدالة" بالاعتذار عن الإساءة للجيش

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الجبهة يطالب الحرية والعدالة بالاعتذار عن الإساءة للجيش

القاهرة ـ أكرم علي

طالب حزب "الجبهة الديمقراطية" ذو الاتجاه الليبرالي، حزب "الحرية والعدالة"، الذراع السياسية لجماعة "الإخوان المسلمين"، بالاعتذار رسميًا لمؤسسة القوات المسلحة والشعب المصري، بشأن الاتهام الذي صرح به أحد أعضائه وهو علي عبدالفتاح حول تدبير هجوم رفح والذي راح ضحيته 16 ضابطًا ومجندًا في الجيش في أب/أغسطس الماضي.وأكد عضو المجلس الرئاسي لحزب "الجبهة الديمقراطية"، المتحدث الرسمي باسمه علي السلمي، في بيان صحافي، أن "الحزب يرفض تمامًا الاتهام الذي صدر عن القيادي الإخواني في الإسكندرية علي عبدالفتاح، والذي ادعى فيه أن "المجلس الأعلى للقوات المسلحة هو من قام بتنفيذ عملية رفح التي راح ضحيتها 16 ضابطًا وجنديًا في رمضان الماضي، ويدين صمت الرئاسة عن هذا الاتهام، وعدم مبادرة رئيس الجمهورية د.محمد مرسي بتكذيب تلك التصريحات التي أطلقها عضو قيادي في الحزب الذي ينتمي إليه الرئيس، وهو الذي أعلن فور حدوث الجريمة أنه سيتولى بنفسه قيادة العملية (نسر) لتعقب الجناة والقصاص لشهداء القوات المسلحة"، مطالبًا القصر الرئاسي برد واضح وصريح على ما ذكره العضو القيادي الإخواني .وقال عضو "الحرية والعدالة" في مقطع فيديو تم تسريبه على موقع "يوتيوب"، "عملوا للرئيس الفخ بتاع رفح، بس هو استفاد منه وراح مطهر الجيش، فحول المحنة إلى منحة، فكان أسدًا وكان لوحده ومكنش معاه لا جيش تبعه، ولا حرس جمهوري تبعه، ولا مخابرات تبعه وقتها ربنا نصره"، فيما علق "الجبهة على ذلك قائلاً "هل يقبل الرئيس هذا القول؟ وهو الذي كرم رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة ونائبه وعينهما مستشارين له، كما عين عضو المجلس اللواء عبدالفتاح السيسي وزيرًا للدفاع وقائدًا عامًا للقوات المسلحة بعد أن رقاه إلى رتبة الفريق أول؟".وطلب حزب "الجبهة الديمقراطية" من رئيس الجمهورية، الكشف عن نتائج التحقيق في تلك الجريمة، وقد انقضى حوالي ما يقرب من العام على وقوعها، معتبرًا أن مثل تلك التصريحات والاتهامات التي تحاول الإساءة لقوات الشعب المسلحة، إنما "هي محاولات فاشلة لدق أسفين بين الشعب وجيشه، لمصلحة المنتفعين بثورة الشعب، الذين كشف المصريون زيف ادعاءاتهم".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجبهة يطالب الحرية والعدالة بالاعتذار عن الإساءة للجيش   مصر اليوم - الجبهة يطالب الحرية والعدالة بالاعتذار عن الإساءة للجيش



  مصر اليوم -

​خلال افتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور النجوم

بوبي ديليفينجن ترتدي فستانًا مثيرًا في احتفال "بالمان"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
ظهرت عارضة الأزياء بوبي ديليفينجن، البالغة من العمر 31 عاما، في آخر احتفال لدار أزياء "بالمان" الشهير في بيفرلي هيلز في ولاية كاليفورنيا الخميس الماضي. وتحتفل العلامة التجارية بافتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور عدد من النجوم أبرزهم كيم كاردشيان. وبدت بوبي ديليفينجن المعروفة بلياقتها البدنية والتي تظهر في مجموعة أزيائها الجريئة، مرتدية فستانا مثيرا من خيوط الذهب المعدني والخيوط الفضية المتشابكة معا لتشكّل مربعات صغيرة بشبكة تكشف عن بعض أجزاء جسدها وملابسها الداخلية السوداء عالية الخصر وهو ما أضفى عليها إطلالة جريئة ومثيرة. ويظهر الفستان القصير الذي يصل إلى فوق الركبة، ساقيْها الممشوقتين مع زوج من صنادل "سترابي" السوداء ذات كعب. واختارت بوبي تسريحة بسيطة لشعرها الأشقر إذ انقسم إلى نصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت بعضا مع أحمر الشفاه الجريء، كما أمسكت بيدها حقيبة سوداء صغيرة لتكمل إطلالتها الجذابة والأنيقة.  كما التقتت الصور مع مصمم الأزياء والمدير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجبهة يطالب الحرية والعدالة بالاعتذار عن الإساءة للجيش   مصر اليوم - الجبهة يطالب الحرية والعدالة بالاعتذار عن الإساءة للجيش



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon