المغاربة المطرودون من الجزائر يطلبون بممتلكاتهم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المغاربة المطرودون من الجزائر يطلبون بممتلكاتهم

الرباط ـ الحسين إدريسي

باتت قضية المغاربة المطرودين من الجزائر قبل 35 سنة تتفاعل بعد مطالبة "العصبة المغربية لحقوق الإنسان" و"جمعية المغاربة المطرودين الدولة الجزائرية"، خلال ندوة صحافية في الربط، الخميس، بضرورة إرجاع الممتلكات إلى المغاربة الذين تم طردهم تعسفا في 1975. ولم تكتف الجهات الحقوقية المغربية فقط باسترجاع الممتلكات، إذ طالبت العصبة المغربية لحقوق الإنسان بتقديم اعتذار من طرف الدولة الجزائرية عن "الانتهاكات الجسيمة التي ارتكبت في حق المواطنين المغاربة"، على حد وصفها. وقال نائب رئيس جمعية المغاربة المطرودين من الجزائر ميمون بركاني، إن الجمعية أحصت واتصلت بجميع المغاربة المطرودين من الجزائر في كل مناطق المغرب، وأن عددهم يصل إلى نحو 45 ألف مغربي، مشيرا إلى أن من آلاف المطرودين من ساهم في صناديق التقاعد لنحو 35 سنة ليجد نفسه في سن 58 سنة مطرودا من دون حقوق. فيما أفادت المحامية أمينة المسعودي الهواري، بأن قضية المغاربة المطرودين من الجزائر تكتسي أبعادا إنسانية وحقوقية وسياسية". يشار إلى أن العلاقات بين البلدين متداخلة في إطار الجوار والعلاقات بالزواج والمصاهرة بين القبائل في شرق المغرب وغرب الجزائر، قبل أن يفرض الاستعمار الفرنسي حدودا جزافية لم يتم ترسيمها بعد بين البلدين. واغتنمت العصبة المغربية لحقوق الانسان الندوة الصحافية لدعوة كل من المغرب والجزائر إلى وقف التسلح وتخصيص أموال طائلة لشراء معدات قتالية مع "تحويل ما يصرف على ذلك إلى مشاريع التنمية و تحسين الأوضاع المعيشية لفائدة المواطنين في كلا البلدين". كما دعت الجمعيتان إلى فتح الحدود بين البلدين المغلقة منذ 1994، وإحالة ترسيمها على محكمة العدل الدولية. وطالب ممثلو المغاربة المطرودين من الجزائر من الدولة اتخاذ كل الإجراءات الكفيلة بإنصافهم وأن تضع الدبلوماسية المغربية الملف من بين القضايا الاجتماعية والقنصلية العالقة ذات الأولوية، خاصة بعد اعتراف حقوقيين جزائريين زاروا المغرب قبل أيام بحقيقة ومعاناة طرد بلدهم الجزائر لآلاف المغاربة، بعد تنظيم المغرب للمسيرة الخضراء في 1975 باتجاه أقاليمه الجنوبية، في إطار ما يعرف بالمسيرة الخضراء.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المغاربة المطرودون من الجزائر يطلبون بممتلكاتهم   مصر اليوم - المغاربة المطرودون من الجزائر يطلبون بممتلكاتهم



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المغاربة المطرودون من الجزائر يطلبون بممتلكاتهم   مصر اليوم - المغاربة المطرودون من الجزائر يطلبون بممتلكاتهم



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم - منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon