عصام سلطان يتقدم ببلاغ سب وقذف ضد مرتضى منصور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عصام سلطان يتقدم ببلاغ سب وقذف ضد مرتضى منصور

القاهرة ـ رمضان أحمد

تقدم عضو مجلس الشعب السابق و المحامي بالنقض عصام سلطان, ببلاغ إلى النائب العام، المستشار عبد المجيد محمود ضد عضو مجلس الشعب الأسبق مرتضى منصور, يتهمه فيه بسبه وقذفه والتشهير به مما سبب الإضـرار بشخصه ومركـزه الاجتماعي, مطالبًا بإحالته إلى محكمة الجنايات. وأكد مقدم البلاغ رقم 3869 لسنة 2012 بلاغات النائب العام أنه بتاريخ 13تشرين الأول- أكتوبر2012م أسند المشكو في حقه للشاكي على مرأى ومسمع الملايين من متابعي التلفاز في برنامج "العاشرة مساء "  الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي  على شاشة قناة "دريم" الفضائية العبارات الآتية (موقعة الجمل صنعها الإعلام والمستشار محمود السبروت وعصام سلطان). وقال أيضاً عندما سأله الإبراشي "مين اللى بيكذب ؟ - قال : اللي هو الأستاذ عصام سلطان "وقال أيضاً "عصام سلطان بيكدب". وأضاف "أنا بتحداك يا عصام أنا بتحداك يا عصام وبقولك إنت بتكذب - عصام سلطان متهم في موقعة الجمل - ومقدم ضده بلاغ عند النائب العام ويتم التحقيق فيه من قبل قاضي التحقيق". ولما كان ما ذكره المشكو في حقه هو عار تماماً من الحقيقة وأن ما ذكره هو محض افتراء لا أساس له من الصحة, وحيث أن العبارات المذكورة تمثل سباً وقذفاً وإسناداً لوقائع معينة في جانب الشاكي، لو توافر في هذه الوقائع شيء من الحقيقة والصواب، لأوجبت عقابه واحتقاره لدى أهل وطنه وذويه، وقد أُطلِقَتْ هذه العبارات بلغةٍ صريحةٍ لا لبس فيها! وقد توافر لدى المشكو في حقه – قائلها – عنصر قصـد العلانية، فتوافر للعبارات بالتبعية عنصر العلانية، وليس أدّل على توافر عنصر قصد العلانية لدى المشكو في حقه من خروجه على شاشات التلفاز أمام العالم أجمع وترديده هذه العبارات النابية وهو عالم بمعناها، وهذه العبارات وحدها كافية للقول بتوافر قصد العلانية لدى المشكو في حقه لأنها دالة بذاتها على معاني السب والقذف, كما أنه يرددها على أسمـاع الملاييـن من مشاهدي التلفاز ببرنامج " العاشرة مساءً "، ليس في مصـر فحسب، وإنما في العالم أجمع !!، فلم تتحقق لهذه العبارات عناصر العلانية فحسب، وإنما تحققت لها عناصر الشهرة كما أراد المشكو في حقه، وتحقق له قصده منها . كما أن المشكو في حقه قد ادعى على خلاف الحقيقة في الموقع الإليكتروني لجريدة "الوطن" أن قاضى التحقيق الذي يحقق في البلاغ المقدم ضد الشاكي هو المستشار أحمد عبد العزيز الشرقان, وأنه سيقوم باستدعاء الشاكي, وهذا الأمر لا أساس له من الصحة ولا وجود! وبذلك يكون قد ارتكب مرتضى الجرائم المنصوص عليها في المواد 302/1 , و306 من قانون العقوبات، مطالبًا باتخاذ اللازم قانوناً نحو التحقيق مع المشكو في حقه وإحالته للمحاكمة الجنائية وفقاً للمواد 302, 306, 307 عقوبات أيضًا.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عصام سلطان يتقدم ببلاغ سب وقذف ضد مرتضى منصور عصام سلطان يتقدم ببلاغ سب وقذف ضد مرتضى منصور



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عصام سلطان يتقدم ببلاغ سب وقذف ضد مرتضى منصور عصام سلطان يتقدم ببلاغ سب وقذف ضد مرتضى منصور



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon