الأنروا ستقدِّم مساعدات شتويَّة للفلسطينيين النازحين من سورية إلى لبنان

ديسمور توضح أن الطلاب الفلسطينيين النازحين لايعانون أي مشكلة في المدارس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ديسمور توضح أن الطلاب الفلسطينيين النازحين لايعانون أي مشكلة في المدارس

المفوضة العامة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الانروا" في لبنان آن ديسمور
بيروت ـ رياض شومان

أطلقت المفوضة العامة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الانروا" في لبنان آن ديسمور الخميس، حملة المساعدات الشتوية التي ستطال الفلسطينيين النازحين من سوريا.وستقدّم الأونروا ضمن هذه الحملة، ومن خلال البطاقات الائتمانية، مبلغ 200 دولار بدل وقود وتدفئة و50 دولاراً بدل ملابس لكل عائلة فلسطينية نازحة، على أن تتكفل الوكالة بالفلسطينيين النازحين إلى مناطق لبنانية يزيد ارتفاعها على 500 متر فوق سطح البحر، والمؤسسات الشريكة بالفلسطينيين النازحين إلى مناطق أخرى.ومن المتوقع أن يحصل النازحون الفلسطينيون على المساعدات الغذائية وبدلات الإيجار ابتداء من 20 كانون الأول/ديسمبر المقبل، وتعتبر المفوضة العامة أن مشكلة الإيواء تبقى الأبرز لدى هؤلاء النازحين، مشيرة إلى أن 52 في المئة منهم يسكنون في المخيمات، بينما يتوزع الباقون على مناطق مجاورة. وقد أشارت ديسمور في تصريح لها خلال اطلاقها هذه المبادرة، إلى نزوح 51 ألف فلسطيني من سوريا، بمعدّل مئة شخص في اليوم، يؤلفون 14 ألف عائلة.ولفتت إلى أنه ابتداء من 6 كانون الأول المقبل سيحصل الفلسطينيون النازحون على تلك المساعدات، من خلال مبالغ نقدية أو من خلال تقديمات عينية، وذلك تبعاً للمؤسسة التي تتكفل بالمساعدة. وصرفت الوكالة لتلك الحملة 5 ملايين يورو، اقتطعتها من 62 مليون يورو، وهو التمويل الذي طالبت به ضمن النداء الخامس والأخير الذي أطلقته المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، والذي حصلت على جزء كبير منه. وشرحت ديسمور أن "الأزمة التي يعانيها التلاميذ السوريون النازحون لجهة الالتحاق بالمدارس اللبنانية واكتظاظها أم لجهة المناهج، لا يعاني منها الفلسطينيون النازحون لأنهم ينتقلون من مدارس الوكالة في سوريا إلى مدارسها في لبنان. وقد تم إلحاق نحو 7 آلاف تلميذ نازح في مدارسها في لبنان".
تؤكد ديسمور أنه لن يتم تقليص المساعدات الغذائية للنازحين الفلسطينيين، خصوصاً أنهم ممنوعون عن العمل على عكس السوريين. ولكن من الممكن أن تلجأ الوكالة إلى تعديل تلك المساعدات وفق عدد أفراد الأسرة.
وتعتبر المفوضة العامة أن الاستحقاق الحقيقي يتمثل بضمان استمرارية التقديمات للاجئين الفلسطينيين في لبنان والذين يبلغ عددهم نحو 270 ألف لاجئ، وإنهاء إعادة إعمار مخيم نهر البارد.
وكشفت أن النداء السادس للوكالات والمنظمات والمؤسسات العاملة في مجال إغاثة النازحين من سوريا سيطلق الشهر المقبل من جنيف.
مادونا سمعان

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ديسمور توضح أن الطلاب الفلسطينيين النازحين لايعانون أي مشكلة في المدارس   مصر اليوم - ديسمور توضح أن الطلاب الفلسطينيين النازحين لايعانون أي مشكلة في المدارس



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ديسمور توضح أن الطلاب الفلسطينيين النازحين لايعانون أي مشكلة في المدارس   مصر اليوم - ديسمور توضح أن الطلاب الفلسطينيين النازحين لايعانون أي مشكلة في المدارس



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon