الوزارة تنفي تسريبه والجيش يؤمن الامتحانات في مدن القناة

شكاوى من طول اللغة العربية في الثانوية العامة وصعوبة البلاغة والأدب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شكاوى من طول اللغة العربية في الثانوية العامة وصعوبة البلاغة والأدب

امتحانات الثانوية العامة في مصر
القاهرة ـ عمرو والي

انطلق رسمياً السبت، ماراثون امتحانات الثانوية العامة في مصر، حيث أدى طلاب المرحلة الثانية من الثانوية العامة، في التاسعة صباحاً وعددهم نحو 418 ألف طالب وطالبة، امتحان اللغة العربية، على مستوى محافظات الجمهورية، وسط إجراءات أمنية مشددة. ووفقاً إلى وزارة التربية والتعليم، فإنه تم تأمين لجان امتحانات الثانوية العامة هذا العام بمعدل 5 أفراد شرطة إلى كل لجنة، فضلاً عن 15 معلماً، و15 فرداً تأمينياً إلى كل مركز أسئلة.
وقالت الوزارة إنه تم توفير تشكيل أمن مركزي مكون من 5 أفراد أمن إلى كل استراحة ومقر تقدير للدرجات، ودورية حراسة مشددة تجوب مناطق اللجان الامتحانية، ونقطة إسعاف متحركة إلى كل خمس لجان امتحانية، وإنشاء غرفة عمليات مركزية في ديوان عام الوزارة يتبعها 27 غرفة عمليات إقليمية في المحافظات.
وسادت حالة من الهدوء بين لجان الثانوية العامة للمرحلة الثانية, فيما شكي بعض الطلاب من طول الأسئلة وعدم تناسبها مع الوقت المحدد, وقالوا إن الأسئلة جاءت من بين السطور, والتي وصفها البعض منهم أنها تحتاج إلى وقت أطول من الوقت، بالإضافة إلى صعوبة سؤال الأدب وخروج أجزاء عديدة من الامتحان عن المنهج، فيما رأى البعض الآخر أن الامتحان جاء من الكتاب المدرسي ووفق نماذج الوزارة .
وتضمن نص القراءة سؤالاً من كتاب"الأيام" ل "طه حسين" يسأل الطالب عن أكاذيب اليهود  القدس والهوية الإسلامية.
فيما تضمن سؤال التعبير كتابة موضوع عن الإساءة إلى الأنبياء والرسل والمقدسات باعتباره أمراً ترفضه وتحرمه الأديان، فضلاً عن مطالبته لوضع تصور إلى النظام التعليمي الذي تنهض به البلاد، وكذلك موضوع لطاقة العمل الإيجابية حتى نحقق ما نصبو إليه من خير يعيد إلى مصر دورها .
كما تضمنت النصوص سؤالاً من نص الصغيران للرافعي ، ونص غربة وحنين إلى الوطن لأحمد شوقي، نص صخرة الملتقى لأحمد شوقي.
وشكى أحمد عبد الله طالب من مدرسة الحرية التجريبية للغات في منطقة الدقي، من صعوبة أسئلة بعض أجزاء الامتحان.
وقال لـ"العرب اليوم" إن بعض أسئلة البلاغة والنصوص وأسئلة الأدب جاءت من بين السطور،بينما جاءت القراءة والقصة جاءت في متناول الطلاب جميعهم.
فيما قال الطالب محمد مصطفى، من مدرسة الجيزة الثانوية بنين في الدقي إن صعوبة الامتحان كانت في الجزء المتعلق بالأدب والبلاغة.
وأضاف مصطفي لـ"العرب اليوم"، فوجئت بسؤال"رتب على حسب ورود الكلمات في المعجم" وهو ما يستدعي إرجاع الكلمات إلى أصلها، ومن ثم تحديد موقعها على حسب الأسبقية .
وقالت مي طه من مدرسة الأوقاف في المهندسين لـ"العرب اليوم" إن الامتحان كان طويلاً ويحتاج وقت أكبر، كما أن سؤال البلاغة والأدب غلب عليهم الصعوبة الشديدة .
وكانت حالة من الترقب، قد انتابت الطلاب وأولياء أمورهم، بعد تداول ورقة تم تسريبها الجمعة الماضي، على مواقع التواصل الاجتماعي، تخص امتحان اللغة العربية فيما نفت وزارة التربية والتعليم عبر تصريحات صحافية السبت ذلك الأمر جملةً وتفصيلاً  .
وتجدر الإشارة إلى أن المتحدث العسكري العقيد أركان حرب أحمد محمد علي، ، أكد أن عناصر القوات المسلحة التابعة إلى الجيشين الثاني والثالث الميدانيين بدأت في إجراءات تأمين امتحانات الثانوية العامة في محافظات مدن القناة الخمس بإجمالي 64 لجنةً
وأضاف أن المهمة الرئيسية إلى عناصر القوات المسلحة في تأمين اللجان من الخارج وتأمين نقل أوراق الأسئلة والإجابات من وإلى اللجان، باستخدام وسائل النقل للقوات المسلحة"برى - جوي"، حيث يصل عدد طلعات المجهود الجوي المخصصة إلى صالح نقل الأوراق إلى أكثر من"50" طلعةً على مدار اليوم.
 
 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شكاوى من طول اللغة العربية في الثانوية العامة وصعوبة البلاغة والأدب   مصر اليوم - شكاوى من طول اللغة العربية في الثانوية العامة وصعوبة البلاغة والأدب



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شكاوى من طول اللغة العربية في الثانوية العامة وصعوبة البلاغة والأدب   مصر اليوم - شكاوى من طول اللغة العربية في الثانوية العامة وصعوبة البلاغة والأدب



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon