باستخدام المسدسات والقنابل المصنوعة في المنزل

صبي بريطاني يضع خطة مفصلة من أجل التخلص من زملائه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صبي بريطاني يضع خطة مفصلة من أجل التخلص من زملائه

صبي بريطاني يضع خطة للتخلص من زملائه
لندن ـ كاتيا حداد

قام أحد تلاميذ مدرسة بريطانية، بوضع خطة مفصلة من أجل التخلص من زملائه في المدرسة، وذلك باستخدام المسدسات والقنابل المصنوعة في المنزل. ووضع التلميذ (16 عامًا)، قائمة بالتلاميذ الذي سيقوم بالتخلص منهم في مدرسته التي تقع في بلدة نورثهامبتونشاير في بريطانيا، وقال إنه "سيقوم بإطلاق النار حتى تصل الشرطة"، غير أنه بعد قيامه بتحذير المستخدمين على أحد المنتديات على شبكة الإنترنت  بأنه مسلح، وأنه سيكون على استعداد لتنفيذ خطته بعد 20 دقيقة من وقت محادثته، قام أحد المشتركين في المنتدى، ويُدعي "إف بي أي"، بإبلاغ الشرطة في إنكلترا، وتم إلقاء القبض علي هذا الصبي، الذي لم يصرح عن اسمه بعد، نظرًا لصغر عمره، الإثنين، وتم وضعه في مصحة نفسية آمنة لأجل غير مسمى، بعد اعترافه بأن بحوزته متفجرات ومعدات إرهابية. وقال قضاة برمنجهام، إن المراهق يعاني من "متلازمة أسبرجرس"، حيث قام بتخزين كتب إلكترونية على حاسبه الشخصي، تتعلق بالإرهاب وخطوات إرشادية لصنع المتفجرات، في حين عثرت الشرطة حينما قامت بعملية تفتيش لمنزله، على مواد كيميائية استخدمت لصنع المتفجرات وقام بشرائها عبر شبكة الإنترنت. وقد تعرض الصبي  للاعتقال في شباط/فبراير من العام الماضي، بعد إعلانه عبر موقع للدردشة، بأنه سيقوم بارتكاب مجزرة انتقامًا من المضايقات التي يتعرض لها في المدرسة. وأفاد الادعاء مارك توبينج، أن ذلك الصبي قال عبر غرفة الدردشة إنه "سيقوم بمجزرة في مدرسته باستخدام مسدسات يدوية، وبعد ذلك سيقوم بالانتحار، وأنه قام بإضافة تعليق حول كيف يمكن للأشخاص ألا يقوموا بمضايقته كثيرًا". وأضاف الادعاء أن "الصبي قضى وقتًا طويلاً من أجل البحث عن المواد المتفجرة، كما كشفت التحريات عن وجود مذكرات يومية كتب فيها طرق صناعة العبوات الناسفة، كما عثرت الشرطة أيضًا على حاويات مختومة من نترات البوتاسيوم ومسحوق الكبريت والبارود، قام بشرائها عبر الإنترنت مستخدمًا اسم الحساب الشخصي لوالده"، مشيرًا إلى أن يرجع ذلك إلى شعور الفتى بالضعف والعجز، وأنه مستبعد من ممارسة الأنشطة الاجتماعية، وشعروه بالاضطهاد. وقال الطبيب النفسي للصبي جون أوبرين، إن الطفل يعاني من الاضطراب، أدى إلي استحواذ هذه الأفكار على اهتماماته، وأن التلميذ تحدث عن ذلك بطريقة بها نوع من الخيال، وإنه لم يخطط مطلقًا لتنفيذ هذه العملية على أرض الواقع، نافيًا وجود أي خطط لتنفيذها، مضيفًا أن "الصبي يعرف أن ذلك يعد جريمة". وذكر قاضي هوارد أن الأدلة المقدمة من الأطباء تدل علي وجود أمل بشأن مستقبل الفتى، فيما اعترف الفتى أيضًا بتهمة ثالثة عن حوزته صورًا تصور الاعتداء الجنسي على الأطفال.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صبي بريطاني يضع خطة مفصلة من أجل التخلص من زملائه صبي بريطاني يضع خطة مفصلة من أجل التخلص من زملائه



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صبي بريطاني يضع خطة مفصلة من أجل التخلص من زملائه صبي بريطاني يضع خطة مفصلة من أجل التخلص من زملائه



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon