في ظل ربط المصريين بين اعتصام "الإخوان" وشخصية "أم الخير"

نبيلة عبيد ترفض تقديم "رابعة العدوية" مُجدّدًا وصابرين تنفي ترشيحها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نبيلة عبيد ترفض تقديم رابعة العدوية مُجدّدًا وصابرين تنفي ترشيحها

الفنانة الكبيرة نبيلة عبيد
القاهرة ـ خالد فرج

ألقت الأحداث العنيفة التي جرت في ميدان "رابعة العدويّة" في مدينة نصر، عقب اعتصام أنصار جماعة "الإخوان" به، بظلالها سلبًا على الحالة المزاجيّة لدى المصريين تجاه هذه الشخصية الإسلاميّة المعروفة، حيث أصبح اسم "رابعة" يُمثّل كابوسًا لشريحة كبيرة من المصريين، في ظل حالة الاحتقان المترسّخة داخل نفوسهم تجاه أنصار "المحظورة".
ويظلّ السؤال مطروحًا على المستوى الفنيّ، "هل يتقبّل المصريّون مشاهدة أعمال أخرى عن شخصية رابعة العدويّة، التي سبق تقديمها من قبل في التلفزيون والسينما؟
فقد أكّدت الفنانة الكبيرة نبيلة عبيد، المُلقّبة بـ"نجمة مصر الأولى"، رفضها التام لإعادة تقديم شخصية "رابعة العدوية" في أعمال فنية جديدة، وأن رأيها ليس له علاقة بأي أبعاد سياسيّة، كالتي ذُكرت سلفًا، وأنها لا ترى جدوى لهذه الأعمال، لا سيما أن الشخصية ذاتها سبق تقديمها 3 مرات من قبل، كانت إحداهما في التلفزيون.
وأضافت بطلة فيلم "رابعة العدوية"، "لست من الشخصيات المؤيدة لإعادة تقديم الأعمال القديمة مرة أخرى من خلال مسلسلات أو ما شابه"، مُشدّدة على احترامها لوجهات نظر مؤيديّ هذه النوعية من الأعمال، فيما رفضت التطرق إلى أي نقاط ذات صلة بالسياسة، مشيرة إلى أنها بعيدة كل البُعد عن التحدّث في مثل هذه الأمور.
واستنكرت الفنانة صابرين، فكرة الربط بين تقبّل الجمهور لمشاهدة أعمال عن شخصية "رابعة العدوية"، وما حدث في الساحة التي تحمل إسمها، مضيفة أنه لا ذنب لهذه الشخصية المُكناة بـ"أم الخير"، من استغلال أنصار "الإخوان" للساحة التي تحمل إسمها لكي يُمارسوا فيها ممارساتهم العنيفة.
وتساءلت بطلة مسلسل "أم كلثوم" ساخرة، "هل من المُفترض أن نفجّر إذن قصر الاتحاديّة، بما أن المنطقة المحيطة به قد شهدت أحداثًا مؤسفة من قبل نظام (الإخوان) تجاه شباب طاهر وبريء؟ وهل نُطالب مثلاً بتحطيم تمثال النهضة، بما أن الميدان الذي حمل الإسم ذاته قد شهد اعتصامًا لأنصار الجماعة؟ بالتأكيد ليس هناك ربط بين هذا وذاك في رأيي".
وأكّدت صابرين، أنها لم تكن مرشّحة يومًا ما لتجسيد شخصية "رابعة العدوية" في مسلسل تلفزيونيّ، مثلما أشار عددٌ من التقارير الصحافيّة منذ فترة، وأنها لا تعلم شيئًا عن هذا الأمر.
وأعلنت الفنانة شريهان، منذ فترة، استعدادها لتقديم شخصية "رابعة" في مسلسل تلفزيونيّ، ولكن هذا المشروع لم ير النور حتى الآن لأسباب غير مُعلنة، وحينما حاولنا الاتصال بالفنانة الكبيرة، إلا أنها لم ترد، نظرًا إلى ظروفها الصحيّة، ولكن يظل موقف شريهان ثابتًا ورافضًا للممارسات المُشينة التي ارتكبت من جانب أنصار "الإخوان" في اعتصامهم في ساحة "رابعة العدوية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نبيلة عبيد ترفض تقديم رابعة العدوية مُجدّدًا وصابرين تنفي ترشيحها   مصر اليوم - نبيلة عبيد ترفض تقديم رابعة العدوية مُجدّدًا وصابرين تنفي ترشيحها



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نبيلة عبيد ترفض تقديم رابعة العدوية مُجدّدًا وصابرين تنفي ترشيحها   مصر اليوم - نبيلة عبيد ترفض تقديم رابعة العدوية مُجدّدًا وصابرين تنفي ترشيحها



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 02:19 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

غادة عبد الرازق تكشف أسرار نجاح "أرض جو"

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الجسد المثالي بـ"ريجيم" عالي الكربوهيدرات

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon