رانيا يوسف في حديث إلى "مصر اليوم"

استعد لـ"اللعب مع الذئاب" وزوجي الثالث ابن بلد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - استعد لـاللعب مع الذئاب وزوجي الثالث ابن بلد

الفنانة رانيا يوسف
القاهرة ـ مصطفى القياس

أكَّدَت الفنانة رانيا يوسف لموقع "مصر اليوم" أنها تستعد للبدء في تصوير فيلمها الجديد "اللعب مع الذئاب"، ونفت احتواء الفيلم على مشاهد ساخنة، كما أُشيع أخيرًا، حيث أوضحت أن الفيلم ينتمي لنوعية الأعمال الاجتماعية، ويناقش قضية انتشرت في المجتمع المصري في الآونة الأخيرة، مشيرة إلى أن حياتها الأسرية تسير بشكل طبيعي مع زوجها، وأنه رجل شهم، ويتمتع بأخلاق ابن البلد، وأن زواجهما كان سريعًا لأننها كانت تحتاج رجلاً بمواصفاته. وعن رفضها البطولة المطلقة في رمضان الماضي فتعلن رانيا: "كان هناك أكثر من عمل بطولة مطلقة معروض عليَّ فى رمضان الماضي، ولكنني رفضتهم لأنني لا أبحث عن المادة بقدر ما أبحث عن العمل الجيد الذي يُقدمني للجمهور بشكل جديد ومختلف، وكذلك وجود مخرج قويّ في أيّ عمل يجذبني له من البداية حتى أستفيد وأتعلم من توجيهاته، بغض النظر عن المخرجين الذين تختارهم النجمات ويكون لهن التحكم الأكبر في العمل.
وعن عملها مع إياد نصار للمرة الثانية في فيلم "دومينو" بعد تجربتها معه في "موجة حارة" في رمضان الماضي فتوضِّح رانيا: "حتى الآن لم أوقِّع على هذا العمل، ولكنني أبديت موافقتي المبدئية، وحتى الآن ما زلت أقرأ في سيناريو الفيلم وبعد الانتهاء من قراءته سيكون قراري النهائي بشأن المشاركة فيه، كما أن وجود إياد نصار في العمل يشجعني كثيرًا على قبوله لأنه ممثل متميز، وشكلنا ثنائيًا متميزًا معًا في "موجة حارة".
وعن ابتعادها عن السينما فتؤكِّد رانيا: "لا توجد سينما محترمة في مصر الآن وكلها أفلام شعبية مبتذلة، ولا أحب المشاركة فيها، كما أنني لست بعيدة عن السينما لسبب واحد وهو أنني على مدار الأعوام الثلاثة الماضية قدَّمْت ثلاثة أعمال
سينمائية وهي "ركلام" و "حفلة منتصف الليل" و "واحد صحيح"، وأعتقد أن هذا كافٍ، كما أنني لا أبحث عن السينما التجارية، وأُفضِّل العمل في السينما المستقلة حتى لو من دون أجر".
وعن أسباب رفض رانيا للأعمال التجارية فتوضِّح: "في كل أعمالي الفنية الجديدة أحاول أن أبحث عن المعادلة الصعبة التي تقول إن المادة تكون معقولة، والعمل الفني متكامل ومميز وهادف، ولذلك فأنا لا أبحث عن المادة، والدليل أنني كنت سأتقاضى ثلاثة أضعاف أجري الأصلي مقابل العمل في أعمال تجارية، وكذلك بطولة مطلقة، ولكنني رفضتُ رغبة مني في تقديم أعمال ذات مضمون جيد".
وعن رؤيتها لنفسها وسط نجمات جيلها فتعلن رانيا: "الحمد لله أنا راضية عن نفسي وعما قدمته، وأنا الآن وصلت للنجومية، ولكن النجومية وحدها لا تكفي لأن النجاح والمثابرة على تقديم الأفضل دائمًا هو الشيء الأهم، كما أن هناك الكثير من نجوم الصف الأول الذين يقعون وهم نجوم، ووجدنا ذلك في رمضان الماضي حينما فشلت أعمال الكثير من نجوم الصف الأول، لأن اختياراتهم كانت خطأً ولم يدرسوا أعمالهم جيدًا.
وعن النجمات والنجوم الذين تتمنى العمل معهم فتوضِّح رانيا: "أتمنى تكرار تجربتي مع الزعيم عادل إمام لأنني أحببت العمل معه في "زهايمر"، وأتمنى أيضًا العمل مع الفنان محمود عبدالعزيز ويحيى الفخراني ومع المخرجين شريف وعمرو عرفة.
وردَّت رانيا على من يقول إنها وصلت للنجومية سريعًا من خلال زواجها من محمد مختار وأعلنت: "لا أنكر فضل محمد مختار عليّ، ولكنني لم أصل للنجومية سريعًا وهذا الكلام غير صحيح، لأنني أبطأ نجمات جيلي، ووصولي للنجومية استغرق مني وقتًا طويلاً لأكثر من 15 عامًا، حيث كانت بدايتي في مسلسل "عائلة الحاج متولي" منذ 13 عامًا، واستغرقت حوالى سبعة أعوام حتى حدثت الطفرة والتغيير في أدائي وشكلي، ويمكنني القول إن بدايتي الحقيقية من خلال مسلسل "حرب الجواسيس"، وتوالت بعدها الأعمال الدرامية والسينمائية وصولاً إلى الآن.
وعن اختفاء السينما النسائية فتؤكِّد رانيا: "التنوع هو أهم شيء في السينما والدراما من خلال توليفة مختلفة من الممثلين في كل عمل، وأنا لا أعتقد أن السينما النسائية اختفت لأنها موجودة، وما زالت هناك أكثر من نجمة تشارك البطولة في
السينما، وكذلك تقدم أعمالاً بمفردها". وبسؤالها عن علاقتها مع غادة عبد الرازق وإمكان العمل معها مرة أخرى فتوضح رانيا: "علاقتى جيدة مع غادة، ولا يوجد أي شيء بيننا، وأرفض العمل مع غادة مرة أخرى بعد تجربة "ركلام" إلا في حالة واحدة، وهي وجود مخرج متميز وكبير ويعرف جيدًا كيف يوزع الأدوار بطريقة عادلة،كما أن ثقتي في المخرج ومعرفتي بأنه شخص محترم سيجعلني أعمل مع غادة أو غيرها، هو الشيء الوحيد الذي سيجعلني أقبل المشاركة في أي عمل مليء بالبطلات، لأن هناك مخرجين يخشونعلى البطلة أكثر من العمل نفسه حتى لا يخسرها، لأنها هي التي اختارته لقيادة العمل وليس هو". وعن جرأتها في تصريحاتها فتعلن رانيا: "أحب أن أقول آرائي بكل صراحة وتلقائية، ولكن من دون أن أخطئ في حق أي أحد، والجميع يعرف عني أن ما في قلبي على
لساني، ولا أحب أن أخفي أبداً شيئًا في داخلي، وهذا هو الشيء الأهم". وعن حياتها الأسرية وعلاقتها مع زوجها الثالث فتوضح رانيا الحمد لله حياتي الأسرية تسير بشكل طبيعي مع زوجي طارق، وهو رجل شهم، ويتمتع بأخلاق ابن البلد، وزواجنا كان سريعًا لأنني كنت أحتاج رجلاً بمواصفات طارق، ويقف
بجانبي، والحمد لله أتمنى أن تسير حياتنا دائمًا بشكل طبيعي". وعن علاقتها مع بناتها فتؤكِّد رانيا: "علاقتي مع بناتي علاقة صداقة وليست علاقة أم مع بناتها، وأسمح لهن دائمًا بتبادل الرأي والمناقشات في كل شيء، ودائمًا ما تكون أسرار بناتي معي، ولا يخفون عني شيئًا، وأستطيع القيام بحل مشكلاتهن دائمًا". وعن المطبخ وتجهيز الطعام فتوضح رانيا: "أنا ربة منزل شاطرة ومتميزة في تجهيز الطعام، وعلاقتي في المطبخ بدأت منذ أن كنت أساعد أمي في تجهيز المائدة، وبناتي دائمًا ما أجهز لهن الساندوتشات المدرسية، وأهتم بأن يتناولن طعامًا صحيًا ومفيدًا، وكذلك زوجي يحب أكلي كثيرًا". وأخيرًا، تمنت رانيا لمصر العبور لبر السلام وانتهاء الأزمات الحالية، ودعت لمصر والوطن العربي بالاستقرار، وعودة العمل في السينما من دون أيِّ أزمات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استعد لـاللعب مع الذئاب وزوجي الثالث ابن بلد استعد لـاللعب مع الذئاب وزوجي الثالث ابن بلد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استعد لـاللعب مع الذئاب وزوجي الثالث ابن بلد استعد لـاللعب مع الذئاب وزوجي الثالث ابن بلد



أسدلت شعرها الأشقر القصير واستعملت المكياج الهادئ

كروغر تخطف أنظار الجميع بإطلالة مختلفة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الألمانية ديان كروغر، الأنظار خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد "In The Fade"، الثلاثاء الماضي، حيث أبهرت الجميع بإطلالتها الرائعة والمختلفة. ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ارتدت كروغر، نجمة مهرجان كان لعام 2017، والبالغة من العمر 2017، فستانًا متوسط الطول، عاري الكتفين، ممتزج ما بين الأسود والذهبي، وحذاء طويل لونه أسود، وأسدلت شعرها الأشقر القصير، كما وضعت مكياجًا طبيعيًا هادئًا، وقد انضم إليها عدد من النجوم المشاركة أمثال سامية تشانكرين، دينيس موشيتو وهانا هيلسدورف. وكانت ديان قد اشتهرت سابقا بأدوارها المميزة في أفلام "طروادة" و"أوغاد مجهولون" مع النجم العالمي براد بيت، لكنها أثبتت وضعها بعد تعاونها مع المخرج الألماني فاتح أكين، بينما قد تصدر فيلم "In The Fade" الذي قام بإخراجه فاتح أكين، كفيلم يمثل ألمانيا في سباق الأوسكار، بعد مشاركته في الدورة الأخيرة لمهرجان "كان" السينمائي الدولي، في دورته الأخيرة، وفوز بطلته ديان كروغر بجائزة

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 02:52 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon