مجلس اقتصادي "مغربي إسباني" لتشكيل قطب كبير بين أوروبا وإفريقيا

يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء

البنوك المغربية
الدار البيضاء – يوسف عبد اللطيف

الدار البيضاء – يوسف عبد اللطيف استطاعت زيارة العاهل الإسباني خوان كارلوس الأول، للمملكة المغربية، ما بين 15و18يوليو/تموز، خلق فضاء اقتصادي جديد بين المغرب وإسبانيا، أطلق عليه "المجلس الاقتصادي المغربي الإسباني". ويأتي المجلس، ثمرة للاتصالات المستمرة بين رجال الأعمال المغاربة والإسبان،  ويهدف إلى دعم التكامل الاقتصادي بين البلدين، في سياق دولي صعب ومتأزم.
هذا ويسعى أرباب العمل المغاربة والإسبان، عبر المجلس الاقتصادي إلى تشكيل قطب كبير بين أوروبا وإفريقيا، وذلك عبر إسبانيا والمغرب، وتستفيد أوروبا من حضور شركاء دوليين للمغرب، وكذا التواجد المصرفي للمملكة المغربية في القارة السمراء.
كما يعمل المجلس، الذي تم التوقيع عليه بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب "أرباب العمل المغاربة" والكونفدرالية الإسبانية لرجال الأعمال "أرباب العمل الإسبان"، إلى تشجيع التعاون بين رجال الأعمال المغاربة والإسبان، من خلال دعم تبادل المعلومات والاستثمارات البينية.
وتتواجد أزيد من ألف مقاولة إسبانية في المغرب، وتستحوذ على عدة قطاعات حيوية، ويعد المغرب ثاني أكبر عميل لإسبانيا من خارج دول الاتحاد الأوروبي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء   مصر اليوم - يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء



  مصر اليوم -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

باميلا أندرسون تفتتح نادي الشاطئ في ماربيلا بثوب مثير

ماربيلا ـ مادلين سعاده
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية. وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها. وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء. وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى 1997

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء   مصر اليوم - يسمح للأوروبيين بالاستفادة من انتشار المصارف المغربية في القارة السمراء



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon