على خلفية وعود تلقاها بانتاج نصه المسرحي

الكاتب يوسف بعلوج يشكو مماطلة المسرح الوطني الجزائري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الكاتب يوسف بعلوج يشكو مماطلة المسرح الوطني الجزائري

المسرح الوطني الجزائري
الجزائر ـ فيصل شيباني

شكى الكاتب والإعلامي يوسف بعلوج في حديث لـ " مصر اليوم " مماطلة ادارة المسرح الوطني الجزائري وتسويفها فيما يخص إنتاج نصه المسرحي " انقاذ الفزاعة " الفائز بجائزة الشارقة للإبداع. وقال بعلوج لدى استضافته في فضاء صدى الاقلام في المسرح الوطني الجزائري ان نصه المسرحي بقي حبيس الادراج لمدة فاقت ثلاث سنوات في وقت ظلّ يتلقى فيه وعودا بين فترة وأخرى بأن نصه مبرمج وهي مسالة وقت فقط الامر الذي جعل بعلوج يدخل دائرة الشك والتساؤل عمّا اذا كان نصه سيرى النور.وفي معرض حديثه فند الكاتب والإعلامي يوسف بعلوج مزاعم غياب النصوص عن المسرح في الجزائر. وفي سياق متصل بإنتاج نصه المسرحي كشف بعلوج، أن نصه المسرحي "إنقاذ الفزاعة"، سينتج في ظرف شهر من الآن، حسبما وعده به القائمون على المسرح الوطني. وقال بعلوج، أنه بعد إنهائه لنص "إنقاذ الفزاعة" سنة 2009، انطلق في كتابة نص مسرحي آخر موجه للأطفال، غير أنه توقف نتيجة بقاء النص الأول دون تجسيد. وأشار المتحدث أن نصه تأجل انتاجه مرتين، في كانون الثاني/جونيه 2011، ونفس الشهر في العام 2012، بحجة ترميم مبنى بشطارزي، منوها انه تلقى عرضا خاصا من مسرح سعيدة الجهوي في غرب  الجزائر لإنتاج العمل غير أنه اضطر لرفضه نتيجة التزامه مع المسرح الوطني. وأضاف بعلوج، أنه قبل شهر من توجهه إلى الشارقة، اقترح عليه القائمون على المسرح الوطني تجسيد العمل باللهجة العامية، إلا أنه رفض، وعاد ليوافق على تجهيزه باللهجة الدارجة، لما علم أنه سينتج في نسختين، بالعامية والفصحى.  وعن إيمانه بفعل الكتابة، قال بعلوج أن من حق المبدع أن يتلقى مقابل مادي عن أعماله، مشيرا إلى أنه لو أراد الربح من وراء الكتابة، لاتجه لكتابة السيناريوهات للتلفزيون، وهو الأمر الذي طلب منه أكثر من مرة. وأكد المتحدث، على عدم وجود أزمة نصوص، مشيرا إلى وجود أسماء تنتفع كتاباتها من التجسيد المسرحي بشكل متكرر، على حساب أسماء أخرى، كما يلجأ عدد من المخرجين المسرحيين للإقتباس من النصوص العالمية، تحت ذريعة غياب النصوص المحلية، منوها إلى حيازته هو شخصيا على ستة نصوص لا تزال قيد الإنتظار

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكاتب يوسف بعلوج يشكو مماطلة المسرح الوطني الجزائري الكاتب يوسف بعلوج يشكو مماطلة المسرح الوطني الجزائري



GMT 20:49 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

سالم الزمر يطلق كتاب "طائر الشعر" في معرض الشارقة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكاتب يوسف بعلوج يشكو مماطلة المسرح الوطني الجزائري الكاتب يوسف بعلوج يشكو مماطلة المسرح الوطني الجزائري



النجمة الشهيرة تركت شعرها منسدلًا بطبيعته على ظهرها

إيفا لونغوريا تتألّق في فستان طويل مطرز بترتر لامع

نيو أورليانز ـ رولا عيسى
حضرت الممثلة الشهيرة إيفا لونغوريا وزوجها خوسيه باستون، حفلة زفاف نجمة التنس الأميركية سيرينا ويليامز، من خطيبها أحد مؤسسي موقع التواصل الاجتماعي "ريديت"، ألكسيس أوهانيان، أول أمس الخميس، في حفلة زفاف أقيمت في مدينة نيو أورليانز الأميركية، شهدها العديد من كبار النجوم والمشاهير، وجذبت لونغوريا البالغة من العمر 42 عاما، الأنظار لإطلالتها المميزة والجذابة، حيث ارتدت فستانا طويلا باللون الأزرق، والذي تم تطريزه بترتر لامع، وتم تزويده بقطعة من الستان الازرق متدلية من الظهر إلى الأرض، وأمسكت بيدها حقيبة صغيرة باللون الأسود. واختارت النجمة الشهيرة تصفيفة شعر بسيطة حيث تركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، وأكملت لاعبة التنس الأميركية، والمصنفة الأولى عالميًا، إطلالتها بمكياج العيون الأزرق ولمسة من أحمر الشفاه النيوود، مع اكسسوارات فضية لامعة، وفي الوقت نفسه، جذبت إطلالة خوسيه، الذي تزوج إيفا في مايو/أيار الماضي، أنظار الحضور، حيث ارتدى بدلة رمادية من 3 قطع مع ربطة

GMT 05:50 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية
  مصر اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية

GMT 10:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن
  مصر اليوم - سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 10:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير
  مصر اليوم - طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير

GMT 04:44 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أنباء عن استعراض الصين عضلاتها في زيمبابوي
  مصر اليوم - أنباء عن استعراض الصين عضلاتها في زيمبابوي

GMT 06:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شيرين الرماحي تكشف أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا
  مصر اليوم - شيرين الرماحي تكشف أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا

GMT 07:18 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع
  مصر اليوم - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع

GMT 07:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها
  مصر اليوم - طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:09 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

​35 سيارة إسعاف وإطفاء لتأمين أكبر تجربة طوارئ في مطار القاهرة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب

GMT 02:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا رد الفنانون على شيرين بعد تصريح "البلهارسيا"

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 13:38 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

3 قرارات يخشى الشعب المصري اعتمادها الخميس

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 13:51 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يستيقظ من النوم فيجد أمه بين أحضان محاميها في غرفة نومها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon