تزامنًا مع قصف مدفعيّ حكوميّ على مناطق مدينة زملكا بقذائف الهاون

مقتل اثنين من مقاتلي الكتائب في اشتباكات مع القوات الحكوميّة قرب "الفاخوخ"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مقتل اثنين من مقاتلي الكتائب في اشتباكات مع القوات الحكوميّة قرب الفاخوخ

عناصر تابعة للجيش الحر
دمشق - ريم الجمال

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل اثنين من مقاتلي الكتائب الإسلامية، فيما أُصيب آخرون بجراح، خلال اشتباكات للكتائب الإسلامية المقاتلة مع القوات الحكومية مدعومة بقوات "الدفاع الوطني" و"حزب الله" اللبناني في جبهة أرض الضهر بالقرب من حاجز الفاخوخ، بينما جدّدت القوات الحكومية قصفها على مناطق في مدينة عربين ، ومعلومات مؤكّدة عن سقوط عدد من الجرحى، تزامنًا مع قصف من القوات الحكومية على مناطق مدينة زملكا بقذائف الهاون، ولا معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، وارتفع عدد القتلى إلى 6 ممن قضَوا في قصف للقوات الحكومية على مناطق في بلدة جسرين، بينهم سيدة و4 من أطفالها.
وأكّد المرصد السوري لحقوق الإنسان على مقتل 7 عناصر من الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام, اثنان منهم في اشتباكات مع القوات الحكومية في منطقة عدرا، بينما قضى البقية في قصف على المنطقة الواقعة بين حي جوبر وبلدة عين ترما، وأعلنت مصادر أن القصف استهدف نقطة طبية.
وقصَفَت المدفعية والرشاشات الثقيلة أحياء جوبر والقدم والعسالي تزامنًا مع قصف حربي استهدف حي جوبر الذي شهد محيطه اشتباكات عنيفة خاصة من جهة منطقة العباسين، كما شهد محيط مخيم اليرموك اشتباكات عنيفة تجدّدت على مداخل الحي جنوب دمشق, وفي يبرود دارت اشتباكات عنيفة على أطراف المدينة وفي البساتين المحيطة بها في منطقة جبال القلمون, وكتائب المعارضة يستعيدون تلة العقبة بعد هجوم مضاد.
وفي السياق ذاته، أعلنت القوى العاملة في مدينة داريا، في ريف دمشق، عن تشكيل هيئة رئاسية لإدارة المدينة بمؤسساتها المدنية والعسكرية كافة، وحل الأمور العالقة فيها, وتعهدت القوى العاملة في بيان لها، بالالتزام بالقرارات الصادرة عن "الهيئة الرئاسية" وتشكلت الهيئة الرئاسية لمدينة داريا، من المجلس المحلي لمدينة داريا، ولواء شهداء الإسلام، ولواء سعد بن أبي وقاص، ولواء المقداد بن عمرو.
وفي حلب استمرت الاشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة ولواء جبهة الاكراد من طرف و"الدولة الإسلامية في العراق والشام" من طرف آخر في ريف حلب الشرقي، بالقرب من قرى جعدة والقبة والتلال المشرفية عليها، وجب الفرج وبالقرب من بلدة صرين وسط قصف متبادل بين الطرفين، بينما تستمر الاشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة ولواء جبهة الأكراد ووحدات حماية الشعب الكردي من طرف و"الدولة الإسلامية" من طرف آخر بالقرب من مدينة كوباني "عين العرب"، ومعلومات مؤكّدة عن قتلى وجرحى من الطرفين، بينما سيطر مقاتلو الكتائب المقاتلة على قرى مغيدين وخلفتلة ومزارع تل بطال وجكة و صندره في ريف حلب، عقب اشتباكات مع "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، وقُتل مقاتل في الـ 17 من عمره في اشتباكات مع القوات الحكومية في منطقة كرم الطراب، كما قُتل طفل جراء إصابته برصاص قنّاص عند معبر كراج الحجز في حي بستان القصر، كذلك سقط برميل متفجر على قرية تل شعير، من دون معلومات عن ضحايا.
وفي محافظة درعا استهدف عناصر من "الجيش الحر" بقذائف الهاون قوات حكومية  متمركزة على حاجز مقبرة الكور في حي الكاشف في درعا المحطة، تزامُنًا مع اشتباكات مستمرة عند حواجز قوات الأسد في منطقة غرز شرق مدينة درعا.
وأكّد المرصد السوري لحقوق الإنسان تعرض مناطق في بلدة احسم في محافظة درعا لقصف عنيف من القوّات الحكوميّة، وارتفع عدد القتلى الى 5 بينهم 3 أطفال قضَوا في قصف للقوات الحكومية على مناطق في بلدة إحسم، ورجلان وطفلة في مدينة بنّش، وطفل قُتل في غارة للطيران الحربي على مناطق في بلدة تفتناز، ورجل من مدينة كفرنبل قُتل تحت التعذيب في سجون القوات الحكومية، و14 مواطنًا بينهم مواطنتان وطفلتان في قصف للطائرات الحربية على مناطق في مدينة معرة مصرين، كما وردت ملعومات عن مقتل طفلة ومواطنة في القصف ذاته على معرة مصرين
بينما استمرت اشتباكات في حي العمال بدير الزور بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية المقاتلة من طرف، والقوات الحكومية من طرف آخر.
وفي حمص فتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في بلدة الدارة الكبيرة، بالتزامن مع قصف عنيف على مناطق في بلدة الكبيرة بقذائف، من دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.
وفي محافظة حماة استمرت الاشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية  بالقرب من بلدة عقرب في الريف الجنوبي، بالتزامن مع قصف من القوات الحكومية على مناطق في بلدة عقرب، من دون إصابات إلى الآن، كذلك تتعرض مناطق في بلدة قسطون لقصف من القوات الحكومية، ومعلومات عن سقوط عدد من الجرحى.
وأعلَنَ المرصد السوري لحقوق الإنسان في اللاذقية عن مقتل رجل من قرية كفردلبة التابعة لمنطقة سلمى في جبل الأكراد، تحت التعذيب في سجون القوات النظامية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل اثنين من مقاتلي الكتائب في اشتباكات مع القوات الحكوميّة قرب الفاخوخ مقتل اثنين من مقاتلي الكتائب في اشتباكات مع القوات الحكوميّة قرب الفاخوخ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل اثنين من مقاتلي الكتائب في اشتباكات مع القوات الحكوميّة قرب الفاخوخ مقتل اثنين من مقاتلي الكتائب في اشتباكات مع القوات الحكوميّة قرب الفاخوخ



داخل استدويوهات "أمازون" في لوس أنجلوس

هدسون تظهر بإطلالة مذهلة في ثوب أسود مرصع

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
بعد أن احتفلت بالذكرى السنوية لها منذ أول تاريخ غير رسمي لها، مع عشيقها الموسيقي داني فوجيكاوا في أوائل ديسمبر/ كانون الأول، وحلقت كيت هدسون بمفردها إلى حفلة عيد الميلاد في استدويوهات أمازون في لوس أنجلوس، السبت، بينما رافقت كيت كوسورث كوسيد زوجها مايكل بولش. وظهرت هدسون البالغة 38 عامًا، بإطلالة مزهلة في ثوب أسود مرصع ومطرز وكاشف لخط العنق، ومصمم ليكشف عن مفاتنها، وكشفت النجمة عن سيقانها النحيلة، في تنورة نصف شفافة وقد أظهر ثوب النجمة الشهيرة، عن خصرها النحيل. وارتدت النجمة حزاء عالي لامع فضي اللون ليتناسب مع طلاء جفونها الفضىة، وانضمت الفائزة بالجائزة الكبرى كيت بوسورث، البالغة 34 عاما، وزوجها الممثل مايكل بولش، البالغ 47 عامًا. إلى الحفلة وتشاطرالزوجان الذين تزوجا في عام 2013، الأحضان، حيث كانا يلفان ذراعيهما حول بعضهما البعض، والتقطت عدسات المصورين صوره لمايكل وهو يرتدى جاكيت أنيق مع سروال من الدينم

GMT 04:14 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨
  مصر اليوم - أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨

GMT 06:36 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند
  مصر اليوم - أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 04:21 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

منصور صالح يرى أن الحكومة الشرعية سبب تأخر الحسم العسكري
  مصر اليوم - منصور صالح يرى أن الحكومة الشرعية سبب تأخر الحسم العسكري

GMT 04:11 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

معمر الإرياني يُشير إلى انتهاكات "الحوثيين" على أنصار صالح
  مصر اليوم - معمر الإرياني يُشير إلى انتهاكات الحوثيين على أنصار صالح

GMT 07:56 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

أبرز التغيرات التي شهدته الموضة في عام 2017
  مصر اليوم - أبرز التغيرات التي شهدته الموضة في عام 2017

GMT 08:42 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

مدينة "لاباز" تجمع عشاق الثقافة لزيارة أهم المتاحف
  مصر اليوم - مدينة لاباز تجمع عشاق الثقافة لزيارة أهم المتاحف

GMT 07:00 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد
  مصر اليوم - إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 01:42 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف سيدة وزوجها في القاهرة ينصبان على الضحايا بصور جنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon